ضربة قوية للترجي بغياب الجبهة اليمنى بالكامل عن لقاء الاياب

ضربة قوية للترجي بغياب الجبهة اليمنى بالكامل عن لقاء الاياب

انتهت مباراة الذهاب بين النادي الأهلي والترجي في الدور النهائي من بطولة دوري أبطال افريقيا، الا ان الفريق التونسي خسر الجبهة اليمنى في هذه المباراة نظراً لتعرض ثنائي الجبهة الى البطاقة الصفراء وهو ما يمنعهم من خوض مباراة العودة التي ستلعب على ارض الترجي في تونس.

واللاعبان الذان تعرضا للبطاقة الصفراء الثانية لهم هم هاريسون أفول وسامح الدربالي وهو ما يمنعهم من لعب مباراة العودة في تونس والتي ستقام يوم 17 من شهر نوفمبر الجاري، وهو ما يمثل خسارة قوية للفريق التونسي لتزيد غيابات أبناء نبيل معلول المدير الفني للفريق التونسي.

وكانت الجبهة اليمنى لفريق الترجي تعتمد بشكل كبير على مهارات لاعبيها الاثنين أفول والدربالي، الا ان نبيل معلول سيجد نفسه في مأزق كبير بسبب غياب الثنائي في وقت واحد وهو ما يحتم عليه ان يجد حلاً سريعاً لهذه المشكلة والتي وقع فيها بسبب تعرض كلا اللاعبان الى البطاقة الصفراء الثانية لهم في مباراة الذهاب امام الأهلي.

ومع بذل الجهاز الطبي في النادي الأهلي لمجهود كبير لعودة نجم الجبهة اليسرى للمارد الأحمر سيد معوض ليشارك في مباراة العودة في تونس، ستكون هذه الغيابات للفريق التونسي، وإذا عاد نجم الجبهة اليسرى للأهلي معوض مرة أخرى، فستكون هذه نقطة قوة لصالح القلعة الحمراء من الممكن ان تساهم في قلب الأوضاع في ملعب رادس.

وكان النادي الأهلي قد لعب مباراة قوية مع فريق الترجي التونسي في ذهاب الدور النهائي من بطولة دوري أبطال افريقيا والتي انتهت بالتعادل الايجابي بهدف لكل فريق في حين أهدر نجم المارد الأحمر محمد ابو تريكة فرصتان أمام مرمى المعز بن شريفية حارس المرمى للفريق التونسي.

لاعب ذو صلة

X