جوارديولا يعتذر عن الأغنية المسيئة لجماهير ليفربول وصلاح



تقدم بيب جوارديولا، المدير الفني لنادي مانشستر سيتي الإنجليزي باعتذار لجماهير ونادي ليفربول على الأغنية التي رددها لاعبو فريقه عقب التتويج بلقب البريميرليج.

وكانت أغنية تسربت من داخل حافلة مانشستر سيتي أساءت لجماهير ليفربول والنادي ونالت من محمد صلاح، لاعب المنتخب المصري ونجم الريدز.

وأتت كلمات الأغنية على النحو التالي :"مشوار طويل لكييف انتهى بالهزيمة" –إشارة لخسارة دوري أبطال أوروبا العام الماضي-، "جماهير تُضرب في الشوارع ويبكون في المدرجات" –إشارة لحادثة هيلزبره التي راح ضحيتها حوالي 94 شخصًا في التسعينات-، "كومباني أصاب صلاح" –إشارة لتدخله العنيف على الفرعون المصري-.

وقال جوارديولا في المؤتمر الصحفي الخاص بمباراة نهائي كأس الاتحاد أمام واتفورد :"لثانية واحدة فقط تخيلت أننا يمكن أن نسيء إلى هذه المأساة (هيلزبره) وجميع سكان ليفربول، إنه أمر لا يصدق".

وأضاف :"كنا سعداء لأنفسنا، إذا كان شخص ما قد تعرض للإهانة بسبب تلك الأغنية، فأنا آسف، أعتذر، لكن ذلك لم يكن هدفنا، فنحن كنا سعداء لأنفسنا للفوز بالدوري الممتاز ضد منافس لا يصدق".

وأكمل :"لم يمض وقت طويل منذ أن تعرض أحد مشجعي نادي مانشستر سيتي للهجوم في ألمانيا، ولهذا السبب يعتقدون أنه من الجيد أن يغني أغاني عن أشخاص تعرضوا للهجوم في الشوارع عندما تعرض أحدهم للهجوم منذ فترة ليست طويلة أمرًا ساذجًا جدًا".

استطلاع الراى


أكثر مركز يحتاج التدعيم بفريق الأهلي في الانتقالات الشتوية
الدوري العام - 2019/2020