وليد سليمان: بكيت بسبب الأهلي 3 مرات وكدت انتحر.. وإذا رحلت ستكون هذه وجهتي



أكد وليد سليمان، نجم النادي الأهلي أنه بكى بسبب القلعة الحمراء 3 مرات، مُشيرًا إلى أنه إذا رحل عن النادي مستقبلًا ستكون وجهته أحد الفرق التي لعب لها من قبل.

وقال سليمان في تصريحاته لقناة أون تايم سبورت :"إذا رحلت عن الأهلي والنادي لم يعد يرغب في خدماتي، سأعود للعب في إنبي أو بتروجيت، لأني لعبت لهم من قبل، ولكنني لن ألعب لأيًا من الأندية المنافسة".

وأضاف :"لا أحب أن يكون اللاعب قضى وقتًا طويلًا في نادي ثم يرحل للغريم القليدي أو أحد الأندية المنافسة، لأنه سيخسر كثيرًا".

وتابع :"الجميع يعلم كيف جئت للنادي الأهلي، فذات مرة دخلت المستشفى، لأنني حصلت على وعود من مسئولي إنبي أنني سأنتقل للأهلي بنهاية الموسم، وبذلت كل ما في وسعي مع الفريق، وفي النهاية الموسم لم يفوا بوعودهم".

وأكمل :"صُدمت، واستمريت فترة طويلة لا أكل أو أشرب، كنت قريبًا من الانتحار ؟ بالفعل، لقد بكيت بشدة في هذه المرة، وعمومًا أنا بكيت بسبب الأهلي 3 مرات".

وواصل سليمان :"المرة الأولى كنا في التسعينات، والأهلي فاز على الزمالك بهدف أيمن شوقي، وحينها كان الأبيض فريقًا قويًا، وفي المرة الثانية، عندما قام جمهور الأهلي بالنداء عليّ وأنا لاعبًا في إنبي".

واستطرد :"المرة الثالثة عندما علمت أنني لن أذهب للأهلي، وكان هناك تواصل بيني وبين محمود الخطيب، وقال لي أنه كان هناك وعدًا من إدارة إنبي ولكن الموضوع تم إغلاقه، وأنه يعتبرني إبن من أبناء الأهلي".

وأتم وليد سليمان تصريحاته قائلًا :"تحدث معي لأنه شعر أنني أشعر بالتعب الشديد، لقد كانت صدمة كبيرة لي، وصديقي أوصلني إلى المستشفى، ولكن بعد الثورة الدنيا تغيرت كثيرًا، وقطاع البترول تأثر ونادي انبي اضطر لبيع أي لاعب يصل له عرضًا جيدًا".

استطلاع الراى


من هو مهاجم الأهلي الأساسي؟
الدوري العام - 2020/2021