أخبار الأهلي اليوم: قرار الأهلي في أزمة جدول الدوري وتجميد مستحقات اللاعبين


يقدم   El-Ahly.comلقرائه خدمة أخبار الأهلي اليوم والتي سوف تشمل جميع أخبار النادي الأهلي في الصحف الكبرى من اجل تواصل القراء مع الأخبار المحدثة لعشاق القلعة الحمراء.

مع الوضع في الاعتبار أن الموقع لا يضمن بصفة دائمة صحة هذه الأخبار ولكننا نقوم بنشر الأخبار كما جاءت في الصحف اليومية بصيغة النقل المباشر مع حفظ كامل حقوق الملكية الفكرية لهذه الصحف وكتابها بدون أي تغيير أو تعديل من قبل الموقع في صيغة الأخبار.

الأهرام

الأهلى يستقر على رفض مواجهة المقاولون قبل لعب الزمالك مؤجلاته

لاسارتي: أهدرنا فوزا مستحقا أمام الإسماعيلى ونبذل مجهودا لعلاج ضياع الفرص

استقر الجهاز الفنى للفريق الأول لكرة القدم بالنادى الأهلى على عدم خوض مواجهة المقاولون المقرر لها الثلاثاء المقبل ضمن منافسات مسابقة الدوري.

وعقد الجهاز الفنى اجتماعا مع سيد عبدالحفيظ مدير الكرة طالب خلاله بنقل وجهة نظرهم إلى إدارة النادى برفض خوض أى مباراة إلا مع استكمال المنافس لمؤجلاته تحقيقا لمبدأ تكافؤ الفرص.

وكشفت مصادر أن هناك حالة من الغضب الشديد لدى لاعبى الفريق بسبب حالة السلبية التى باتت عليها إدارة النادى فى تلك المواقف خاصة مع رؤية المنافس يحقق ما يريد ويتم تنفيذ كل متطلباته لدرجة ان جدول المباريات صدر بما طالب به وهو عدم خوض مواجهة القمة أمام الأهلي.

وقالت المصادر ان الاجتماع الذى عقده محمود الخطيب رئيس النادى مع سيد عبدالحفيظ مدير الكرة كان للاتفاق على إرسال خطاب رسمى لاتحاد الكرة يطلب فيه عدم خوض أى مباراة الا بعد ان يلعب الزمالك كل مبارياته.

وتمسكت إدارة الأهلى بطلبها عدم خوض أى مباراة الا مع لعب المنافس المباشر وهو الزمالك لجميع مواجهاته المؤجلة تحقيقا لمبدأ تكافؤ الفرص والعدالة التى تغنوا بها جميعا، ويترقب الجهاز الفنى بقيادة مارتن لاسارتى الموقف النهائى لاتحاد الكرة بتأجيل مباراة المقاولون من عدمه لتحديد مدة الراحة السلبية التى سوف يمنحها للاعبيه.

وربما يحسم مجلس الإدارة حال تأجيل مباراة ذئاب الجبل الموقف النهائى للمدير الفنى لاسارتى خاصةً بعد أن ظهر واضحا عدم قدرته على تطوير اداء الفريق بصورة واضحة.

واستقر الجهاز الفنى على الدخول فى معسكر خارجى بعد اجازة عيد الفطر المبارك بسبب توقف الدورى لخوض المنتخب المصرى بطولة أمم افريقيا التى ستبدأ فى 21يونيو المقبل ويسبقها معسكر الفراعنة فى برج العرب.

وعلى جانب آخر، سادت حالة من الحزن الشديد أوساط القلعة الحمراء بعد التعادل مع الإسماعيلى 1-1فى المباراة التى جرت بينهما باستاد الجيش المصرى .

وأبدى مارتن لاسارتى المدير الفنى حزنه الشديد بعد فقدان نقطتين أعادا للزمالك الأمل فى لقب الدوري. وقال لاسارتى ان الفريق قدم مباراة جيدة وأضاع العديد من الفرص ولكن خطأ دفاعى منح المنافس التعادل، وأضاف ان هناك مجهودا كبيرا يبذله الجهاز الفنى بهدف علاج ضياع الفرص السهلة امام مرمى المنافسين.

