استقيلووووووا

استقيلووووووا

انتهى وقت الدعم لمجلس محمود طاهر الذي يواصل عناده والمكابرة مع جماهير الأهلي ، الجماهير العاشقة للكيان والتي صبرت فترة طويلة لعل المجلس يقوم بخطوات إصلاحية لتجنب السقوط بالشكل الذي حدث خاصة في أمور كرة القدم.

الحال وصل إلى مجلس إدارة محمود طاهر كأنه يدير مؤسسة شخصية ، لا أحد يحترم إسم الأهلي ولا جماهيره ووصل الحال بالجماهير إلى الغضب الشديد من قرارات مجلس الأهلي الأخيرة.

المجلس عندما اتخذ قراره بالتعاقد مع البرتغالي بيسيرو لم يراعي جمهور الأهلي الذي رفضه بسبب سيرته الذاتية الغريبة ، وهي المرة الأولى التي يقوم فيها جمهور الأهلي بهذا الموقف والسبب يعود إلى عناد مجلس طاهر.

المجلس إنتهى فعليا ، الكل يتبرأ منه مؤيدوه قبل معارضوه ، محمود طاهر واصل عناده وفشل فريق الكرة بعد أن اتخذ من تابعيه سبيلا لإدارة الملف وليس أصحاب الخبرات في إدارة هذا الملف ، حتى وصل بنا الحال إلى قيام إعلامي تابع له بالتحدث في أمور الجهاز الجديد للأهلي.

طاهر ، يجب أن يعلم الجميع مستشاره الإعلامي أحد المتعصبين للزمالك ولا يسمع لأحد غيره مع ثنائي آخر ولكن الكلمة الأخيرة لخليل ، الأمور باتت أسوأ مما تخيلتها جماهير الأهلي بعد نجاح المجلس بإكتساح.

ما حدث في إختيار المدرب هو "الفضيحة" المتكاملة ، مجلس الإدارة منعقد وأخبار الإجتماع أمام الملايين عبر الشاشات المواقع الأليكترونية ، هذا الموقف يوضح لك عزيزي الأهلاوي كيف يدير محمود طاهر الأهلي في كافة الأمور.

كلمة أخيرة .. استقيلووووووا

للتواصل مع الكاتب عبر الفيسبوك

للتواصل مع الكاتب عبر تويتر

 

X