أخبار الأهلي اليوم: البطل يواجه دجلة والبدري يبحث عن الأرقام القياسية

أخبار الأهلي اليوم: البطل يواجه دجلة والبدري يبحث عن الأرقام القياسية

لمتابعة أخبار النادي الأهلي اليوم وأخبار الرياضة في مصر عامة يقدم الموقع لقرائه خدمة أخبار الأهلي اليوم وهي الخدمة التي سوف تشمل جميع أخبار النادي الأهلي في الصحف الكبرى من اجل تواصل القراء مع الأخبار المحدثة لناديهم.

مع الوضع في الاعتبار أن الموقع لا يضمن بصفة دائمة صحة هذه الأخبار ولكننا نقوم بنشر الأخبار كما جاءت في الصحف اليومية بصيغة النقل المباشر مع حفظ كامل حقوق الملكية الفكرية لهذه الصحف وكتابها بدون أي تغيير أو تعديل من قبل الموقع في صيغة الأخبار.

الأهرام

فى الأسبوع الـ 32 بالدورى:

اليوم: الأهلى يواجه «أمل» دجلة فى البقاء ..ومباراتان لتكسير العظام

تستأنف اليوم مباريات الأسبوع الثانى والثلاثين لمسابقة الدوري، بإقامة ثلاثة لقاءات  تجمع الاولى الداخلية مع طنطا فى الساعة الثالثة والنصف عصرا بملعب كلية الشرطة، وفى المباراة الثانية يلعب الإنتاج الحربى مع سموحة فى الساعة الخامسة والنصف على ملعب استاد السلام.

وبظهور الاهلى مع وادى دجلة فى الساعة الخامسة والنصف مساء على ملعب استاد القاهرة، ويلعب غدا الإسماعيلى مع المقاصة والمقاولون العرب مع الزمالك.. بينما تأجلت مباراة واحدة تجمع المصرى البورسعيدى مع إنبى نظرا لخوض الأول لقاء العودة فى بطولة كأس الاتحاد الإفريقي(الكونفيدرالية).

وعلى الرغم من ان فريق الاهلى قتل المنافسة على اللقب مبكرا وقبل ستة اسابيع من ألنهاية الا ان مواجهته اليوم امام وادى دجلة لها العديد من الابعاد من بينها نتائج طارق العشرى امام حسام البدري.

فضلا عن السؤال المطروح دائما فى الجولات المتبقية للاهلى وهو هل يستمر الغرور الفنى لحسام البدرى والدفع بتشكيلة مختلفة؟ بعد ضمان حصد اللقب ومحاولة الاستفادة الفنية بمنح دور أكبر للاعبين الأقل مشاركة فى المباريات، ومنهم أحمد حمودى وأحمد ياسر ريان و اكرم توفيق و باكامبى ماتشامبى ومحمد شريف.. كل ذلك، بالإضافة الى المواجة الشخصية بين البدرى والعشرى بعدما نجح الاخير فى التعادل أمام الأهلى فى 12 من اصل 26 مباراة خاضها امام الاهلى مديرا فنيا لحرس الحدود و اهلى بنى غازى وإنبي. 

وواجه ستة مديرين فنيين للأحمر أكثرهم «حسام البدرى (10) مباريات والبرتغالى مانويل جوزيه (9) ومحمد يوسف (3)، وكلا من زيزو، والأسبانى خوان جاريدو، والبرتغالى جوزيه بيسيرو مباراة.

ولم تكن نتائج العشرى كلها إيجابية بل إنه خسر أمام الأهلى 14 مباراة، منها تسع مباريات على يد البرتغالى مانويل جوزيه، كما أنه خسر من حسام البدرى ثلاث مرات، بالإضافة إلى كل من زيزو ومحمد يوسف وجوزيه بيسيرو.

ويعود للأهلى اليوم هداف المسابقة وليد أزارو بعدما شارك فى المران الجماعى وبات إحدى الأوراق الجاهزة، غير ان النية تتجه لدى الجهاز الفنى للأهلى الاعتماد على مروان محسن للمباراة الثالثة على التوالى من اجل تجهيزه.

فى الوقت الذى يستمر فيه غياب رامى ربيعة وعلى معلول وصلاح محسن ومعهم محمد نجيب الذى بدأ التأهيل البدنى امس بالإضافة الى هشام محمد الذى لم يكمل المران الاخير خشية الاجهاد وبات بعيدا عن تشكيل البداية. فى المقابل يتمسك فريق وادى دجلة بالبقاء فى الدورى الممتاز وقد تكون نقطة التعادل امام الأهلى بداية تحقيق ذلك لما عرف عن العشري، بأنه رجل المواجهات الكبرى ولن يغيب عنه أى لاعب سواء بسبب الايقاف او الاصابات ولديه عدة اختيارات للخروج بنتيجة مرضية.