الجمهورية

بعد السقوط أمام الإسماعيلي

غليان في الأهلي

تجميد المستحقات.. ورفض إقامة لقاء بيراميدز بالكأس

حالة من الغضب الشديد انتابت مسؤولي النادي الأهلي وذلك عقب التعادل 1/1 مع الإسماعيلي أمس الأول في مباراة مؤجلة من الاسبوع الثامن عشر من الدوري الممتاز وفضل جميع العاملين بالنادي التزام الصمت لحين معرفة نتائج الجلسة التي يعقدها محمود الخطيب رئيس النادي مع سيد عبدالحفيظ مدير الكرة ورفض مسئولو النادي الأهلي الإدلاء بأي تصريحات لها علاقة بالفريق.. يأتي في مقدمتهم أعضاء الجهاز الفني اللذين رفضوا التحدث عقب المباراة ورفضوا حضور المؤتمر الصحفي الذي تم الغاؤه.

ويمر النادي بحالة من الارتباك الشديد خاصة وأنه حتي كتابة هذه السطور لم يعلن الأهلي عن موقفه من خوض مباراة المقاولون العرب المقرر إقامتها يوم الثلاثاء المقبل فبعد أن أبلغ الجهاز الفني اللاعبين بالعودة إلي تدريبات بداية من اليوم تراجع الجهاز الفني انتظارا لما ستسفر عنه الجلسة خاصة وأن الاتجاه الأقرب لدي الأهلي هو عدم الموافقة علي خوض هذا اللقاء في الفترة الحالية وخوضه بعد نهائيات كأس أمم أفريقيا تحقيقا لمبدأ تكافؤ الفرص بين الأهلي والزمالك المتنافسين علي اللقب ولم يتم بعد معرفة ميعاد التدريبات للفريق حيث حصل اللاعبون علي راحة أمس وسيتم إبلاغهم بموعد المران عقب نهاية الجلسة.

كما يتجه مسئولو الأهلي أيضا لرفض إقامة مباراة بيراميدز في بطولة كأس مصر يوم 3 يونيو والتمسك بإقامتها أيضا بعد منافسات بطولة كأس أمم أفريقيا.

كما تتجه النية أيضا لإصدار قرار بإيقاف مستحقات لاعبي الفريق لحين العودة للانتصارات وحصد لقب الدوري خاصة وأن غرفة خلع ملابس اللاعبين شهدت انتقادات وغضب من الأوروجواياني مارتن لاسارتي مدرب الفريق وسيد عبد الحفيظ مدير الكرة. اللذان عنفا اللاعبين بشدة.

علي جانب آخر تأكد غياب ياسر إبراهيم عن المباراة المقبلة أمام المقاولون العرب بسبب الإيقاف حيث حصل علي البطاقة الصفراء خلال المباراة التي تعادل فيها الفريق مع الإسماعيلي 1/1 أمس الأول.

وبدأ الجهاز الفني للفريق بقيادة الأوروجواياني مارتن لاسارتي في تجهيز رامي ربيعة ليحل مكان إبراهيم في المباراة المقبلة وطالب لاسارتي من أعضاء الجهاز الفني ضرورة تجهيز اللاعب علي أكمل وجه خاصة وأنه لم يشارك مع الفريق منذ فترة طويلة.

الأخبار

غضب وقلق في الأهلي : عبد الحفيظ يقدم تقريراً للخطيب لحفظ حقوق تكافؤ الفرص والرد علي اتحاد الكرة

