بعد هروب ثنائي الناشئين.. مبروك لـ El-Ahly.com: لماذا كل هذا الاهتمام؟ الأمر لا يهم الأهلي



علق فتحي مبروك رئيس قطاع الناشئين بالنادي الأهلي على هروب اثنين من لاعبي فريق الناشئين مواليد 2001 لكرة القدم بالنادي خلال الفترة الماضية.

وكان مصطفى هشام لاعب فريق الناشئين بالنادي قد هرب إلى اسبانيا وانتقل إلى فريق يوفي اسبانيول في دوري الدرجة الثانية، قبل ان يهرب زميله عبد الوهاب علي هداف فريق 2001 إلى الجزيرة الاماراتي.

وقال مبروك في تصريحات خاصة لـ El-Ahly.com"لا أفهم لماذا كل هذا الاهتمام الإعلامي بمثل هذا الأمر، فهو لا يهم النادي الأهلي، هناك الكثير من اللاعبين في القطاع لا تربطهم عقود بالنادي، ومن الممكن ان يرحلوا في أي وقت".

وأضاف "اللاعب مصطفى هشام نسبة مشاركته في المباريات الموسم الماضي كانت ضعيفة جدا ولم يشارك سوى في 4 مباريات، كان أساسي في لقاء منهم، واحتياطي في ثلاثة، ولم يكن تقييمه بالنسبة لأحمد سراج المدير الفني للفريق في المستوى الأول أو الثاني، بينما كان مستوى ثالث بالنسبة للمدرب".

وتابع "والد اللاعب قال انه سيسافر إلى اسبانيا من أجل استكمال دراسته بعد نهاية الموسم الماضي، فإذا انتقل إلى نادي هناك هذا أمر لا يشغلنا، فهو في النهاية لم يكن لاعب مهم بالنسبة للفريق، لا أفهم إذا كان نجمًا أو موهوبًا كيف كان سيتعامل الاعلام مع أمر انتقاله لإسبانيا؟".

وانتقل فتحي مبروك للحديث عن عبد الوهاب علي قائلًا "عبد الوهاب كان عنصر أساسي في الفريق وكان الهداف، لكن أيضًا لم يوقع على عقود مع النادي، وانتقل للجزيرة الاماراتي بعد نهاية الموسم الماضي".

وأوضح رئيس قطاع الناشئين بالأهلي "هناك الكثير من اللاعبين الذين لا تربطنا بهم أي عقود، فنحن نقوم بتوقيع العقود مع أي لاعب بناء على تقييم المدرب له".

وأتم فتحي مبروك حديثه "نحن قمنا بقيد مصطفى هشام وعبد الوهاب علي في قائمة الفريق في الموسم الجديد لحفظ حقوق النادي، حيث انه لن يتم ارسال البطاقة الدولية لأي منهما إلا من خلال اتحاد كرة القدم المصري، ولهذا قمنا بقيدهما".

استطلاع الراى


أكثر مركز يحتاج التدعيم بفريق الأهلي في الانتقالات الشتوية
الدوري العام - 2019/2020