عبد العال والنحاس

وخسر علاء عبدالعال المدير الفنى لفريق الداخلية جولة كأس مصر امام الأهلى ,وبقى له هدف واحد بتحسين موقع الفريق بالجدول وجمع اكبر عدد من النقاط لأنه مازال فى منطقة الخطر بالترتيب (الرابع عشر)ولديه 33 نقطة.

ولن تكون مهمة سهلة لعبد العال اليوم , حيث يواجه عماد النحاس المدير الفنى لفريق طنطا احد اقرب المهددين بالهبوط الى دورى القسم الثانى بوجوده فى المركز السادس عشر برصيد 26 نقطة.

وتختلف الحال فى المباراة التى تجمع فريقى الانتاج الحربى مع سموحة فهما الجاران فى جدول الترتيب، فالأول بقيادة مختار مختار فى المركز السادس خلف ميمى عبد الرازق المدير الفنى لفريق سموحة.

وتتساوى كفة الفريقين على الجانب المادي، غير ان سموحة يتفوق فى رصيد النقاط (47 نقطة)وكذا عدد الأهداف بينما يملك فريق الانتاج الحربى 43 نقطة.. وباتت السيناريوهات مفتوحة فيما يتعلق بنتائج الجولات الاخيرة فى المباريات التى تجمع اندية وسط الجدول نظرا لتشابك عدد النقاط وتقاربها بينهم.

الجمهورية

في الدوري الممتاز :

الأهلي ودجلة .. حوار الأرقام والهروب من الظلام

يخوض النادي الأهلي مباراة قوية عندما يواجه وادي دجلة علي ستاد القاهرة اليوم في السابعة والنصف مساء ضمن مباريات المرحلة 32 من مسابقة الدوري الممتاز لكرة القدم والتي يسعي فيها الأهلي لمواصلة أرقامه في الدوري بينما يحاول دجلة الهروب من شبح الهبوط.

الأهلي يدخل اللقاء منتشيا بفوزه الأخير أمام الداخلية في كأس مصر بعد حسم لقب الدوري حيث يواصل حصد النقاط فقط بعدما نجح في جمع 79 نقطة. بفارق 19 نقطة كاملة من الإسماعيلي المحتل للمركز الثاني برصيد 60 نقطة.

يسعي حسام البدري خلال مباراة إلي الدفع ببعض اللاعبين الذين غابوا عن المشاركة خلال الفترة الأخيرة. للتعرف علي مستواهم لتحديد موقفهم في الموسم الجديد سواء بالبقاء أو الرحيل.

يجري المدير الفني بعض التغييرات الاجبارية في الدفاع مثل الدفع بمحمد هاني أو سعد سمير بدلا من محمد نجيب بجانب أيمن أشرف في قلب الدفاع. إلا أن هاني الأقرب للمشاركة في ظل عودة سعد سمير من الإصابة حديثًا. حيث كان اللاعب يعاني من إصابة في العضلة الخلفية.

يأتي ذلك بعد شعور محمد نجيب بحالة من الاجهاد في المباراة الأخيرة أمام الداخلية والتي فاز فيها الفريق بهدفين.

ويواصل الأهلي رحلةالبحث عن بديل "عبدالله السعيد" خاصة وأن كل محاولات الجهاز الفني في الدفع بلاعب في نفس مركزه لم تؤت ثمارها حتي الآن وأصبح الأهلي بحاجة كبيرة إلي صانع ألعاب قبل خوض مباريات دوري أبطال افريقيا الشهر المقبل بمواجهة الترجي التونسي.

علي الجانب الآخر يعيش وادي دجلة في ظروف صعبة حيث يتوقف رصيده عند 30 نقطة فقط وهو الأمر الذي جعل الفريق يدخل ضمن الفرق المرشحة للهبوط ويصارع مع طنطا والرجاء علي البقاء في البطولة الموسم المقبل.

ويعول طارق العشري المدير الفني للفريق علي خبرة بعض لاعبيه مثل أحمد عيد عبدالملك وأحمد سالم صافي وعمر السعيد والسنغالي إبراهيما نداي علي أمل الخروج ولو بنقطة وحيدة من المباراة في ظل الموقف الصعب للفريق هذا الموسم.

