شارك برأيك..دكة البدلاء هل صنعت الفارق للأهلي أمام مازيمبي؟

شارك برأيك..دكة البدلاء هل صنعت الفارق للأهلي أمام مازيمبي؟

يمتلك الأهلي أسلحة كثيرة يمكن استعمالها عند الحاجة فبالرغم من غياب دومينيك ومحمد شوقي وأحمد صديق إلا أن دكة البدلاء احتوت على أسماء قوية كمحمد ناجي جدو وعبد الله السعيد وكونان وشهاب الدين وأحمد شديد وكل منهم قادر على أن يعطي قوة في مركزه مع مشاركته.

 

مع اصابة عماد متعب شارك كونان في مباراه الأولى وان لم يظهر بشكل مميز الا أنه اللاعب الوحيد في الشوط الثاني الذي نجح في الإلتحام مع "فتوات" مازيمبي وأن "يعافر" في الكرات العالية وتميز بالتمرير السليم عند الضغط وعدم الأنانية وهو ما اهدى بركات كرة جميلة سددها بباطن القدم.

 

وشارك جدو كبديل لوليد سليمان الذي قدم مردوداً طيباً وتميز أيضاً جدو في الكرات العالية وفي القوة البدنية خاصة مع انخفاض لياقة باقي اللاعبين وهو ما صنع الفارق في وسط ملع مازيمبي حيث اصبح جدو محطة تسلم وتسليم وانطلاق للأمام وأحرز هدف الفوز في الوقت القاتل بتمركز وهدوء يحسد عليه. والبديل الثالث كان عبد الله السعيد الذي يرى بعض من جماهير الأهلي انه تأخر الدفع به وكان يجب أن يلعب في وقت مبكر للاستفادة من قدراته وهو صانع الهدف الثاني بجدار بتمريرة "جاتوه" لسيد معوض.

 

فهل دكة بدلاء الأهلي صنعت الفارق؟

 

شاهد صور دكة البدلاء بعدسة El-Ahly.com

 

 

لاعب ذو صلة

X