يوسف يسقط مرتين في كمين الداخلية والأهلي يفشل في كسر تألق أحمد فوزي

يوسف يسقط مرتين في كمين الداخلية والأهلي يفشل في كسر تألق أحمد فوزي

استضافت الداخلية النادي الأهلي في مباراة ثأرية من بطل أفريقيا الذي خسر أمام الداخلية في الدور الأول لينجح الفريق من فرض دفاعاته على الأهلي قبل أن يحرز هدفاً مكرراً في الشوط الأول شبيه بهدف أحمد تمساح ليفوز على حامل اللقب المحلي والأفريقي في سيناريو لا يتكرر كثيراً محلياً وبدأ الأهلي بتشكيل مكون من :

إكرامي – وائل جمعة وشريف عبد الفضيل وأحمد فتحي وسيد معوض للدفاع – وفي خط الوسط حسام عاشور وشهاب كإرتكاز أمامهما موسى يدان وعبدالله السعيد – ولعب عمرو جمال والسيد حمدي في الهجوم.

الشوط الأول

بداية نارية من الأهلي في محاولة تسجيل هدف مباغت الا أن علاء عبد العال مدير فني الداخلية كرر نفس السيناريو باللعب بدفاع منطقة وكثافة في منطقته وصلت الى اعادة جميع اللاعبين ووجود لاما كونيه على نقطة وسط الملعب.

الجبهة اليسرى للأهلي كانت المحرك الأساسي للخطورة عبر موسى يدان والسيد معوض وغاب عبدالله السعيد في الجبهة اليمنى التي اعتمدت على أحمد فتحي.

بدأت الخطورة من السيد حمدي الذي راوغ الدفاع من الجهة اليمنى وسددها في يد أحمد فوزي الذي تصدى لها لتعود الى عمرو جمال يرسلها خلفية ممتازة ليفاجيء أحمد فوزي الجميع بأفضل تصدي في الدوري العام هذا الموسم من كرة هدف محقق للأهلي.

ويستمر الطوفان الأحمر عبر أكثر من عشرة ركنيات ليرسل موسى يدان عرضيات خطيرة حاول السيد حمدي في أكثر من ركنية في التسجيل الا أن أحمد فوزي يكرر انقاذاته المميزة.

في الدقيقة 35 تلوح للأهلي فرصة خطيرة من ركنية موسى يدان تصل أمام نقطة الجزاء الى السيد حمدي يرسلها رأسية منخفضة ينقذها أحمد فوزي ومع تقدم شريف عبد الفضيل ووائل جمعة يرسل مصطفى حجاب كرة مرتدة سريعة الى أحمد فرج يرتبك حسام عاشور وفتحي ليمر فرج زيمرر الى لاما كونيه يرسلها مباشرة بباطن القدم مسجلاً الهدف الأول.

يحاول الأهلي الانتفاض والتسجيل وتأتي عرضية الى عمرو جمال يرسلها رأسية "لوب" وينقذها فوزي مرة أخرى وتلوح من بعدها فرصة الى السيد حمدي يتصدى أيضاً لها فوزي ويصطدم في القائم ويحتسب حكم المباراة 4 دقائق وقت بدل ضائع لا ينجح الأهلي في التعادل فيهم.

الشوط الثاني

لم يجري محمد يوسف اي تبديلات خلال الشوطين واستمر اللقاء على نفس الوتيرة الا أن الداخلية غير من تكتيكه الدفاعي ليبدأ في الضغط من منطقة الأهلي الذي لم ينجح في اخراج الكرة بسرعة او تنويع هجومه سوى عبر موسى يدان انشط لاعبيه خلال المباراة.

في الدقيقة 53 من ضربة حرة ارسل عبدالله السعيد عرضية الى رأس السيد حمدي الذي حولها أعلى من المرمى ومن بعدها أحد أخطر فرص الشوط عندما اخترق عمرو جمال من الجهة اليمنى للأهلي ليمر ويرسل تمريرة أرضية الى عبدالله السعيد الذي سدد صاروخ قريبة من القائم لأحمد فوزي.

حاول محمد يوسف زيادة الضغط الهجومي ليخرج شهاب الدين ويشرك محمود حسن تريزيجيه ومن بعدها أحمد رؤوف بديلاً لسيد معوض ليعود موسى يدان الى مركز الظهير الأيسر الا أن الأداء لم يتغير ولم يظهر أحمد رؤوف في أي كرة.

كاد أحمد فرج أن يسجل هدف الداخلية الثاني عندما راوغ حسام عاشور ومن بعده وائل جمعة ويسدد كرة قوية ينقذها اكرامي قبل أن ترتد ليسددها مهاجم الداخلية أعلى من المرمى,

الفرصة الأقرب في نهاية الشوط الثاني كانت للأهلي عبر موسى يدان الذي سدد كرة صاروخية بيسراه ينقذها أحمد فوزي مكملاً تألقه في منع الأهلي من التسجيل ويشترك احمد شديد ويخرج عاشور بدون أي تغيير حيث استمر الداخلية في التمركز في منطقته والأهلي يحاول عبر ارسال عرضيات بدون أي خطورة.

حاول تريزيجيه ارسال عرضية من الجهة اليمنى مرت من ثلاثي الهجوم ومن بعدها يسدد أحمد فتحي تسديدة بعيدة قبل أن يحال شريف عبد الفضيل لتذهب محاولته أعلى من المرمى.

ويحتسب الحكم 5 دقائق حاول فيها الأهلي التعادل بدون جدوى لتنتهي المباراة بفوز مكرر من الداخلية في سيناريو مشابه من الدور الأول باحراز هدفاً من هجمة مرتدة والدفاع طوال المباراة ويتوقف الأهلي عند المركز الرابع في مجموعته يسبقه المقاولون وسموحة والاتحاد.

 

X