ما بين الإفلات والإيقاف 6 أشهر.. ماذا ينتظر برونو سافيو صفقة الأهلي الجديدة ؟



افتتحت المحكمة التأديبية الرياضية في بوليفيا إجراءات التحقيق مع برونو سافيو، المنضم حديثًا لصفوف الفريق الأول بالنادي الأهلي، وذلك في واقعته المثيرة للجدل مع حكم إحدى مباريات فريقه السابق بوليفار.

وكان برونو سافيو قد دخل في نوبة عصبية حادة خلال مباراة مباراة فريقه بوليفار أمام أولويز ريدي يوم 5 سبتمبر الجاري، وذلك قبل الإعلان عن صفقة انتقاله للأهلي بأقل من أسبوع.

واحتج سافيو بشدة على قرار حكم اللقاء بحق زميله في بوليفار، ليقوم حكم المباراة بإشهار البطاقة الحمراء في وجه لاعب الأهلي الجديد، مما أدى لزيادة احتجاج المهاجم البرازيلي، الذي أبعده لاعبو الفريقين عن حكم الساحة.

وقررت المحكمة التأديبية الرياضية قبل عدة ساعات في بوليفيا فتح تحقيق ضد برونو سافيو في تلك الواقعة، مما استدعاءه للتحقيق غدًا الجمعة، وفقًا لما أوردته التقارير الصحفية البوليفية.

وأكد رودريجو كيروش، المستشار القانوني بنادي بوليفار البوليفي في تصريحات خاصة لـ El-Ahly.comأن سافيو غير ملزم بالعودة إلى بوليفيا للخضوع للتحقيق، لأنه لم يتلقَ حتى الآن إخطارًا رسميًا من المحكمة الرياضية البوليفية.

ووفقًا لما أفادت به التقارير الصحفية في بوليفيا أن برونو سافيو سيكون مُهددًا بالإيقاف لمدة 6 أشهر على إثر تلك الواقعة، أو يمكن أن يفلت بالإيقاف لـ 3 مباريات فقط، وقد سبق له قضاء مباراتين منهم مع بوليفار.

وأشارت صحيفة باينا سايت البوليفية في اليوم التالي لمباراة بوليفار أمام أولويز ريدي إلى أن سافيو سيتم إيقافه 3 مباريات فقط بداعي السلوك العنيف في المباراة، وفقًا لما أورده الحكم في تقريره الأولى عقب نهاية اللقاء.

وذكرت الصحيفة: "سيُمنع برونو سافيو من 3 مباريات، طالما أن الحكم جاد فلوريس لم يُعدل نسخته الأولية في تقريره الأولي الذي تم إرساله إلى المحكمة الانضباط الرياضية، وفقًا لمصادر من لجنة الحكام".

وأضافت: "طُرد اللاعب البرازيلي بتهمة "السلوك العنيف" وفقا لتقرير المباراة، لكن العقوبة ستكون أقسى إذا كان التقرير الأولي يحتوي على كلمة "اعتداء جسدي" ، وهو أمر لم يسجله الحكم فلوريس في البداية".

وتنص المادة 72 من قانون الانضباط الخاص بالاتحاد البوليفي لكرة القدم على: "يُعاقب اللاعب الذي تم طرده نتيجة إهانة حكام المباراة أو توجيه تهديدات بإيقافه 3 مباريات. تنطبق هذه العقوبة أيضًا على العدوان اللفظي خارج ميدان اللعب أو بين شوطي المباراة أو في ختام اللقاء".

المفاجأة، أن لجنة الحكام بالاتحاد البوليفي لكرة القدم عارضت التقرير الذي أرسله الحكم جاد فلوريس في البداية، مؤكدةً أنه تعرض لاعتداء من اللاعب برونو سافيو.

وذكرت لجنة الحكام في تصريحات نقلتها الصحيفة نفسها: "ما رأيناه هو اعتداء جسدي تجاه حكم الساحة. سيتم تحديد ذلك من خلال العدالة الرياضية بناءً على التقرير الموسع الذي قدمه القاضي بالفعل".

وأضافت: "لسوء الحظ، المشكلة الكبرى هي أن الحكم قدم تقريره بالفعل، لكننا سنقترح عليه إرسال نماذج أخرى إلينا ويجب ألا يكون هناك سلوك عنيف فحسب؛ لقد تعرض لاعتداءات جسدية وعنيفة ونريد من المحكمة أن تنظر في الأمر".

وبعد تلك التصريحات، قام الحكم جاد فلوريس بإرسال تقريرًا جديدًا للمحكمة التأديبية الرياضية، بعد المباراة بـ 4 أيام، أورد فيه أنه تعرض لاعتداء جسدي ولفظي من اللاعب برونو سافيو.

وتابعت صحيفة باينا سايت البوليفية: "إذا قامت المحكمة بتأكيد أن تلك الواقعة سلوكًا عنيفًا فقط، فإن برونو سافيو سيحصل على عقوبة بإيقافه 3 مباريات؛ ولكن إذا قرر اعتبار ذلك اعتداء جسديًا، فإنه يتعرض لعقوبة إيقاف ستة أشهر".

وأكملت التقارير الصحفية البوليفية: "الحكم جاد فلوريس أكمل تقريره الأولي بعد 4 أيام من الحادث الذي وقع في ملعب سيلز.. وتم استدعاء سافيو للجنة الاستماع يوم الجمعة 16 سبتمبر في الساعة 5:45 مساءً في مدينة لاباز.. لقد تم بيعه للنادي الأهلي، ولن تؤثر عقوبة محتملة ضده على مسيرته الرياضية".

طالع أيضًا..

قبل انضمامه للأهلي.. فتح تحقيق في واقعة برونو سافيو في بوليفيا

قبل خطوته المنتظرة من بوليفار إلى الأهلي.. برونو سافيو: أشعر بالعار ولن أكرر هذا الأمر مجددًا

استطلاع الراى


هل يحتاج الأهلي التعاقد مع صفقات جديدة بعد التعاقد مع شادي حسين وبرونو ومصطفى سعد؟
دوري أبطال أفريقيا - 2023

الفيديوهات الأكثر مشاهدة خلال شهر