9 لقطات لا ينساها الجمهور المصري في بطولات أمم أفريقيا

9 لقطات لا ينساها الجمهور المصري في بطولات أمم أفريقيا

تنطلق بطولة الأمم الأفريقية في نسختها الـ31 في الجابون خلال الفترة من 14 يناير وحتى 5 فبراير المقبل ، البطولة التي تنتظرها الجماهير المصرية بعد غياب طويل حيث كانت آخر مشاركة للمنتخب في 2010.

ويقدم El-Ahly.com تقرير خاص عن لقطات لا تنساها الجماهير المصرية في مشاركات المنتخب المصري في بطولة الأمم الأفريقية.

طاهر أبوزيد في المغرب 1986

مباراة عصيبة في نصف نهائي بطولة 1986 بين المنتخب المصري ونظيره المغربي ، الحكم يحتسب ضربة حرة على حدود منطقة جزاء المغرب ، المنتخب الذي صعد على حساب مصر لنهائيات كأس العالم 1986.

طاهر ابوزيد يسدد بكل قوة معلنا هدف الفوز والتأهل في مرمى بادو الزاكي حارس المغرب الشهير ، المنتخب يستطيع الفوز بالبطولة بعد معاناه ضربات الترجيح في اللقاء النهائي أمام الكاميرون.

أيمن منصور في الجابون 1994

لا أحد يستطيع نسيان هدف أيمن منصور في مرمى الجابون في بطولة 1994 ، الهدف الأسرع في تاريخ بطولات الأمم ألأفريقية.

الهدف جاء بعد تمريرة طولية من حمزة الجمل استطاع أيمن منصور أن يحرز الهدف في الثانية 23 ويظل رقمه صامد حتى بداية بطولة الجابون.

"حازم محمد يحيى الحرية إمام"

استطاع حازم إمام أن ينفذ الضربة الأخيرة في ركلات الترجيح في مباراة مصر وكوت ديفوار ببوركينا فاسو 1998 لينطلق أحمد شوبير في تعليقه "حازم محمد يحيى الحرية إمام" وسط فرحة هيستيرية بالتأهل لنصف نهائي بطولة أفريقيا.

مصر ظلت بعيدة عن نصف نهائي بطولة أفريقيا لأكثر من 12 عام ودع خلالها المنتخب سواء من الدور التمهيدي أو دور الثمانية.

عشيو يسرق المنتخب في 2004

مصر في بطولة 2004 واجهت الجزائر في اللقاء الثاني بالمجموعة الثالثة ، مصر فازت في اللقاء الأول على زيمبابوي بهدفين لهدف.

مصر في مواجهة الجزائر تعرضت لهدف مبكر في الدقيقة 13 وضغط المنتخب وقدم مباراة جيدة وأدرك التعادل عن طريق أحمد بلال في الدقائق الأخيرة من اللقاء حسين عشيو لاعب الجزائر راوغ دفاع المنتخب بصورة غريبة ليحقق الجزائر الفوز في الدقيقة 88.

علي ماهر وليم كي شونج في 1996

خطف علي ماهر الكرة من حارس الكاميرون في بطولة أفريقيا 1996 ليحرز هدف التعادل ولكن الجميع يتذكر لقطته الشهيرة وسؤاله لحكم المباراة الموريشيوسي ليم كي شونج.

علي ماهر لم يكن متأكدا من احتساب الحكم هدف التعادل ولكن الحكم أشار بصحة هدف علي ماهر في مرمى الكاميرون وخسرت مصر اللقاء في النهاية بهدفين لهدف.

عمرو زكي في السنغال 2006

مباراة نصف نهائي بطولة أفريقيا 2006 بين مصر والسنغال ، مصر تقدمت أمام حضور جماهيري كبير عن طريق أحمد حسن من ضربة جزاء ، وأدرك السنغال التعادل في الدقيقة 52.

المباراة زادت صعوبتها بعد أزمة ميدو وحسن شحاته ودخول عمرو زكي ، من أول لمسة لعمرو زكي يحرز هدف الفوز للفراعنة في الدقيقة 81 ليصعد المنتخب لنهائي البطولة ويواجه كوت ديفوار.

صدة الحضري من رأس دروجبا

المنتخب المصري في نصف نهائي بطولة أفريقيا 2008 تقدم في الشوط الأول عن طريق أحمد فتحي ، ضغط المنتخب الإيفواري بكل قوته لإدراك التعادل وتألق دفاع المنتخب المصري وعصام الحضري في الزود عن مرماهم.

الدقيقة 48 من عرضية لمنتخب كوت ديفوار من الجهة اليمنى أخطأ دفاع مصر في التشتيت لتصل إلى دروجبا الذي سدد بكل قوة ولكن الحضري أنقذ الموقف ببراعة ، وانتهى اللقاء بفوز مصر 4/1 وصعودها لنهائي البطولة لمواجهة الكاميرون.

زيدان البديل وهدف تريكه الكاميرون 2008

اللقاء النهائي بين مصر والكاميرون شهد جلوس محمد زيدان على مقاعد بدلاء المنتخب المصري ، الدقيقة 60 أمر شحاته زيدان بالدخول لملعب اللقاء بديلا لعمرو زكي.

زيدان في الدقيقة 76 ضغط على سونج المدافع الكاميروني ليمرر للمندفع محمد أبو تريكه الذي سدد معلنا فوز مصر باللقب الأفريقي.

جدو البديل "الهداف"

هوجم حسن شحاته كثيرا على ضم محمد ناجي جدو لقائمة المنتخب في بطولة أفريقيا 2010 لكن جدو رد على الجميع بأهدافه القاتلة ليصبح اللاعب البديل هداف البطولة.

جدو دخل بديلا في مباراة مصر ونيجيريا في المباراة الأولى بالمجموعة ودخل بديلا في مباراة موزمبيق ليحرز الهدف الثاني ، في مباراة دور الثمانية ضد الكاميرون أحرز جدو هدف مصر الثاني في اللقاء الذي إنتهى 3/1.

جدو أحرز أيضا في مرمى الجزائر في اللقاء الذي إنتهى برباعية نظيفة كما أحرز هدف التتويج في لقاء غانا.