لم تجد إدارة النادي أي سبيل للخروج من الأزمة الحالية للفريق ومباراة الأهلي تحديا إلا بالوعود المالية للاعبيها من أجل تحقيق الفوز علي الأهلي او علي الأقل عدم الخسارة في المباراة.

الأخبار

اليوم..الأهلي البطل يواجه وادي دجلة المهدد بالهبوط

• الأهلي يسعى لمواصلة انتصاراته فى الدورى أمام دجلة

البدري جاهز بدوافع جديدة.. والعشري »مرعوب« !

يلتقي اليوم الأهلي مع دجلة في الخامسة والنصف علي ملعب ستاد القاهرة ، ضمن منافسات الأسبوع ال32 للدوري الممتاز لكرة القدم..

الأهلي رغم حسمه الدوري قبل نهايته ب6 أسابيع إلا انه يسعي لتحقيق الاستفادة القصوي من مبارياته المتبقية ويتعامل حسام البدري مع التراخي أو أي تهاون بمنتهي الحزم وظهر ذلك بوضوح عقب تعادله الأخير مع سموحة في الدوري وهو التعادل الذي اوقف مسيرة الأرقام القياسية فيما يخص توالي الفوز، ولو احرز البدري فوزا واحد فقط لكان يمكنه معادلة رقم الأسطورة مانويل جوزيه عندما قاد الاهلي في 17 فوزا متتاليا لكن مازال البدري يخطط لأرقام اخري منها النهاية دون هزيمة في اقصي عدد من المباريات بالإضافة إلي الأرقام الفردية للاعبيه ومنها الهداف القريب من المغربي ازارو الخطير ، بالإضافة إلي مكاسب اخري منها تجربة اكثر مجموعة من لاعبيه بجانب الإعداد لدوري الابطال ومواجهة الترجي المقبلة في بداية دوري المجموعات وأخيرا مشواره في الكأس الذي يخطط لخطفه والذي كانت آخر جولاته منذ ايام وبالتحديد الجمعه الماضية عندما فاز الفريق علي الداخلية وتأهل لدور ال8..

بدأ الأهلي الاستعداد لدجلة يوم الأحد الماضي بعدما منح حسام البدري الفريق راحة سلبية يوم السبت عقب الفوز علي الداخلية الجمعه وظهر ان استعداداته جادة وشدد علي اشعال دوافع اللاعبين بعدما شعر أن هناك حالة من الفتور والاستهتار ظهرت في مواجهة سموحه الأخيرة في الدوري وهو ما أكد عليه البدري واشار إلي لاعبيه إلي اهمية الفترة المقبلة وأن الاستبعاد مصير المتقاعس ، وسيستمر اتجاه البدري في الاعتماد علي الوجوه التي لم تحصل علي فرصتها كاملة في مباريات الدوري خاصة أن الفريق مقبل علي مرحلة احلال وتجديد مع الموسم الصيفي وهو مطالب بتقرير عن الفريق بالكامل لاعبا لاعبا وبالتأكيد هناك من سيتم اقصاؤه نظرا لمصلحة الفريق الذي يسعي لتدعيم صفوفه بصفقات سوبر قبل اشتعال منافسات دوري الأبطال ، واختتم الفريق تدريباته امس واستقر البدري علي التشكيلة وخطة المواجهة ولم يحتج لدراسة المنافس طويلا واكتفي بمراجعة خفيفة ومشاهدة مباراته الأخيرة نظرا لأن المنافس معروف..

يدخل الأهلي مباراة اليوم ورصيده 79 هدفا جمعهم من 30 مباراة فاز في 25 وتعادل 4 وهزم مرة واحدة ، وهو علي مشارف الدخول في الثمانينيات ويخطط إلي تحقيق اكبر رقم ممكن من عدد النقاط ، ويكفي لنتأكد ان الأهلي من كوكب تاني في مولد الدوري ان تنظر إلي الفارق بينه وبين اقرب منافسيه وستجد ان الأقرب له الإسماعيلي وهو بعده ب19 نقطة وهو ثاني الدوري ، اما الفرق بينه وبين المركز الثالث الزمالك بلغ رقم خيالي 25 نقطة والأغرب ان الابيض لعب مباراة زيادة..

