5 حقائق عن هزيمة الأهلي أمام أورلاندو

5 حقائق عن هزيمة الأهلي أمام أورلاندو

تعرض الأهلي للهزيمة أمام أورلاندو بايرتس الجنوب أفريقي في ذهاب نصف نهائي بطولة الكونفدرالية الأفريقية ، على الرغم من إحراز أورلاندو هدفه في الشوط الأول فشل الأهلي في العودة للقاء.

ويقدم El-Ahly.com أبرز خمس حقائق ظهرت بعد هزيمة الأهلي أمام أورلاندو بايرتس بالكونفدرالية.

الحقيقة الأولى .. جاهزية إيفونا الفنية والبدنية عكس تضريحات الجهاز الفني

صرح فتحي مبروك المدير الفني للهلي بعدم جاهزية ماليك إيفونا الفنية والبدينة وخوفه من إصابته مرة أخرى قبل مواجهة أورلاندو ، التصريحات التي ثبت عدم دقتها بعد دخول إيفونا في الشوط الثاني من اللقاء.

إيفونا أثبت أنه جاهز من الناحية الفنية والبدنية وشكل خطورة على مرمى أورلاندو بشكل كبير ونال إيفونا لقب "رجل المباراة" في تقييم الجماهير.

إيفونا قاطرة بشرية تسطيع ملء الفراغ الهجومي في الأهلي وعدم إستغلاله خطأ فني واضح للجهاز الفني للفريق.

الحقيقة الثانية .. هزيمة الأهلي هي الهزيمة العاشرة للفريق هذا الموسم

هزيمة الأهلي أمام أورلاندو هي الهزيمة العاشرة للفريق هذا الموسم ، خسر الأهلي خمس مباريات في الدوري المصري.

وتعرض الأهلي للهزيمة في مباراة بدوري أبطال أفريقيا أمام المغرب التطواني و3 مباريات بالكونفدرالية أمام الأفريقي التونسي 2-1 ولنجم الساحلي وأورلاندو واخيرا الهزيمة في نهائي كأس مصر أمام الزمالك بهدفين دون رد.

الحقيقة الثالثة .. عشوائية الأداء "أمر متكرر"

ظهر جلياً لجماهير الأهلي خلال اللقاء عدم وضوح رئية الجهاز الفني حول اللعب بمهاجم وحيد أو ثنائي هجومي ، فلم يظهر أي تكتيك واضح للأهلي خلال اللقاء وأصبح اللعب عشوائياً "عالكيف" الأهم هو فشل اللاعبين في التمرير السليم لترتد بهجوم مباغت على الفريق.

وعدما حاول فتحي مبروك تغيير التكتيك بالدفع بماليك إيفونا تبعه تبديلات أضاعت كل فرص الأهلي في العودة للقاء.

الحقيقة الرابعة .. الأهلي يحقق الفوز بجنوب أفريقيا

بهزيمة الأهلي أمام أورلاندو بالكونفدرالية ، يكمل الأهلي مباراته الـ9 بدون تحقيق الفوز على أرض جنوب أفريقيا ، خسر الأهلي السوبر الأفريقي أمام الزمالك 1994 وخسر الأهلي أمام سوبرسبورت وبلاتينيوم استارز وأخيرا أورلاندو.

وتعادل الأهلي في جنوب أفريقيا مع أورلاندو في مناسبتين كما تعادل مع صن داونز بنهائي دوري أبطال أفريقيا 2001 ومباراة أخرى مع صن داونز ومباراة ضد أياكس كيب تاون.

على الرغم من الرقم السلبي الذي حققه الأهلي في عدم تحقيق الفوز بجنوب أفريقيا إلا أن الأهلي استطاع تخطي كل عقبات الفريق الجنوب أفريقيا وحقق دوري أبطال أفريقيا 2001-2013 على حساب صن داونز وأورلاندو وحقق السوبر 2002 على حساب كايزر تشيفز.

الحقيقة الخامسة .. هدف في مرمى الأهلي يساوي إنهيار تام

في اللقاء الأخيرة لفريق الأهلي ظهر واضحاً أنه عندما يتلقي شباكه هدف مباغت لا يستطيع الأهلي العودة للقاء ويبدأ فتحي مبروك بإجراء تبديلات لتعديل الوضع.

الأهلي فقد الفترة الأخيرة شخصية "البطل" والعودة للقاء رغم إهتزاز شباكه بأي أهداف فالجميع لا ينسى كيف أستطاع الأهلي العودة في مباريات حاسمة ولكن اللاعبون غير والمدير الفني غير.

 

X