الأهلي يواصل انتصاراته في الدوري ويفوز على دجلة بثلاثية في شوط واحد



حقق النادي الأهلي فوزه الخامس على التوالي في مسابقة الدوري العام بتحقيق الانتصار على وادي دجلة بثلاثية نظيفة في المباراة التي أُقيمت مساء اليوم ضمن منافسات الجولة السابعة من الدوري العام.

وجاءت أحداث الشوط الأول من المباراة التي أُقيمت على ستاد الأهلي بالسلام متوسطة المستوى وسط سيطرة واضحة للمارد الأحمر على مجرياتها، مع هجمات مرتدة متوسطة الخطورة لفريق وادي دجلة.

وبدأت أحداث الشوط الأول بضغط عالي من الأهلي حاول فيها لاعبي المارد الأحمر اختراق دفاعات وادي دجلة أكثر من مرة، قبل أن يلجأ أبناء رينيه فايلر للتسديد من حدود منطقة الجزاء والتي كانت أبرزها كرة لوليد سليمان علت العارضة.

ولاحت فرصة أخرى لوليد سليمان بعد كرة عرضية ارتقى لها صانع ألعاب الأهلي عاليًا ضاربًا إياها برأسية قوية تصدى لها الحارس محمد عبد المنصف.

وفي الدقيقة الـ 16 أرسل رامي ربيعة كرة قطرية طويلة ليقطع بها العديد من الأمتار في عدة ثواني مستغلًا تحرك ذكي وسريع من رمضان صبحي.

وانفرد رمضان صبحي على إثر تلك الكرة بعدما استلمها بطريقة رائعة وتوغل داخل منطقة الجزاء من الجهة اليسرى وسط ملاحقة من مدافع وادي دجلة إلا أن صبحي استمر في مشواره قبل أن يسدد كرة بيسراه ارتطمت في جسد محمد عبد المنصف وتحولت لفريق وادي دجلة.

وفي الدقيقة 31 أًرسلت كرة قطرية داخل منطقة جزاء وادي دجلة إلا أنه قبل أن يستملها حسين الشحات تدخل مدافع أصحاب الأرض إلا أنه أسقط الكرة أمام جونيور أجايي.

وانطلق النيجيري جونيور أجايي نحو الكرة وسط محاولات من دفاع وادي دجلة لإبعادها إلا أن لاعب الأهلي تمكن من تسديدها مباشرةً، ولكن خرج محمد عبد المنصف للدفاع عن مرماه بتألق واضح لترتطم الكرة في جسده وترتد داخل منتصف الملعب.

وبعد فرصة جونيور أجايي، لاحت فرصة أخرى لرمضان صبحي داخل منطقة الجزاء إلا أنه حاول مراوغة دفاع وادي دجلة أكثر من مرة ليتمكنوا من إبعادها من أمامه.

واقتصرت هجمات وادي دجلة على الارتداد السريع في استغلال للنقص العددي في دفاع الأهلي وكثرة أعداد المهاجمين في صفوف أصحاب الأرض، إلا أنها أيضًا باءت بالفشل، لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

وفي الشوط الثاني، ضاعف الأهلي ضغطه على مرمى وادي دجلة مع دقة أكبر في الاستحواذ على الكرة وتشكيل الهجمات على مرمى محمد عبد المنصف.

وفي الدقيقة 51، احتسب سعيد حمزة، الحكم المُكلف بإدارة المباراة ركلة حرة للنادي الأهلي على بعد 30 ياردة، نفذها محمد مجدي أفشة متقنة داخل منطقة الجزاء.

وأبعد دفاع وادي دجلة الكرة لتسقط على حدود منطقة الجزاء ليستلمها حسين الشحات ويراوغ دفاع وادي دجلة ويسدد كرة ارتطمت في أقدام المدافعين وسقطت على رأس عمرو السولية الذي مررها لرمضان صبحي.

واستلم رمضان صبحي الكرة وراوغ دفاع وادي دجلة ببراعة قبل أن يسدد كرة مباغتة في الشباك متسغلًا خروج خاطئ من الحارس محمد عبد المنصف.

وفي الدقيقة 64 شكّل فريق وادي دجلة هجمة مرتدة خطيرة على مرمى النادي الأهلي انطلق فيها رفيق كابو، مهاجم أصحاب الأرض مستغلًا سرعته الكبيرة.

وخرج محمد الشناوي في توقيت مثالي لغلق كافة مساحات المرمى أمام رفيق كابو ليضطر الأخير لتسديدها بقوة في منتصف الملعب، ليتألق حارس الأهلي في إبعادها ببراعة.

وفي الدقيقة 75، استلم حسين الشحات كرة عرضية بتحكم رائع ساهم في مراوغة مدافع وادي دجلة دون حركة، ليرسل بعدها كرة عرضية متوسطة القوة للخالي من الرقابة وليد أزارو، ليضعها المغربي بسهولة في الشباك.

وكاد فريق وادي دجلة أن يقلص الفارق بعد انفراد للاعب عبد الكبير الوادي خرج عليه محمد الشناوي ليبعدها من أمامه إلا أنه سددها سريعًا لكنها مرت بجوار القائم الأيمن.

وفي الدقيقة 92 استلم عمرو السولية كرة داخل منطقة الجزاء بتحكم دقيق ليرسلها إلى البديل أحمد الشيخ الذي تمكن من وضع الهدف الثالث.

استطلاع الراى


هل ينجح السنغالي أليو بادجي مع الأهلي؟
دوري أبطال أفريقيا - 2020