حالة من الغضب والقلق تسيطران علي الجهاز الفني للفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي بسبب ضبابية الموقف بالنسبة لختام الموسم الحالي من عمر الدوري الممتاز التي يتصدر جدول ترتيبها »المارد الأحمر« برصيد 74 نقطة ويسعي للاحتفاظ بدرع البطولة والتتويج به للمرة الـ41 في تاريخ قلعة الجزيرة، حيث رفع سيد عبد الحفيظ مدير الكرة تقريراً للكابتن محمود الخطيب رئيس النادي يُبدي فيه اعتراضه علي غياب مبدأ تكافؤ الفرص مع المنافس في ضوء ما وضعته لجنة المسابقات باتحاد الكرة بالنسبة لمواعيد الأسابيع الأخيرة للدوري العام خاصةً أن غياب هذا المبدأ تعترض عليه أيضاً الأندية المتصارعة علي الهروب من شبح الهبوط لدوري القسم الثاني «المظاليم» في الموسم المقبل.. ويأتي اعتراض الأهلي في ظل تعنت لجنة المسابقات بالجبلاية خلال خوض الفريق للمباريات الأفريقية وإلزامه بخوض عدة مباريات في المسابقة المحلية خلال فترة زمنية قصيرة تسببت في إرهاق اللاعبين وتعرض لصفوفه للعديد من الإصابات التي ضربت العناصر الأساسية لـ «الشياطين الحمر» بعكس ما يحدث الآن من تسهيلات للغريم الأزلي بالنسبة لأجندة مبارياته المؤجلة في الدوري.وفي سياق متصل، يري مسئولو الأهلي أن تأجيل مباريات في الجولات الأخيرة من عمر الدوري لما بعد ختام منافسات نهائيات بطولة كأس الأمم الأفريقية للعبة التي ستنطلق في مصر 21 يونيو المقبل، يهدد الموسم الجديد فيما يتعلق بإمكانية تأهل منتخبنا الوطني للمباراة النهائية لـ» كان 2019 « والمقرر إقامتها يوم 19 يوليو القادم وهو ما يعني أن هناك ما يقرب من 10 أيام متبقية فقط بعد ختام البطولة القارية علي إغلاق باب القيد الدولي يوم 30 من الشهر ذاته، وستكون الفرق المتبقية لها مباريات بدوري هذا الموسم أمام أزمة حقيقية فيما يتعلق بعدم إراحة لاعبيها خلال فترة الصيف وبالتحديد وقت أمم أفريقيا أو خوض معسكرات تدريبية استعداداً للموسم المقبل والأهم والأخطر فيما يتعلق بصعوبة الاستغناء عن لاعبين بصفوفها وضيق الوقت للبحث والتعاقد مع لاعبين جدد لتدعيم بعض مراكز الفريق في فترة الانتقالات الصيفية نظراً لارتباط بعض الأندية وخاصة التي لم ينضم أي لاعب بها للمنتخب الأول خلال مشاركته الأفريقية بمباريات محلية وموسم لم ينته بعد، ويرغب الأهلي في الخروج من هذا المأزق والاحتفاظ بكامل حقوقه وضروري الالتزام بمبدأ تكافؤ الفرص مع المنافس في ظل الصراع المشتعل بينهما علي خطف لقب الدوري هذا الموسم.من ناحية أخري، شهدت غرفة خلع ملابس فريق الأهلي بعد التعادل مع الإسماعيلي أجواءً حزينة، بعدما عبر الأوروجوياني مارتن لاسارتي المدير الفني عن غضبه الشديد انه رغم التقدم في النتيجة أثناء المباراة فضلا عن الفرص السهلة التي أهدرت أمام المرمي وحالة الاستهتار التي انتابت اللاعبين وجعلت الفريق الأصفر يعود في المباراة.. ومنح لاسارتي لاعبيه راحة سلبية من التدريبات أمس تجنباً لتعرض اللاعبين للإجهاد ووقوع إصابات جديدة بالفريق بعد التعادل مع الإسماعيلي، كما تأكد غياب ياسر إبراهيم مدافع «المارد الأحمر» عن مواجهة المقاولون العرب القادمة بالدوري بسبب الإيقاف، حيث حصل علي البطاقة الصفراء في مباراة «الدراويش» وهو الإنذار الثالث حيث سبق أن حصل علي إنذارين أمام سموحة وطلائع الجيش. وفيما يتعلق باستعادة فريق الأهلي للاعبيه المصابين وتجهيزهم من أجل العودة للمشاركة في التدريبات الجماعية استعداداً لخوض اللقاءات المتبقية هذا الموسم، اقترب علي لطفي حارس المرمي من إعلان جاهزيته لقائمة النادي الأحمر وفقاً لاختبار طبي سيخضع له اللاعب اليوم بعدما قطع لطفي شوطا كبيراً في تنفيذ برنامجه التأهيلي للتعافي من الإصابة في الرباط الداخلي للركبة، كما خضع حارس مرمي الفريق لتدريبات مكثفة مع إعطائه حقنة لتخليصه من خشونة الركبة.. بينما يواصل محمد محمود تدريباته العلاجية بانتظام عقب عودته من ألمانيا الثلاثاء الماضي بعد إجرائه عملية للتعافي من قطع في الرباط الصليبي، بينما يسير كريم نيدفيد بشكل جيد في استكمال التأهيل للتعافي من آثار جراحة غضروف الركبة.

