قطعوا الصوت ليه؟


كان يوم الاحد الموافق السابع من ابريل لهذا العام يوماً غير عادياً بالنسبة لي ولكثير من جماهير الأهلي التي تعشق سماع تشجيعات الأولتراس في المدرجات وتفتقد للجو الذي يضيفونه على المباريات خصوصاً بعد مشاهدة عشرات المباريات في الفترة الاخيرة والتي كانت بدون وجود أي جماهير وهو الامر الذي كان يجعلني في بعض الأحيان اقوم باغلاق الصوت نهائياً لآن مستوى التعليق المصري غاية في الانحدار وكانت اصوات الجماهير هي التي تغطي على مساوئ المعلقين.

 

انتظرنا جميعاً مباراة الأهلي وتوسكر الكيني والتي شهدت عودة جماهير الأولتراس الى مدرجات التالتة شمال في ملعب برج العرب بمحافظة الاسكندرية بعد غياب دام لأكثر من 14 شهر بعد أحداث مجزرة بورسعيد والتي راح ضحيتها 72 زهرة من زهور الشباب المصري الحر.

 

ولكننا فوجئنا بمستوى اخراج ولا أسوء ولا نعلم هل كان هذا الأمر مقصوداً ام لا، فمخرج المباراة تعمد عدم اظهار الدخلات الاسطورية التي قامت بها مجموعة اولتراس اهلاوي واولتراس ديفيلز قبل بداية اللقاء بالاضافة الى كتم صوت الجماهير في اغلب اوقات المباراة.

 

لماذا قام المخرج بغلق صوت الجماهير الذي كنا نفتقده منذ اكثر من سنة والذي كنا نعتبر ان يوم عودتهم هو يوم عيد جديد للأهلاوية لولا سوء الاخراج الذي عانينا منه طوال احداث المباراة.

 

قطع الصوت كان بسبب وبدون سبب ، في بادئ الأمر ظننت ان قطع الصوت بسبب ان الجماهير توجه بعض السباب والالفاظ الخارجة ولكنني فوجئت ان قطع الصوت كان يأتي في اثناء التشجيعات العادية ووسط الأغاني المعتادة سواء كانت اغنية "تالتة شمال او اعظم نادي في الكون" وغيرها من الأغاني التي تحمل الكثير من المعاني الرائعة والتي لا يوجد بها اي خروج عن النص.

 

ما اصابني بالذهول هو قطع المخرج للصوت قبل نهاية المباراة اثناء دعاء الجماهير لزملائهم الشهداء وذلك عندما كان يردد جمهور الأهلي "في الجنة يا أنس" قام المخرج بقطع الصوت بأسلوب مستفز للغاية وهو ما اثار غضب العديد من جماهير الأهلي التي كانت تتابع المباراة على الشاشات.

 

بالاضافة الى قطع الصوت كان هناك جانب اخر متعمد من جانب المخرج وهو تجاهل العديد من اللافتات التي ظهرت في مدرجات التالتة شمال طوال المباراة وتجاهل الدخلات الاسطورية وتركيزه على الجوانب السلبية فقط عندما سقط احد الباراشوتات داخل ارض الملعب بالاضافة الى تركيزه الغير مبرر مع المشجعات التي كانت تتواجد في المدرجات الأهلاوية.

 

 

سواء كان المخرج يقصد ذلك ام لا ، ودعوني ابتعد عن سوء الظن فيجب على مخرج المباراة الذي لا اعرف اسمه ولن اضيع وقتي لأعرف اسمه ولكنه يجب جيداً ان يعلم ان كرة القدم تلعب من اجل المتعة وتلعب من اجل الجماهير ولا تلعب من اجل السياسة او الاموال والبيزنيس الذي افسد الحياة الكروية.

للتواصل مع الكاتب

 

استطلاع الراى


بعد استبعاد عمرو وردة من المنتخب
الدوري العام - 2019