الإتحاد الأوروبي يعارض تولي سامورا حل أزمة الكاف



يواجه رئيس الفيفا جيانى انفانتينو معارضة من أحد نوابه حول خطة لتعيين الامين العام للفيفا فاطمة سامورا لدور إضافي لحل أزمة الإتحاد الأفريقي والذي تم اتهام رئيسه أحمد أحمد بمزاعم للفساد خلال تواجده بفرنسا مطلع الشهر الجاري.

وستقود سامورا مراجعة عاجلة للاتحاد الأفريقي لكرة القدم بشأن الشؤون المالية بعد وجود مزاعم تورط أحمد أحمد في شبهات فساد مالي.

ويعارض الكسندر سيفرين رئيس الإتحاد الأوروبي طلب انفانتينو حسب ما أكدة وكالة انباء اسوشيتد برس في رسالة واضحة.

وقال سيفيرين ان اقتراح انفانتينو تم استلامه فى الساعة 1:50 من صباح اليوم الخميس وتم طلب رد بحلول الساعة 10:30 صباحا.

وكتب سيفيرين الى انفانتينو في رسالة اطلعت عليها وكالة انباء اسوشيتد برس: " لا يمكن ان يتوقع منى ان يفحص اقتراحك الفريق القانوني للاتحاد الأوروبي او اتشاور مع الاعضاء الاوروبيين في مجلس الفيفا حول موضوع بهذه الاهمية الكبيرة خلال 90 دقيقة فقط "

"لم يُدرج في تاريخ مؤسساتنا، الأمين العام للاتحاد الدولي لكرة القدم، الذي يقود المنظمة بموجب النظام الأساسي للاتحاد الدولي لكرة القدم يتم إعارته للتحكم في اتحاد كونفدرالي، حتى بموافقة الاتحاد".

وقال سيفيرين إن احتفاظ سامورا بلقب الأمين العام للفيفا مع منصبها الجديد يثير عددا كبيرا من الأسئلة، ولا سيما احتمال تضارب المصالح فضلا عن الشكوك حول ما إذا كان يتوافق مع الأنظمة الأساسية للفيفا أو الكاف.

وكتب سيفيرين "يجب ان تفهموا ان هذا ليس نوع القرار الذي يجب اتخاذه باستخفاف وعلى عجل" ، واضاف "بدون تحليلنا القانوني للوضع ومشاورات بين الدول الاوروبية الاعضاء في مجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم، لا يمكنني ان اوافق على الاقتراح الذي تم تقديمه ".

استطلاع الراى


هل ينتهي الدوري قبل مباراة القمة ويتوج الأهلي باللقب؟
الدوري العام - 2019