الأوليمبية الدولية تؤكد التزامها الكامل بإقامة أولمبياد طوكيو رغم تفشي كورونا



عادت اللجنة الأوليمبية الدولية تأكيد التزامها الكامل بإقامة دورة الألعاب الأولمبية الصيفية المقررة في طوكيو بين  24 يوليو حتى 9 أغسطس بالرغم من تفشي فيروس كورونا المستجد وتوقف العديد من النشاطات الرياضية في بعض البلاد خاصة الصين.

وقال رئيس اللجنة الأولمبية الدولية الألماني توماس باخ لوكالة "كيودو" اليابانية في اتصال هاتفي بأن اللجنة الأولمبية الدولية ملتزمة تماما بإقامة البطولة.

تصريحات رئيس اللجنة الأولمبية الدولية تأتي رغم حديث رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي ودعوته منظمي الأحداث الكبرى الى التفكير في إلغائها أو إرجائها تأخيرها.

وطلب آبي الخميس إغلاق المدارس لمدة شهر تقريبا في حملة للحد من انتشار الفيروس الذي أودى بحياة أربعة أشخاص في اليابان حتى الآن بين حوالي 200 إصابة مؤكدة، كما تم اكتشاف حوالي 700 إصابة بين حوالي 3700 راكب وطاقم على متن سفينة سياحية تم عزلها قبالة اليابان بعد أن ثبتت إصابة أحد ركابها بالفيروس.

وكشفت وكالة فرانس برس عن تصريحات لعضو اللجنة الأولمبية ديك باوند الذي أكد خلالها بأن الأولمبياد ستمضي كما هو مقرر لها في غياب بعض التوجيهات المحددة أو اللوائح الهامة للغاية المنبثقة عن منظمة الصحة العالمية أو السلطات التنظيمية المختصة، ما لم يكن هناك وضع عالمي بالغ الخطورة بحيث لا يمكن إقامة الألعاب أو أن السلطات التنظيمية تفرض حظرا على السفر أو هذا النوع من الأشياء فإن العمل سيتواصل.

 

استطلاع الراى


ما رأيك في قرار أحمد فتحي بالرحيل آخر الموسم؟
الدوري العام - 2019/2020