ما ضاقت الا ما فرجت شاهد بالصور ما لم تشهده المدرجات أمام الملعب المالي

ما ضاقت الا ما فرجت شاهد بالصور ما لم تشهده المدرجات أمام الملعب المالي

142 دقيقة من التجارب الأهلاوية لهز شباك الملعب المالي منذ مباراة الذهاب والكرة تأبى دخول مرمى حارس الملعب المالي الضعيف الا أن أكثر من دستة فرص محققة ضاعت في المباراتين قبل أن تفرج بعد الضيقة بتسديدة تريكة من خارج منطقة الجزاء.

دكة بدلاء الأهلي كان لها مفعول السحر فالسعيد غير من شكل الوسط الهجومي للأهلي ودومينيك أهدى الفريق ضربة جزاء وشارك في الهدف الثالث وتريكة كان الماجيكو كعادته وأعطى الأهلاوية ليلة انتهت بفرحة غامرة بعد شهور من الضيق.

شوقي وفتحي وقفوا طوال فترة خروجهم وصوتهم ترصده الميكريفونات وسط صمت المدرجات الخاوية وأصبح اللاعبون هم الجمهور والمشجع والداعم لمن يحاول فك طلاسم المرمى. مباراة الملعب المالي كانت لتكون ضمن تاريخ الأهلي الكبير لو كانت المدرجات ممتلئة بزئير الأهلاوية التي تابعت من منازلها.

ونترككم مع صور المباراة التاريخية بعدسة El-Ahly.com

لاعب ذو صلة

X