تخريب وإصابات واعتقالات.. شغب الملاعب يواصل ضرب المغرب قبل نهائي إفريقيا



تواصلت أحداث شغب الملاعب التي تضرب الشارع الكروي في المغرب على مدار الأشهر الماضية، وذلك بواقعة جديدة، تأتي قبل أيام قليلة من نهائي دوري أبطال إفريقيا، الذي يُقام في الدار البيضاء.

وذكرت صحيفة البطولة المغربية: "عاش محيط ملعب طنجة الكبير، ليلة أمس الأربعاء، على وقع أعمال شغب أدت إلى تخريب العديد من الممتلكات العامة والخاصة، وإصابات في صفوف القوات العمومية".

وأوضح التقرير أنه إلى جانب ذلك، تم اعتقال العديد من المتورطين في أحداث الأمس، والتي تسببت فيها بعض العناصر المحسوبة على جمهور نادي اتحاد طنجة.

وتابعت الصحيفة أن شرارة أعمال الشغب انتهت فور نهاية لقاء اتحاد طنجة بضيفه نهضة بركان، إذ قامت عناصر محسوبة على الجمهور الطنجاوي بالهجوم على الواجهة الرئيسية لملعب طنجة الكبير (مدخل المنصة الشرفية).

وأكمل التقرير أن عناصر التخريب قامت برشق جميع من كان هناك بالحجارة، قبل أن تتسع دائرة الشغب لتشمل بعض الشوارع القريبة من الملعب.

وقام مثيرو الشغب بإلحاق خسائر مادية مهمة بعدد من السيارات الخاصة والعامة، ناهيك عن تخريب واجهات محلات تجارية قريبة من مكان الأحداث، وفقًا لما نقلته الصحيفة.

وواصلت: "تسبب عناصر الشغب في إصابات متفاوتة في صفوف عناصر القوات العمومية التي تدخلت لإعادة الهدوء للمنطقة واعتقال المتورطين في هذه الأعمال".

وأتمت الصحيفة: "بلغت حصيلة الاعتقالات بمحيط الملعب 19 شخصا أغلبهم من القاصرين، و ذلك للاشتباه في تورطهم في ارتكاب أعمال عنف وشغب مرتبط بالتباري الرياضي".

ويواجه الأهلي في التاسعة من مساء يوم الإثنين المقبل فريق الوداد البيضاوي المغربي، على ملعب مركب محمد الخامس بالدار البيضاء، في نهائي دوري أبطال إفريقيا.

استطلاع الراى


سبب خسارة الأهلي لبطولة كأس مصر
الدوري العام - 2022

الفيديوهات الأكثر مشاهدة خلال شهر