استاكوزا يروي تحذيرات جوزيه التي لم ينفذها وأنهت حياته مع الأهلي في "الديب فريزر بدل التلاجة"



روى أحمد حسن استكازوا لاعب النادي الأهلي السابق والذي ارتدى قميص المارد الأحمر لمدة 3 مواسم كواليس انتقاله من التشكيل الأساسي للفريق تحت ولاية البرتغالي مانويل جوزيه إلى مصير الهاوية على دكة البدلاء.

ويحكي استكازوا في حواره مع تايم سبورت فترة ابتعاده عن تشكيل الأهلي الأساسي قائلًا "حسام البدري تحدث معي وطلب مني التعود على اللعب في مركز خط الوسط المدافع رغم أنني لا أجيد اللعب في هذا المركز في ظل ن مركزي الأساسي هو صانع اللعب".

متابعًا "أكدت للبدري أن هناك صعوبة في اللعب في هذا المركز ولكنه أكد لي بأن فرص اللعب في مركز صانع اللعب صعب في وجود كبار مثل تريكة وبركات وغيرهم من اللاعبين في هذا المركز، وبالفعل بدأت في التعود على مركز خط الوسط المدافع".

وأستكمل اللاعب "مركز خط الوسط المدافع في الأهلي فترة وجود جوزيه لم يكن يتسم بالإبداع، مهمتك فقط في هذا المركز هو استلام الكرة وتسليمها للجانب الهجومي بدون أي مراوغة او لف بالكرة أو أي مهارة فردية، ولكنني لم أعتاد على ذلك وكنت أحاول المراوغة وإظهار مهاراتي الفردية من أجل أن أنال اعجاب الجماهير ولكن جوزيه تحدث معي واكد أنه لا يريد أي أدوار هجومية في المركز وإلا سيتم استبعادي من التشكيل، كنت أظنه يحذرني من أجل التركيز بشكل أكبر ولكن الحقيقة أنه كان يهددني ونفذ تهديده بعد مباراتين فقط".

وأضاف "جوزيه تحدث معي وقال لي أن الإعلام يتحدث عني وأصبحت نجمًا بعد مرور 9 أسابيع فقط من بطولة الدوري وأن هذا أثر على تركيزي في الملعب، خلال احدى المباريات قمت باللف حول لكرة في منتصف الملعب فوجدته يصرخ من خارج الملعب ويناديني وعندما حضرت له رأيته يقوم بتقليدي ويقوم بالدوران حول نفسه".

مختتمًا تصريحاته "جوزيه يملك مصطلح "التلاجة" لأي لاعب لا ينفذ التعليمات، بعد ما حدث منه تجاهي في المباراة توقعت أن أدخل "التلاجة" ولكنني وجدت نفسي في "الديب فريزر"، لم أشارك لعدد كبير من المباريات المتتالية".

استطلاع الراى


ما الخطة التي سيعتمد عليها فايلر؟
كأس السوبر - 2018