تقنية خط المرمى تواصل الدراما وتهدد السيتي بحرمانه من أهم نقطتين في الموسم



واصلت تقنية خط المرمى إحداث الدراما في الدوري الإنجليزي الممتاز، وذلك بعدما أنقذت 5 نقاط من قبل لمانشستر سيتي، إلا أنها قد تطيح بأهم نقطتين لأبناء المدرب بيب جوارديولا.

وكانت ساعات يد الحكم في الدوري الإنجليزي قد أنقذت 5 نقاطًا غالية لفريق مانشستر سيتي في صراع صدارة جدول الترتيب أمام ليفربول، في موسم درامي وتاريخي يتقاسمان فيه الفريقين الاستحواذ على الصدارة في كل مباراة يخوضونها.

ويطبق الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم نظام ساعات اليد (تقنية خط المرمى) والتي تقوم بإنذار الحكم حال تخطي الكرة لخط المرمى، ليعلن بعدها عن احتساب الهدف من عدمه.

وفي مباراة الدور الأول بين فريقي ليفربول ومانشستر سيتي احتفلت جماهير الريدز بإحراز هدفًا في شباك السيتي بعد خطًا من الحارس إيدرسون، إلا أنهم فوجئوا بقرار من الحكم بإكمال اللقاء دون احتساب الهدف.

الإعادة التلفزيونية حينها أثبتت عدم تخطي الكرة لخط المرمى، حيث تمكن المدافع جون ستونز من إزاحة الكرة قبل سنتيمترات من الدخول بأكملها داخل مرمى السيتزنز.

السيتي تمكن من خطف 3 نقاط غالية على حساب بيرنلي في المباراة التي جمعتهما في الجولة الـ 35 من البريميرليج بهدف نظيف أحرزه اللاعب سيرجيو أجويرو في الدقيقة 63 بعد احتساب الحكم الهدف عن طريق تقنية ساعة إنذار خط المرمى.

ويستضيف مانشستر سيتي في الجولة قبل الأخيرة مساء اليوم على ملعبه ووسط جماهيره فريق ليستر سيتي، حيث تمكن أجويرو من تصويب كرة رأسية من داخل منطقة الجزاء احتفل بعدها جماهير السيتيزنز بالهدف الأول، إلا أنهم تلقوا نفس المفاجأة التي تعرض لها من قبل جماهير الريدز بعدما احتساب الهدف، حيث لم تتخط الكرة خط المرمى.

ويحتل مانشستر سيتي وصافة ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز قبل لقاء الليلة برصيد 95 نقطة بفارق نقطتين عن ليفربول صاحب الصدارة.

استطلاع الراى


رأيك في بيان اتحاد الكرو وتأجيل الدوري واقامه القمة بنهاية الدور الأول
الدوري العام - 2019/2020