المصري اليوم

الأهلى يجمّد مستحقات لاعبيه

قرر الجهاز الفنى للفريق الكروى الأول، بالنادى الأهلى، بقيادة مارتن لاسارتى، تجميد مستحقات لاعبيه، بعد التعادل مع الإسماعيلى ١/١، أمس الأول، ضمن مباريات الدورى، وتفريطهم فى فوز كان فى متناول أيديهم، ما وضعهم فى مأزق بالغ الحرج، فى مشوار سعيهم نحو الاحتفاظ بلقب الدورى المحلى.

وسادت حالة من الغضب بين أعضاء وجماهير النادى، عقب انتهاء المباراة، على مواقع التواصل الاجتماعى، وداخل أرجاء القلعة الحمراء، خوفًا من خسارة اللقب المحلى، بعد التفريط فى نقطتين ثمينتين، فى سباق القمة.

وحملت الجماهير، مارتن لاسارتى، المدير الفنى للفريق، مسؤولية التعادل أمام الإسماعيلى، بسبب التغييرات التى أحدثها على التشكيل من بداية المباراة، والتى تمثلت فى الإبقاء على الثنائى جيرالدو، وصالح جمعة، خارج الخطوط، وعدم الاستعانة بهما إلا فى آخر ٢٥ دقيقة من زمن المباراة، فضلًا عن عدم استعانته بمروان محسن، صاحب الخبرات فى التعامل مع مثل هذه المباريات، والذى سبق أن أحرز الهدف الثانى، للأهلى فى مباراة إنبى، قبل الأخيرة، فضلًا عن الدفع بالثنائى حسام عاشور، ووليد سليمان، من بداية المباراة، رغم عدم مشاركتهما بصفة أساسية مع الفريق طوال الفترة المنقضية، مما أثر على مستوى الفريق طوال شوطى المباراة.

وسيطر الوجوم على لاعبى الفريق وجهازهم الفنى، بسبب التعادل الذى وضع الفريق فى مأزق، وحمل مارتن لاسارتى، المدافعين، مسؤولية الهدف الذى منى به مرمى محمد الشناوى، بسبب عدم التمركز الصحيح، فى خط الدفاع، للدرجة التى أدت لإحراز كريم بامبو، هدف التعادل، رغم أنه كان يلعب تحت وطأة الإصابة.

وينتظر أن يعقد المدير الفنى جلسة مع لاعبيه خلال الساعات القليلة المقبلة، للحديث عن الأخطاء التى وقعوا فيها خلال مباراة الإسماعيلى، والعمل على تلافيها قبل مباراة المقاولون، المقبلة والمقررة الثلاثاء المقبل، والسعى لعدم تكرارها فى تلك المواجهة، التى يسعى الفريق للفوز بنقاطها الثلاث، وعدم فقدان أى نقاط جديدة، فى مشوار الفريق نحو الاحتفاظ باللقب المحلى فى الموسم الحالى، خصوصًا فى ظل اشتعال المنافسة مع الزمالك، المنافس التقليدى للفريق.

وحدد الجهاز الفنى، برنامجا تدريبيا خاصا لحمدى فتحى، يؤديه خلال اليومين المقبلين، خصوصًا أن المدير الفنى، سيسعى لإعادته للتشكيل بقوة، لعلاج القصور الذى وضح على الفريق خلال مواجهة الأسماعيلى، خصوصًا أن فتحى من العناصر المتميزة فى وسط الملعب، والذى وضح تأثير غيابه على الفريق. من ناحية أخرى، واصل خالد الدرندلى، أمين صندوق النادى الأهلى، الغياب عن حضور مباريات الفريق فى الدورى، ولم يحضر مع زملائه فى المجلس، مباراة الإسماعيلى، بعدما فعلها فى مباراة إنبى، قبل الأخيرة، على خلفية، الخلافات الدائرة بينه وبين محمود الخطيب، رئيس النادى الأهلى، على خلفية ظهوره فى صورة مع المستشار تركى آل الشيخ، مالك نادى بيراميدز، وهى الصورة التى أحدثت ردود أفعال غاضبة، بين أعضاء مجلس الإدارة، وطالبوا الدرندلى، بالاعتذار عنها، لكنه أوضح أنه لم يرتكب أى خطأ كى يعتذر ولو تكرر الأمر ألف مرة، سيتصرف نفس التصرف.

 

استطلاع الراى


بعد استبعاد عمرو وردة من المنتخب
الدوري العام - 2019