واقعة جديدة في اليورو.. بافارد: تعرضت للإغماء في مباراة فرنسا وألمانيا



أكد بنيامين بافارد، لاعب المنتخب الفرنسي أنه تعرض لإغماء في مباراة الديوك أمام ألمانيا، التي جرت أمس الثلاثاء ضمن منافسات كأس الأمم الأوروبية.

وتغلب المنتخب الفرنسي على نظيره الألماني بهدف نظيف أحرزه ماتس هوملز في مرماه، وذلك في المباراة التي جرت على ملعب أليانز آرينا في الجولة الأولى من المجموعة السادسة والأخيرة من يورو 2020.

وتعرض بافارد لإصابة قوية في الشوط الثاني من عمر المباراة بعد تدخل جوزنس، لاعب ألمانيا داخل منطقة جزاء المنتخب الفرنسي، حيث ارتطمت ركبة الأخيرة بوجه ورقبة نجم الديوك.

وأوضح لاعب بايرن ميونيخ أنه فقد الوعي لبضع ثوان، اثر التدخل العنيف لمدافع المانيا عليه، حيث قال :"كانت صدمة عنيفة. فقدت الوعي لحوالي 10 إلى 15 ثانية. بعدها شعرت بتحسن".

وخاض بافارد جميع الدقائق الممكنة في المباراة الأولى للمنتخب الفرنسي الذي يبحث عن التتويج بالبطولة، مستعينًا بكوكبة من النجوم التي استطاعت الفوز بكأس العالم قبل 3 أعوام.

يُذكر أن كريستيان إريكسن، لاعب المنتخب الدنماركي وإنتر ميلان الإيطالي قد خلع قلوب المشجعين حول العالم، بعدما تعرض لإغماء طويلة خلال المباراة الافتتاحية لفريقه في اليورو أمام فنلندا، حيث تشير التقارير الصحفية لتعرضه لسكتة قلبية مفاجئة. قبل أن تنجح الأطقم الطبية في علاجه.

استطلاع الراى


افضل لاعب بفريق الأهلي ببطولة دوري أبطال أفريقيا
الدوري العام - 2020/2021

الفيديوهات الأكثر مشاهدة خلال شهر