بسيناريو كوميدي مبكي لمنتخب تونس.. برون يؤهل السنغال لنهائي كأس الأمم



تمكن المنتخب السنغالي من تحقيق الفوز على نظيره تونس، بهدف وحيد دون رد، في المباراة التي جمعت بين الفريقين بمنافسات بطولة كأس الأمم الإفريقية 2019.

والتقي منتخب السنغال بنظيره تونس في منافسات الدور نصف النهائي ببطولة كأس الأمم الإفريقية المقامة في مصر.

وشهدت المباراة بداية حماسية من جانب الفريقين منذ إنطلاقة شوط اللقاء الأول، بهجمات متبادلة في الدقائق الأولى كمن عمر المباراة فشل المهاجمين من تحويلها للشباك.

وفي الدقيقة 76 من عمر شوط اللقاء الثاني حصل المنتخب التونسي على ركلة جزاء، بعدما اصطدمت الكرة في ذراع كاليدو كوليبالي مدافع المنتخب السنغالي.

وتصدى فرجاني ساسي، لاعب وسط المنتخب التونسي لركلة الجزاء، ليسددها بشكل سيء وضعيف في يد ألفريد جوميز، حارس السنغال الذي أمسك بالكرة بسهولة، مهدرًا أهم فرص تونس للتقدم في اللقاء.

وبعد 3 دقائق فقط، احتسب الحكم الأثيوبي باملاك تيسيما ركلة جزاء لصالح المنتخب السنغالي بعد عرقلة واضحة داخل منطقة الجزاء ليتصدى لها اللاعب هنري سافيت.

وعلى الرغم من تعليمات الحارس البديل فاروق بن مصطفى للأساسي معز حسن بالارتماء ناحية الجهة اليمنى إلا أن حسن ارتمى جهة اليمين ليتصدى لها ببراعة ويحولها إلى ركلة ركنية.

لينتهي الوقت الأًلي من عمر اللقاء بالتعادل السلبي، لينتقل الفريقين للوقت الإضافي، وفي الدقيقة 101، من عمر شوط اللقاء الإضافي الأول، نفذ المنتخب السنغالي ركلة حرة مباشرة من الجبهة اليمنى، أخطأ حارس مرمى تونس في الخروج عليها، قبل أن تصطدم الكرة في ديلان برون مدافع نسرو قرطاج وتسكن الشباك.

واحتسب الحكم الأثيوبي ركلة جزاء للتوانسة بعد لمسة يد على مدافع المنتخب السنغالي إلا أن حكام تقنية الفيديو طالبوه بالعودة لمراجعة قراره ليعلن بعدها الغاء القرار.

لتنتهي المباراة بفوز المنتخب السنغالي بهدف وحيد دون رد، ليتأهل للقاء نهائي كأس الأمم الإفريقية 2019، والتي تقام يوم الجمعة المقبل على أرضية ملعب استاد القاهرة.

استطلاع الراى


من اللاعب الذي تتوقع تألقه مع فايلر؟
دوري أبطال أفريقيا - 2020