الأهلي يصعد لنهائي كأس مصر بثلاثية في شباك بتروجيت

الأهلي يصعد لنهائي كأس مصر بثلاثية في شباك بتروجيت

لعب النادي الأهلي أمام بتروجيت في نصف نهائي كأس مصر، ليشهد الشوط الأول الذي انتهى بالتعادل الإيجابي حظ سيء للمارد الأحمر الذي أضاع بعض الفرص من تسديدات داخل الـ18.

الأهلي بدأ المباراة بتشكيل مكون من شريف إكرامي في حراسة المرمى، في الدفاع باسم علي وسعد الدين سمير ومحمد نجيب وحسين السيد، في وسط الملعب حسام غالي وحسام عاشور وعبد الله السعيد ووليد سليمان ورمضان صبحي، في الهجوم عمرو جمال وحيداً.

مع بداية المباراة لم يكن للأهلي فرص على مرمى بتروجيت، لتمر الدقائق دون وجود هجمات لكلا الفريقين، حتى جائت الدقيقة 24 ليحرز بتروجيت هدفه عبر محمد رجب على الرغم من دفعة واضحة من كريم طارق لاعب بتروجيت لباسم علي.

بعد الهدف بدأ الطوفان الأحمر والوصول لأكثر من مرة لمرمى بتروجيت الذي يحرسه محمد الشناوي، ولكن تسديداتنا ذهبت بعيدة عن المرمى وبالتالي أضعنا الكثير من الفرص.

بالدقيقة 32 أقدم فتحي مبروك على أول تبديل للمارد الأحمر ليحل مؤمن زكريا بدلاً من حسام غالي الذي بدى مصاباً في اتجاهه لخارج الملعب.

بالدقيقة 42 استطاع رمضان صبحي أحراز التعادل بعدما استطاع أن ينهي جملة رائعة من الأهلي بمراوغة لدفاع بتروجيت داخل الـ18 لينفرد بالشناوي ويسدد بقوة في سقف المرمى معلناً عن الهدف الأول والتعادل للأهلي لينتهي الشوط 1-1.

مع بداية الشوط الثاني ظل الأهلي مستحوذ على نصف الملعب ولكن حتى الدقيقة 65 لم يكن لأي الفريقين فرص على مرمى الآخر.

الدقيقة 70 أستطاع حسين السيد أن يلعب كرة جيدة بالجانب الأيسر مع مؤمن زكريا ليتسلم الظهير الأيسر الكرة ويراوغ دفاع بتروجيت ويسدد كرة قوية معلناً التقدم.

بعد الهدف أقدم مبروك على القيام بالتبديلين الأخرين لينزل عماد متعب بدلاً من وليد سليمان وينزل أحمد فتحي بدلاً عمرو جمال.

فتحي الذي حل بديلاً بالدقيقة 85 أستطاع أن يتسلم تمريرة بينية رائعة من عبد الله السعيد لينفرد بالمرمى ويسدد بيسراه قوية ليحرز الهدف الثالث لتنتهي المباراة بفوز الأهلي بثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد.

X