اما عند مقارنته برصيد دجلة منافس اليوم فستجد الفارق سنوات ضوئية لعب دجلة 31 مباراة حصل منها علي 30 نقطة فقط وهو اقل من نصف رصيد الأهلي البالغ 79، فاز دجلة في 7 منها وتعادل 9 وخسر 15 مرة ، وهو في داخل دائرة المتصارعين علي الهبوط خاصة بعد خسارته الأخيرة من الأسيوطي ، وربما يكون هذا الدافع هو سر قوة المباراة والذي يلعب به طارق العشري المدير الفني لدجلة والمرعوب من الهبوط بعد سوء نتائجه مع الفريق.. استعد العشري جيدا لمواجهة المارد الأحمر وكان يمتلك أريحية في الوقت ساعدته في التجهيز الأمثل للمواجهة الهامة.

المصري اليوم

الأهلى يحشد أسلحته لمواصلة الانتصارات على حساب وادى دجلة

سعياً لاستكمال رحلة الإنتصارات، يستضيف الفريق الكروى الأول بالنادى الأهلى نظيره وادى دجلة، عند الخامسة والنصف مساء اليوم، الثلاثاء، على أرض ملعب استاد القاهرة، ضمن مباريات الجولة الـ٣٢ لبطولة الدورى الممتاز، الذى توج بها المارد الأحمر رسمياً للموسم الثالث على التوالى، وذلك بعد التعادل السلبى فى الجولة الماضية أمام سموحة.

يدخل الأحمر المباراة بمعنويات مرتفعة، بعدما نجح فى تخطى عقبة الداخلية بهدفين نظيفين، الجمعة الماضى، وتأهل لدور الثمانية لبطولة كأس مصر، ورفض الجهاز الفنى منح اللاعبين راحة سلبية استعداداً لمواجهة دجلة، كما ركز البدرى والجهاز المعاون له على تصحيح الأخطاء التى ظهرت على أداء اللاعبين فى المباراة الماضية، كما حذرهم من الاستهانة بوادى دجلة، خاصة أن الفريق يعانى من صراع الهبوط للقسم الثانى، وهو الأمر الذى سيدفع الفريق للقتال أماام الأهلى لتفادى الخسارة والحفاظ على آمال البقاء.

واطمأن الجهاز الفنى على جاهزية وليد أزارو وسعد سمير، وبات الثنائى جاهزاً للمشاركة فى المباراة، بالإضافة لإسلام محارب الذى انتظم فى مران الفريق أمس، بعد حصوله على راحة سلبية لشعوره بالإجهاد.

ومن المنتظر أن يخوض الفريق المباراة بتشكيل يضم كلا من: محمد الشناوى فى حراسة المرمى، محمد نجيب، أيمن أشرف، أحمد فتحى، صبرى رحيل، حسام عاشور، عمرو السولية، وليد سليمان، جونيور أجاى، ميدو جابر، وليد أزارو.

على الجانب الآخر، يتمسك طارق العشرى، المدير الفنى لوادى دجلة، بأمل الابتعاد عن دوامة الهبوط للقسم الثانى، حيث يحتل الفريق المركز الخامس عشر برصيد ٣٠ نقطة، ويبقى الصراع الأشرس على البقاء بينه وبين الرجاء وطنطا بعدما هبط النصر رسمياً للقسم الثانى.

وحرص المدير الفنى على تجهيز لاعبيه نفسياً خلال الأيام الماضية، وطالبهم بضرورة استعادة ثقتهم فى أنفسهم، خاصة أن الفريق يضم عناصر تمتاز بالخبرة، على رأسهم أحمد عيد عبدالملك وأسامة العزب وأحمد سالم صافى وباتريك مالو، وحرص الجهاز الفنى على مشاهدة مباراة الأهلى الأخيرة أمام الداخلية بصحبة لاعبيه، من أجل شرح مهام كل

لاعب نظرياً، ووفقاً للمران الأخير فإن الجهاز الفنى سيعتمد على غلق المساحات فى وسط الملعب والاعتماد على سرعة إبراهيما نداى وعمر السعيد وحسام عرفات فى شن الهجمات المرتدة والتحول سريعاً من الدفاع

إلى الهجوم.

ورصد الجهاز الفنى مكافآت فى حال تحقيق الفوز على الأهلى، خاصة أن النقاط الثلاث ستقرب الفريق من المنطقة الدافئة فى جدول الدورى، ومن المنتظر أن يخوض الفريق المباراة بتشكيل يضم كلاً من: محمود رضا فى حراسة المرمى، محمود مرعى، محمد أنور، السيد سالم، أسامة العزب، محمد حسن، أحمد سعيد، حسام عرفات، محمد هلال، إبراهيما نداى،

عمر السعيد.

 

 

X