شاهد وجه قدم أيسر ثم طيارة يمين وأخرى شمال و"سبرينت" الى جوزيه .. انه الفنان

شاهد وجه قدم أيسر ثم طيارة يمين وأخرى شمال و"سبرينت" الى جوزيه .. انه الفنان

يمر الوقت يوماً بعد الأخر ويثبت بالدليل القاطع أن أبو تريكة مختلف، لاعب قلما يتكرر في التاريخ بفنه وابداعه ومهارته وأخلاقه وقيمته ومذاق الكرة في قدمه.

في مباراة الشرطة أثبت أبو تريكة من جديد أنه مختلف، نزوله للملعب منح الأهلي ما احتاجه حتى يصل الى شباك اتحاد الشرطة، عصا المايسترو التي نزل بها الفنان من على دكة البدلاء.

وفي الدقيقة 70 أثبت أبو تريكة اختلافه، تسديدة يسارية سجل بها الهدف ليستعيد احتفال "الطيارة" الذي اشتهر به طوال تاريخه، فذهب يميناً ويساراً قبل أن يجري الى أحضان والده الروحي مانويل جوزيه.

وفي الصور المقبلة يمكنكم رصد كيف سجل أبو تريكة الهدف وكيف احتفل به بعدسة El-Ahly.com

لاعب ذو صلة

X