الأهلي يرفع راية العصيان للظروف المعاكسة ويعود بتعادل رائع من الكاميرون

الأهلي يرفع راية العصيان للظروف المعاكسة ويعود بتعادل رائع من الكاميرون

قهر النادي الأهلي كل الظروف الصعبة التي واجهها منذ وصوله الى الكاميرون وتحديداً اعادة المباراة بعد 24 ساعة من موعدها ليعود من الكاميرون بتعادل ايجابي بهدف لكل فريق منح الفريق الأفضلية في الوصول الى المباراة النهائية بإذن الله.

انتهى الشوط الأول من المباراة بالتعادل الايجابي بهدف لكل فريق بعدما كان أصحاب الأرض متقدمين بهدف لايمانويل مبونجو قبل أن يدرك أبو تريكة التعادل في اللحظات الأخيرة من عمر الشوط الأول.

بدأ الأهلي اللقاء بتشكيل مكون من شريف اكرامي في حراسة المرمى وفي الدفاع أحمد فتحي وشريف عبد الفضيل ومحمد نجيب وسيد معوض وفي الوسط حسام عاشور وشهاب الدين أحمد وعبد الله السعيد ووليد سليمان وفي الهجوم أبو تريكة ومحمد نجيب.

المباراة بدأت بمحاولات هجومية من القطن الذي حاول لاعبوه الاعتماد على التسديدات البعيدة أو الكرات الطولية لاستغلال فارق الطول بين مهاجمي أصحاب الأرض ودفاع الأهلي.

ويباغت مبونجو دفاع الأهلي بعدما تلقى تمريرة طويلة راوغ بعدها شريف عبد الفضيل وسدد كرة قوية لم يتمكن شريف اكرامي من التعامل معها ليتقدم أصحاب الأرض بهدف دون مقابل.

ويستفيق الأهلي بعد الهدف حيث لعب عبد الله السعيد ضربة رأس قوية تصدى لها الحارس وارتطمت بالقائم لتضيع فرصة ادراك التعادل، قبل أن يهدر وليد سليمان انفراد كامل تصدى له الحارس الكاميروني ببراعة.

وفي اللحظات الأخيرة من الشوط الأول يدرك النادي الأهلي هدف التعادل عبر كرة عرضية من وليد سليمان لعبها أبو تريكة لنفسه برأسية قبل أن يتابعها بنفسه ليسجل هدف التعادل ولينتهي الشوط الأول بتلك النتيجة.

مع بداية الشوط الثاني وضح على النادي الأهلي السيطرة على مجريات الأمور عن طريق التمركز المتميز في وسط الملعب وكثرة نقل الكرات بين اللاعبين بالطريقة التي أحبطت لاعبي القطن.

وبدأ محمد يوسف تدخلاته في المباراة عندما قام بالدفع بتريزيجيه في وسط الملعب بدلاً من محمد أبو تريكة قبل أن يعقبه بالدفع بالسيد حمدي بدلاً من أحمد عبد الظاهر في الهجوم.

ويحاول الأهلي ضرب دفاعات القطن عن طريق التمريرات المتميزة التي أتقنها اللاعبون في وسط الملعب ولكن عاب الفريق غياب الدعم الهجومي المطلوب في الثلث الأخير من الملعب.

وانطلق تريزيجيه بكرة أكثر من رائعة وراوغ كل من قابله حتى وصل الى خط المرمى فقام بتمرير الكرة الى السيد حمدي الذي سددها قوية ولكن كرته ذهبت عالية لتضيع على الأهلي فرصة مضاعفة النتيجة.

ويجري محمد يوسف التغيير الثالث والاخير بالدفع بأحمد شديد قناوي بدلاً من وليد سليمان ليلعب في الجانب الأيسر أمام سيد معوض لسد كل المحاولات الهجومية لأصحاب الأرض.

وكاد القطن أن يخطف الهدف الثاني من كرة طولية تقدم لها شريف اكرامي ولكن الكرة سقطت منه ولكن لحسن الحظ لم تجد المتابعة المطلوبة لينتهي اللقاء بالتعادل الايجابي بهدف لكل فريق.

شاهد أهداف لقاء الأهلي والقطن الكاميروني

لاعب ذو صلة

X