أحلى الأوقات (8) : طلقة  رضا عبد العال  تعيد الأمل من شبين

أحلى الأوقات.. سلسلة نعيش معها طوال شهر رمضان المعظم.. نسترجع فيها 30 لقطة من أحلى ذكريات الأهلي عبر السنوات.. أهداف حاسمة، بطولات تاريخية، لقطات فاصلة.. وغيرها من الذكريات التي لا ينساها أي أهلاوي..

الزمان: مايو 1996

المكان: ستاد شبين الكوم

الحدث: مباراة الأهلي والجمهورية بشبين الكوم في إطار مباريات الأسبوع 23 لبطولة الدوري موسم 1995-1996

 

موسم لن ينساه من عاش تفاصيله على الإطلاق.. الزمالك يتفوق على الأهلي بفارق 6 نقاط قبل نهاية المسابقة بتسع أسابيع وتبدأ جماهيره في الاحتفال بـ"فريق الأحلام" الذي سيعيد الدوري للقلعة البيضاء.. فجأة يتعادل الفريق الأبيض مع الألمونيوم ثم الترسانة في أسبوعين متتاليين فيما فاز الأهلي على الترسانة والقناة ليضيق الفارق إلى نقطتين فقط.. لكن الزمالك عاد ليهزم الإسماعيلي 5-2 قبل أن يتوجه الأهلي لملاقاة الجمهورية بشبين الكوم..

الوقت يمضي ثقيلاً على الجماهير الحمراء والتعادل السلبي لازال مسيطراً، وهو ما يعني ارتفاع الفارق إلى أربع نقاط مرة أخرى وإزدياد الأمر صعوبة على الأهلي من جديد.. الضغط متواصل وأصحاب الأرض يدافعون باستماتة.. دقيقتان مرتا في الوقت بدل الضائع وبدأت الثالثة.. عندها قرر رضا عبد العال أن يقلب الطاولة على الجميع.. (الحقيقة أن مئات الطاولات انقلبت أيضاً في عشرات المقاهي في اللحظة ذاتها) !

سدد رضا كرة قوية سكنت شباك شبين بعد 170 ثانية من الدقيقة 90.. هدف أشعل هستيريا الأفراح في شبين والقاهرة وكل مكان به أهلاوي في مصر وخارجها.. ومعه عاد الأمل في لقب هو واحد من بين الأغلى في تاريخ الأهلي الطويل في بطولة الدوري.. منافسة استمرت في الأسابيع التالية حتى توجت فيما بعد بمباراة تاريخية أمام الزمالك أنهت الصراع لصالح الفريق الأحمر.. ولكن هذه حكاية أخرى..

ويبقى هدف رضا في شبين بين الأهداف الخالدة في ذاكرة كل أهلاوي..

شاهد احلى الاوقات مع صاروخ رضا عبد العال