جوزيه بدأ هادئاً وأنهى المباراة ثائراً شاهد انفعالات البرتغالي امام بتروجت

جوزيه بدأ هادئاً وأنهى المباراة ثائراً شاهد انفعالات البرتغالي امام بتروجت

بدأ مانويل جوزيه المدير الفني للأهلي مباراة بتروجت هادئاً رغم وقوفه على الخط وساعد على هذا سيطرة الأهلي الكلية للمباراة وتوالي الفرص الضائعة حتى أحرز وليد سليمان الهدف الأول. ومع أخطاء حسام غالي في وسط الملعب وتكرار انقطاع التمريرات وتحولها الى مرتدات بدأ جوزيه يثور ويعنف اللاعبين على ضرورة اللعب السهل.

وبعد الهدف الأول الذي جاء من سوء تمركز دفاعي وخطأ لإكرامي بغض النظر عن تسلل محمد كوفي بدأ جوزيه في الصراخ حتى بعد احراز حسام غالي هدف التقدم. في الشوط الثاني أجرى البرتغالي تبديلات غير مفهومة غيرت من شكل الفريق غاب عنها الانسجام المطلوب.

ومع غياب النزعة الهجومية للأهلي تكرر الخطأ الأول من ركنية اخرى لم يتعامل معاه اكرامي بشكل صحيح لينفجر جوزيه على الخط في لاعبيه مطالباً اياهم بالضغط واجرى تبديلاً أخيراً باشراك السيد حمدي بدلاً من شوقي! وبالرغم من أن بترودت كان خصماً مستعداً للخسارة الا ان عدم الإجهاز عليه مبكراً أعطاه فرصة التسجيل من فرصتين فقط.

ونترككم مع انفعالات جوزيه بعدسة El-Ahly.com

لاعب ذو صلة

X