الأهلي يعود لعزف سيمفونياته في الدوري ويكتسح المقاصة برباعية



اكتسح الأهلي ضيفه مصر المقاصة بأربعة أهداف دون رد، في المباراة التي جرت مساء اليوم الثلاثاء على ملعب الأهلي وي السلام، ضمن منافسات الجولة العاشرة من الدوري العام.

بدأت المباراة بضغط من جانب الأهلي مع محاولات لهز شباك المقاصة من جهات متعددة سواء العرضيات أو التسديدات المباشرة، وكانت البداية بتصويبة في الدقيقة السابعة من محمد شريف ارتطمت في الشباك الخارجية.

وشهدت الدقيقة 12 تسديدة قوية من حسين الشحات حوّلت مسارها وارتطمت في القائم الأيمن، لترتد إليه مُجددًا على حدود منطقة الجزاء، ويمرر بعدها كرة إلى لويس ميكيسون الذي أطلق تسديدة قوية في الزاوية اليمنى يُعلن بها الهدف الأول في اللقاء.

ميكيسون لم ينتظر كثيرًا كي يؤكد على تألقه وتوهجه، حيث تمكن في الدقيقة 15 من إحراز الهدف الثاني له وللأهلي بعد تمريرة طولية سحرية من حمدي فتحي من وسط الملعب، انفرد على إثرها الموزمبيقي داخل منقطة الجزاء من الجهة اليسرى، ليُرسل تسديدة بالونية رائعة سكنت الزاوية اليمنى من الشباك.

بعد الهدفين، هدأ نسق المباراة بشكل واضح، إذ استمرت سيطرة الأهلي على مجريات اللقاء ولكن في وسط الملعب، مع محاولات على استحياء، تجلت في تسديدة بعيدة من حمدي فتحي ورأسية سهلة من ياسر إبراهيم.

وكاد الأهلي أن يسجل الهدف الثالث في الدقيقة 40، بعد عرضية رائعة من كريم فؤاد استلمها حسين الشحات داخل منطقة الجزاء بتسديدة ضعيفة أبعدها الحارس محمد مجدي، لترتد إلى أفشة الخالي من الرقابة لكنه صوبها بقوة في جسد حارس المقاصة.

ما سعى الأهلي لتحقيقه في الفرصة الماضية، تحقق في الدقيقة 43 بعد تمريرة سحرية من أفشة انفرد على إثرها حسين الشحات من الجهة اليسرى، ليُطلق تسديدة رائعة في الزاوية اليُمنى يعلن من خلالها الهدف الثالث للمارد الأحمر.

من جهته، ارتكن فريق مصر المقاصة للأسلوب الدفاعي مع محاولات شن هجمات مرتدة لم تتكلل بالنجاح، إلا أنه كاد أن يهز شباك الشناوي بتسديدة بعيدة المدى من سيرجي إيريك في الدقيقة 35، أبعدتها العارضة إلى ركلة مرمى.

الأهلي في الشوط الثاني، كاد أن يسجل الهدف الرابع بعد مرور 40 ثانية فقط، إذ أرسل أفشة تمريرة طولية إلى حسين الشحات على حدود منطقة الجزاء، ليُمرر كرة إلى القادم من الخلف أليو ديانج، والذي أطلق تسديدة مباشرة في منتصف المرمى أبعدها الحارس ببراعة، قبل أن ترتطم في القائم الأيمن بعد ذلك.

وشهدت الدقيقة 54، إجراء بيتسو موسيماني، المدير الفني للأهلي بأولى التبديلات، إذ أشرك عمرو السولية على حساب حمدي فتحي، قبل أن يتبع ذلك بـ 4 تبديلات آخرى في الدقيقتين 72 و82 بنزول حسام حسن وأحمد عبد القادر ومحمد محمود وزياد طارق، بدلًا من محمد شريف ولويس ميكيسون وأفشة والشحات.

وتوقف الشوط الثاني الذي جاء دون المستوى أكثر من مرة بسبب الإصابات العضلية المتكررة من جانب لاعبي المقاصة، فيما كان ملمح الخطورة الوحيد لصالح الضيوف عن طريق تسديدة من أتولي جوزيف في الدقيقة 79 تصدى لها محمد الشناوي ببراعة.

وكاد البديل حسام حسن أن يفتتح الأهداف في الشوط الثاني، بعد جملة رائعة انطلق خلالها الشحات ومرر كرة إلى أفشة في الجهة اليمنى، ليُرسلها عرضية متقنة قابلها مهاجم الأهلي بتسديدة أبعدها الحارس محمد مجدي لترتطم في القائم وترتد له من جديد.

وتمكن البديل زياد طارق من تسجيل الهدف الوحيد في الشوط الثاني، بعد تمريرة ذكية من عمرو السولية، قابلها موهبة الأهلي بتسديدة بيساره سكنت شباك الحارس محمد مجدي.

وفي الدقيقة 90 احتسب حكم اللقاء ركلة جزاء للأهلي بداعي وجود لمسة يد على مدافع مصر المقاصة، إلا أن تقنية الفيديو طالبته بمراجعتها ليعود ويلغي قراره، فيما طالب بعدها لاعبو الأهلي باحتساب ركلة أخرى، لكنه أمر باستكمال اللعب دون العودة لتقنية الفيديو.

وبتلك النتيجة، يعود الأهلي لسكة الانتصارات في الدوري العام بعد التعادل الأخير أمام فيوتشر بهدف لمثله، في المباراة التي جرت نهاية العام الماضي، قبل فترة التوقف على إثر إقامة كأس الأمم الإفريقية.

استطلاع الراى


ما رأيك في تطبيق الأهلي دوت كوم الجديد؟
الدوري العام - 2023

الفيديوهات الأكثر مشاهدة خلال شهر
تطبيق الأهلي.كوم متاح الأن
أضغط هنا