أما آن الأوان أن نلغي كرة اليد بالأهلي


ليس قرارًا انفعاليًا، بعد خسارة لقب أو مباراة مع المنافس التقليدي، لا، فالرياضة كما بها لذة الانتصار يوجد بها مرارة الهزيمة التي تمنعك من الحديث أيام وتزيد صعوبة الحياة خاصة لمحبي الرياضة وعشاقها في كل الألعاب، وما يفعله فريق كرة اليد بالأهلي يجعل صاحب القرار في الأهلي يفكر كثيرًا في مستقبل كرة اليد بالنادي.

الأهلي الذي يمتلك القدرات المالية والإدارية والعناصر القادرة على تحقيق النجاح، هل لا يجد طريقًا واضحًا لإدارة كرة اليد في النادي الذي يمر بفترات سيئة كثيرة أكثر من الأوقات التي تسعد الجمهور العاشق لكل ما هو "أهلاوي" ويريده دائما محلقًا بالانتصارات.

قطاع اليد بالأهلي وصل إلى مرحلة ينافسه فيها فريق السلة أيضًا ولكن اليوم، الحديث عن فريق اليد الذي خسر لقبًا أخيرًا أمام الزمالك وهو ما تكرر الموسم الماضي أيضًا بنفس الأخطاء وكافة الأمور حتى فقد الجمهور الثقة في فريقه وهي المرحلة الأصعب التي مهما حاولت فستشعر أن فريقك سيخسر.

الأمر الآن أصبح واضحًا أمام صانع القرار خاصة أن هناك أمامنا ما حدث لفريق كرة القدم، بداية الموسم بدون تدعيم حقيقي خسرنا البطولة الأفريقية وتأخرنا في بداية الدوري وفي شهر يناير بدأنا التدعيم الحقيقي ووصل بنا إلى بناء فريق قوي وقادر حتى لو لم يحقق أي لقب ولكنه اكتسب ثقة الجمهور.

الآن، الجمهور فقد ثقته في فريق كرة اليد، الإحساس الصعب على الجميع، أن تدخل مباراة أو بطولة وانت فاقدًا لجزء من هيبتك وقدرتك، وجمهورك فاقد للثقة فيك فماذا ننتظر؟

 التدعيم؟ الجميع تحدث بأن الأهلي لم يتحرك بشكل قوي من أجل التدعيم؟

 هل كان سيحدث فارق؟

على الأقل أنت تقوم بدورك كما يفعل المنافس

هل كان رأيك سيتغير إذا حقق الأهلي اللقب؟

أنا من أنصار تقليل عدد الألعاب الجماعية والاقتصار على عدد معين حتى لو كان أنصار هذا الاقتراح قليل، الأهلي مثل أي مؤسسة يحتاج التركيز حتى يكون الدعم في طريقه الصحيح.

نعود لكرة اليد، صانع القرار في إدارة الأهلي تأخر كثيرًا في فتح هذا الملف وترك المدير الفني السابق فترة طويلة من الوقت دون أن يبدأ الإحلال والتبديل بل والتدعيم والاعتماد على عناصر معينة لفترة طويلة حتى أن المدير الفني الجديد للفريق لم يغير في الأمر كثيرًا.

إدارة الأهلي، يجب عليها أن تبدأ في اتخاذ خطوات فورية من أجل الألعاب الجماعية خاصة كرة اليد والسلة واتخاذ كرة الطائرة وما يحدث بها وكرة القدم منهاجًا للعودة من جديد، أو أن تصارح الجمهور بأن كرة اليد علة لن تُشفى أو تتخذ الإدارة قرارًا بإلغاء كرة اليد بالنادي.

وأنت عزيزي المتابع، ما رأيكم في عودة فريق اليد للطريق الصحيح؟ هل هناك أمل أم انتهى الوقت؟

وأنت عزيزي المتابع، ما رأيكم في عودة فريق اليد للطريق الصحيح؟ هل هناك أمل أم انتهى الوقت؟

لمتابعة الكاتب

عبر الفيسبوك

عبر تويتر

 

 

استطلاع الراى


ما رأيك في قرارات مجلس إدارة الأهلي؟
الدوري العام - 2019