كلوب في حوار إنساني مثير: بكيت بسبب هذا الفيديو.. وسنرى روعة ما يحدث الآن بعد 40 عاما



كشف يورجن كلوب، المدير الفني لفريق ليفربول الإنجليزي عن كيفية قضائه الفترة الحالية في ظل توقف النشاط الكروي حول العالم، وكيفية اتباعه تعليمات الحكومة البريطانية في التعامل مع الأزمة الحالية.

وقال كلوب في تصريحات للموقع الرسمي لليفربول :"أنا بخير. نحن نمر بفترة عصيبة، ولكني أجد الأمر مثيرًا للاهتمام في الوقت نفسه، لأنني لم أحظ بكل هذا الوقت من قبل للبقاء في المنزل".

وأضاف :"ماذا حدث في اليوم الأخير قبل مغادرة اللاعبين لملعب التدريب؟ كان هذا منذ أسبوعين، ولكني أشعر أنه قد مر وقت طويل للغاية على مباراتنا ضد أتلتيكو مدريد، وكنا قد منحنا اللاعبين راحة في اليوم التالي. كنا نعرف أن الفيروس بدأ في الانتشار في أماكن كثيرة من العالم، ولكن الوضع لم يكن سيئًا في إنجلترا في ذلك الحين".

وتابع :"كنا بحاجة إلى فوزين فقط لنتوج بالدوري الإنجليزي، بعد ذلك، استيقظت يوم الاثنين على خبر إغلاق المدارس والجامعات في مدريد ابتداءًا من يوم الأربعاء، لذا كان التحضير لتلك المباراة غريبًا للغاية، عادة لا أنشغل بما يدور خارج الملعب، ولكن الوضع كان صعبًا هذه المرة".

وواصل :"جاء يوم الأربعاء ولعبنا مباراة رائعة، ولكننا لم نحقق النتيجة المرجوة أمام أتلتيكو، قدمنا أداءً مذهلًا، ولكننا لم نسجل العدد المطلوب من الأهداف واستقبلت شباكنا أهدافًا أكثر مما ينبغي، ويوم الجمعة اجتمعنا باللاعبين، وتحدثت عن أمور لم أكن أتخيل نفسي أتحدث عنها  طوال حياتي، لا يعلم أحد كيف ستسير الأمور، ولذلك قررنا أنه من الأفضل إرسال الجميع إلى منازلهم".

وأكمل المدرب الألماني قائلًا :"إلى أي مدى كان الأمر صعبًا بالنسبة لك؟ يمكن أن أصف نفسي بالشخص الذي يجد الحلول لمعظم المشاكل التي يواجهها في الحياة، وهي مختلفة تمامًا عن المشكلة الحالية بكل تأكيد، ودائمًا ما كنت أتعامل مع المشاكل كمعطيات لإيجاد الحلول المناسبة في النهاية. أما في هذه الحالة، فبكل صراحة لا يملك أحدًا حلًا واضحًا على المدى القريب".

واستطرد "سوف نخرج من هذه الأزمة، ولكن ليس قريبًا. لقد قمنا بإنشاء مجموعة وانضم لها عدد كبير من العاملين في ميلوود، وهي تشهد تفاعلًا كبيرًا ومستمرًا من الجميع. يمكنني القول أن الحالة المزاجية للاعبين جيدة في الوقت الحالي، وكما قلت، هذا تحدٍ لنا جميعًا، ولكننا بخير".

وبكل إنسانية، قال كلوب :"هناك أناس كثيرون يمرون بظروف أصعب بكثير من التي نمر بها الآن، لذلك سيكون أمرًا محرجًا للغاية إذا تحدثت عن المشاكل التي أمر بها حاليًا، وهي شبيهة بالمشاكل التي يعاني منها معظم الناس الآن".

وأردف :"أنا مدرب كرة قدم، وأدرك طبيعة هذه المهنة، والناس دائمًا ما يتوقعون منك أن تكون قائدًا وذكيًا في تعاملك مع الأمور. كان مهمًا أن أتحدث كمدرب لفريق ليفربول وفي الوقت نفسه كإنسان يهتم بصحة المشجعين، لطالما كانت كرة القدم تحتل الأهمية الكبرى في حياتي، ولكن ليس في هذه الأوقات العصيبة التي نعيشها الآن بكل تأكيد".

وبنظرة للأمام، واصل كلوب كلماته قائلًا :"إذا نظرنا إلى الفترة الحالية بعد 20 أو 30 أو 40 سنة، وقلنا أن تلك الفترة شهدت تضامن العالم في سبيل حل الأزمة، فهذا سيكون أمرًا رائعًا بحق. ربما يتعذر رؤية ذلك الآن، ولكن أتمنى أن يصبح ذلك حقيقة في المستقبل. الآن علينا أن نعمل سويًا وأن يؤدي كل منا دوره وأن نهتم ببعضنا البعض، فهذا هو السبيل الوحيد للخروج من هذه الأزمة".

وأتم يورجن كلوب تصريحاته قائلًا :"هناك أشخاص لا يملكون خيار البقاء في المنزل ويتعين عليهم الخروج يوميًا للعمل؟ إنهم يقومون بعمل استثنائي. بالأمس أرسل لي أحدهم مقطع فيديو لبعض الأشخاص في إحدى المستشفيات وهم يغنون "لن تسير وحدك أبدًا"، وبمجرد أن رأيتهم شرعت في البكاء. هذا يوضح لنا أن هؤلاء الأشخاص يتحلون بروح جميلة على الرغم من عملهم في ظروف صعبة. إنهم يعرضون أنفسهم للخطر من أجل رعاية وعلاج المرضى والحفاظ على حياة الآخرين، لذلك لا تسعني الكلمات لوصف مدى إعجابي بعملهم وتقديري لهم".

استطلاع الراى


مصير الدوري المصري بعد جائحة كورونا؟
الدوري العام - 2019/2020