الأهلي يضرب الداخلية بالثلاثة في لقاء بلا روح

الأهلي يضرب الداخلية بالثلاثة في لقاء بلا روح

نجح النادي الأهلي في تحقيق الفوز على حساب فريق الداخلية بثلاثة أهداف مقابل هدف في لقاء بلا روح أقيم بدون جماهير تنفيذاً للعقوبة الموقعة على النادي الأهلي باللعب دون جمهور.

انتهى الشوط الأول بتقدم النادي الأهلي بهدفين دون مقابل أحرزهما وائل جمعة وعماد متعب في لقاء أقيم بدون جماهير ولكن حضره الألتراس من خارج الملعب وظهر صوتهم مسموعاً من داخل الملعب.

بدأ الأهلي اللقاء بتشكيل مكون من شريف اكرامي في حراسة المرمى وفي الدفاع رامي ربيعة وأحمد العش ووائل جمعة وفي الطرفين أحمد شديد قناوي وأحمد فتحي وفي الوسط حسام غالي ووليد سليمان وعبد الله السعيد وفي الهجوم السيد حمدي وعماد متعب.

الأهلي بدأ المباراة بقوة محاولاً الوصول الى مرمى الداخلية عبر كرة انطلق بها وليد سليمان من الجانب الأيسر ولعب كرة عرضية ممتازة تجاه متعب المتواجد في قلب المرمى ولكن كرته تخرج خارج الملعب.

ويرد الداخلية بقوة عبر تسديدة صاروخية ترتد من العارضة وتستمر الدربكة الدفاعية بكرة ينفرد بها لاما ولكنه يسدد الكرة بجوار القائم الأيمن لمرمى شريف اكرامي.

وينتفض الأهلي وينجح في الحصول على ضربة جزاء من كرة استغل فيها متعب خطأ الدفاع ليتعرض لعرقلة ويحصل على ركلة جزاء يسجل منها وائل جمعة أول أهداف الأهلي.

ويواصل الأهلي ضغطه الهجومي وينجح في الوصول من جديد الى مرمى الداخلية عبر كرة ممتازة من عبد الله السعيد الى أحمد فتحي الذي يمر بالكرة من الجانب الأيمن ويلعبها عرضية يسجل منها متعب الهدف الثاني بعد أكثر من محاولة.

ويتسبب وليد سليمان في الكثير من الخطورة على دفاع الداخلية بفضل سرعته وسعيه للوصول لمرمى الداخلية الى أن ينتهي الشوط الأول بتقدم الأهلي بهدفين دون مقابل.

مع بداية الشوط الثاني دفع مانويل جوزيه بمعتز اينو بدلاً من عبد الله السعيد ليلعب بجوار حسام غالي في وسط الملعب لزيادة الدعم الدفاعي في وسط الملعب.

ويسيطر الداخلية على وسط الملعب وسط حالة من التراجع والاسترخاء من جانب لاعبي النادي الاهلي الذين تعاملوا مع المباراة وكأنها قد انتهت بفضل التقدم بهدفين.

وينجح حسام غالي في خطف الهدف الثالث للنادي الأهلي عن طريق كرة عرضية من أحمد فتحي في الجانب الأيمن يرتقي لها غالي ويلعبها رأسية داخل شباك فريق الداخلية.

وبعد هدف غالي يسيطر الداخلية على مجريات المباراة بالكامل بعدما تميز الفريق في وسط الملعب والهجوم عن طريق الثلاثي أحمد تمساح وحمادة يحيى ولاما كوني.

ولولا يقظة شريف اكرامي لتسببت الهجمات الكثيفة للداخلية في ادراك الفريق للتعادل على أقل تقدير بالإضافة الى الرعونة الكبيرة من جانب مهاجمي الداخلية في التعامل مع الفرص.

ويدفع مانويل جوزيه بالثنائي دومينيك دا سيلفا وفابيو جونيور بدلاً من وليد سليمان والسيد حمدي لينفصل ثنائي الوسط اينو وغالي عن ثلاثي المقدمة دومينيك وجونيور وعماد متعب.

وينجح الداخلية في ادراك هدف الشرف عن طريق كرة عرضية مرت من أمام رامي ربيعة لتسقط من يد شريف اكرامي ويتابعها فاليه أرمان مسجلاً الهدف الوحيد للداخلية.

وتواصلت الهجمات والفرص الخطيرة لفريق الداخلية ولكن لم ينجح المهاجمون في تسجيل الفرص لينتهي اللقاء بفوز الأهلي بثلاثة أهداف مقابل هدف.

الفيديو من اعداد محمد عزت

لاعب ذو صلة

X