فاتح تريم يغادر المستشفى ويخضع للعزل المنزلي



اعلن المدرب التركي المخضرم فاتح تريم عن خروجه من المستشفى بعد اصابته بفيروس كورنا المستحد في وقت سابق.

 ونشر تريم عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي "إنستجرام"، أنه خرج من المستشفى وعاد إلى بيته، ويواصل التعافي في الحجر المنزلي.

وقال:" نحن في محنة الآن، البعض منا يصبر، والبعض يتعامل بالعقل والإيمان، الله يختبر الجميع حسب قلوبهم، سأتعلم الكثير من هذا الاختبار، وبعد فترة الحجر الصحي، سأقضي المزيد من الوقت مع عائلتي وأحبائي".

وتابع: "سأواصل ما أقوم به وسأساهم في إعطاء المزيد من السلام، سأسامح أكثر وأحاول أن أحزن أقل".

وواصل: "انتهت مرحلة البقاء في المستشفى وسأنتقل إلى مرحلة المكوث في منزلي، أود أن أشكر جميع أطباء مستشفى ليف، وخاصة البروفيسور فراح إيسي والطاقم الطبي، وأصدقائي وزملائي الذين لا يتوقفون عن دعمهم وصلواتهم، كذلك عائلتي التي كانت معي بكل صبر وأمل".

واتم: "عليكم البقاء في منازلكم طالما هذا مسموح لكم، احموا أنفسكم واتخذوا الاحتياطات، وكما فعلت، في كل صلاة سأتوجه بالدعاء لجميع المحاربين الذين يكافحون ضد هذا الفيروس، وكذلك جميع العاملين في مجال الصحة الذين يكرسون حياتهم من أجلنا، أقدم امتناني للجميع".

وخرج التركي المدير الفني لفريق نادي لجالطة سراي، من المستشفى بعد تحسن حالته من إصابته بـ فيروس كورونا.

يذكر أن فاتح تريم دخل المستشفى في تركيا الأسبوع الماضي وقضى 7 أيام تحت إشراف طبي بالعزل، بعدما تبينت نتائج تحاليله بالإيجابية.

هذا وسوف يبقى  تريم في عزلة لمدة 14 يومًا على الأقل حتى يتم تعافيه تمامًا من فيروس كورونا.

وكان صاحب الـ66 عامًا قد اشرف على درب منتخب تركيا وجلطة سراي وكذلك فيورنتينا وميلان بين عامي 200 و2002، في الدوري الإيطالي.

View this post on Instagram

Tüm dünyanın geçtiği bir sınav bu... Kimimiz virüsle, kimimiz sabırla, kimimiz akıl ve izanla sınanıyoruz. Allah, herkesin sınavını, kalbine göre versin... Ben, bu sınavdan çok şey öğrenerek çıkacağım. Daha çok kıymet bilecek, karantina süreci sonrası aileme ve sevdiklerime daha çok vakit ayıracağım. Ürettiğim, katkı sağladığım her şeyin bana daha çok huzur vermesini sağlayacağım. Daha çok affedeceğim, daha az üzülmeye çalışacağım. Hastane aşamasını tamamlayıp evimdeki aşamaya geçiyorum. Bu süreçte başta Prof.Dr.Ferah Ece olmak üzere tüm Liv Hospital doktorlarına, çalışanlarına; desteğini, duasını eksik etmeyen büyüklerime, arkadaşlarıma, dostlarıma; oyuncu evlatlarıma ve yol arkadaşlarıma; başta kalbi sarı kırmızı atan canlarım olmak üzere tüm renklere gönül vermiş kardeşlerime; sabırla ve umutla yanımda olan aileme teşekkür ederim. Ne olur, imkanlarınız el verdiğince evinizde kalın ve kendinizi koruyup önlemlerinizi alın. Dün olduğu gibi bugünden sonra da ettiğim her duada, bu virüsle mücadele eden tüm savaşçılar ve hayatlarını, hayatlarımız için adayan tüm sağlık emekçileri olacak. Herkese elim kalbimde şükranlarımı sunuyorum...

A post shared by Fatih TERİM (@fatihterim) on

استطلاع الراى


هل يتجه الزمالك إلى الفيفا أو المحكمة الرياضية من أجل استرجاع لقب نادي القرن الأفريقي؟
الدوري العام - 2019/2020