ما لا يليق بنهار رمضان (1) من جيلبرتو لسامح يوسف: "أقعد عشان أعدي"

ما لا يليق بنهار رمضان (1) من جيلبرتو لسامح يوسف: "أقعد عشان أعدي"

يمتلك فريق النادي الأهلي تاريخ طويل مع منافسه الأول نادي الزمالك من المواجهات والمباريات التي لا يمكن ان ينساها مشجعين الشياطين الحمر.

ويقدم El-Ahly.com في حلقاته المعتادة بشهر رمضان الكريم سلسلته التي ستتناول اللقطات التي لن تنسي في خلال المواجهات بين النادي الأهلي ونادي الزمالك، ولكن وجب التنويه انها قد تكون لا تليق بنهار رمضان.

لا تجلس أمام جيلبرتو:

تحدث محللي الكرة المصرية كثيراً عن قدرات النجم الانجولي جيلبرتو وما يستطيع تقديمه من دعم هجومي مهول في الجبهة اليسرى التي حمل اختامها لسنوات طويلة داخل فريق النادي الأهلي.

كانت أحد أبرز نقاط القوة التي امتلكها اللاعب الانجولي الرهيب قدرته على المراوغة بصورة رائعة، والغريب ان اليساري الرائع كان بإمكانه تكرار نفس المراوغة في كل مباراة، بل وفي المباراة عدة مرات ولا يتمكن أحد من إيقافه.

تعجب الكثير، كيف يمكن ان يكرر اللاعب الانجولي نفس المراوغة في كل مرة وينجح في 99% منها، حاول الكثير من اللاعبين الذي قادهم حظهم السيء منع توغلات اللاعب بأغلاق المساحة امام قدمه اليسرى التي كان يمر بها بشكل مبهر.

وقبل مباراة العودة لدور نصف النهائي من مسابقة دوري ابطال افريقيا، علم سامح يوسف انه سيواجه جيلبرتو ومع حديث المحللون المتكرر عن ضرورة غلق كل المساحة الممكنة امام قدم الانجولي اليسرى رغب سامح في القيام بذلك.

عندما تسلم الانجولي الكرة في شوط المباراة الثاني، وانطلق صوب سامح يوسف كقطار مخيف وقف ظهير الزمالك الأيمن وقرر اغلاق الزاوية اليسرى امامه، وبالفعل توجه جيلبرتو نحوه بتلك الطريقة ليري ان الفرصة الأفضل لاعتراض الكرة ستكون عبر القيام "بزحلقة" لقطعها.

سمع سامح يوسف بقية الحكاية من زملائه فيما بعد، قد يكون رأي ما حدث على شاشات التلفاز، انتظر جيلبرتو وأغلق الزاوية اليسرى ولكنه لم يمر من هنا.

قرر الانجولي مفاجأة خصمه، قد مل من المرور بنفس الطريقة طوال المباراة فكان اختياره ان يوهم سامح يوسف انه سيتوجه للجبهة اليسرى كالمعتاد، قام بالتمويه انه سيتجه الي خط التماس فقط بقدمه اليسرى ليلتقط يوسف الرسالة ويجلس امامه، حينها فقط قرر جيلبرتو الدخول الي قلب الملعب.

وليكتمل المشهد، سمع ظهير الزمالك الأيمن زئير عنيف قادم من مدرجات الشياطين الحمر، حينها فقط أدرك، ان الجلوس امام جيلبرتو لم يكن القرار الأفضل في خلال مسيرته.

لاعب ذو صلة

X