الـ «هيركليس» تراوري يقود ولفرهامبتون لريمونتادا مثيرة على السيتي



سقط مانشستر سيتي في فخ الهزيمة للمرة الثانية على التوالي أمام ولفرهامبتون بعدما خسر منه ذهابًا وإيابًا في الدوري الإنجليزي الممتاز على يد "الهيركليس" أداما تراوري.

وخسر مانشستر سيتي بثلاثة أهداف مقابل هدفين أمام ولفرهامبتون في المباراة التي جمعتهما على ملعب مولينيو في الجولة الـ 18 من الدوري الإنجليزي الممتاز.

وجاءت أحداث جيدة المستوى مثيرة في مجرياتها، حيث استكمل السيتيزنز اللقاء بعشرة لاعبين من الدقيقة 12 إثر طرد الحارس إيديرسون ليضطر جوارديولا لاستبدال أجويرو بالحارس البديل كلاوديو برافو، إلا أنه على الرغم من ذلك تمكن السيتي من التقدم في النتيجة بهدفين دون رد.

وتقدم فريق مانشستر سيتي في النتيجة عن طريق اللاعب رحيم سترلينج بعدما أهدر ركلة جزاء قرر حكم اللقاء إعادتها ليهدرها مُجددًا إلا أنها ارتدت من يد الحارس روي باتريسيو ليسكنها رحيم في الشباك.

وفي الدقيقة 50 عاد رحيم سترلينج لإحراز الهدف الثاني بعد تمريرة سحرية من كيفين دي بروين انفرد على إثرها بالمرمى ليضعها في الشباك بمهارة كبيرة.

ووسط اعتقاد الجميع بأن المباراة انتهت تمكن اللاعب أداما تراوري من إحراز هدف تقليص الفارق لولفرهامبتون من تسديدة رائعة من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 55.

وفي الدقيقة 82 تدخل أداما تراوري بقوة على ميندي ليخطف منه الكرة على حدود منطقة جزاء السيتي ويمرر كرة سحرية إلى راؤول خيمينز ليتمكن أبناء المدرب نونو سانتو من إحراز هدف التعادل.

وعمّق ولفرهامبتون جراح مانشستر سيتي بهدف ثالث في الدقيقة 89 عن طريق اللاعب مات دوهيرتي، وسط حالة فرحة جنونية في المدرجات وأرض الملعب.

وبتلك النتيجة يرتفع رصيد ولفرهامبتون إلى النقطة 30 يرتقي بهم إلى المركز الخامس في جدول الترتيب، فيما توقف رصيد مانشستر سيتي عند النقطة 38 يتوقف بهم عند المركز الثالث.

استطلاع الراى


ما رأيك في قرار أحمد فتحي بالرحيل آخر الموسم؟
الدوري العام - 2019/2020