الأهلي يدفع ثمن التفريط في فرصة ذبح بتروجيت ويخسر نقطتين بالتعادل

الأهلي يدفع ثمن التفريط في فرصة ذبح بتروجيت ويخسر نقطتين بالتعادل

دفع النادي الأهلي ثمن تفريطه في ذبح بتروجيت في بداية الشوط الثاني عندما كان متقدماً بهدفين مقابل هدف ليستقبل هدف التعادل لأصحاب الأرض لينتهي اللقاء بالتعادل ويخسر الأهلي أول نقطتين في الموسم الجديد.

انتهى الشوط الأول بتقدم النادي الأهلي بهدفين مقابل هدف أحرزهما وليد سليمان وحسام غالي للأهلي ومحمد كوفي لبتروجيت بعد شوط متوسط المستوى من الفريقين.

بدأ الأهلي المباراة بتشكيل مكون من شريف اكرامي في حراسة المرمى وفي الدفاع أحمد فتحي ووائل جمعة ومحمد نجيب وسيد معوض وفي الوسط محمد شوقي وحسام غالي ووليد سليمان وعبد الله السعيد وأمامهم محمد أبو تريكة وعماد متعب.

المباراة بدأت بمحاولات من النادي الأهلي للسيطرة على وسط الملعب عن طريق التمريرات الكثيفة ولكن ضغط بتروجيت حرم الأهلي من فرض سيطرته بالطريقة المطلوبة.

وينجح وليد سليمان في تسجيل أول هدف له مع النادي الأهلي في بطولة الدوري عن طريق تسديدة صاروخية لا تصد ولا ترد تسكن شباك ابراهيم عبد الجواد حارس مرمى بتروجيت.

ويمرر سيد معوض كرة ممتازة تجاه سليمان الذي ينطلق بالكرة بشكل رائع ويلعبها عرضية تجاه عبد الله السعيد المتواجد داخل منطقة الجزاء بمفرده ولكن تسديدته تخرج بعيدة لتضيع الفرصة.

ويعتمد الأهلي على نصب مصيدة التسلل من أجل حرمان بتروجيت من الوصول لمرمى اكرامي ويفشل أصحاب الأرض في ضرب الدفاع بسبب تركيز جمعة ونجيب على الأمر.

ويلعب أسامة محمد كرة عرضية تجاه محمد كوفي المتسلل بشكل واضح للغاية ولكن الحكم المساعد لم يشر لوجود تسلل ليسجل هدف التعادل للفريق البترولي في مرمى النادي الأهلي.

ويرد الأهلي سريعاً عن طريق ضربة ركنية قابلها حسام غالي بضربة رأس ممتازة تسكن الشباك ليتقدم الأهلي وينتهي الشوط الأول بهدفين للأهلي مقابل هدف لبتروجيت.

مع بداية الشوط الثاني دفع مانويل جوزيه بأحمد شديد قناوي بدلاً من وليد سليمان المصاب ليلعب شديد أمام سيد معوض ليشكلا سوياً جبهة يسرى للنادي الأهلي.

وكاد الأهلي أن يصل لشباك بتروجيت عن طريق كرة راوغ فيها عبد الله السعيد بمهارة ومررها لمتعب الذي راوغ بمهارة هو الأخر ليلعب الكرة وينقذها محمد كوفي من على خط المرمى.

ويتبادل السعيد الكرة بمهارة شديدة مع أحمد فتحي الذي يلعب الكرة العرضية ولكنها لم تجد من يتابعها لتخرج خارج الملعب، ثم يظهر أبو تريكة في الصورة بتسديد كرة صاروخية يتصدى لها ابراهيم عبد الجواد.

ويجري مانويل جوزيه التغيير الثاني للنادي الأهلي بنزول محمد ناجي جدو بدلاً من عماد متعب، ويظهر في الصورة ان الأهلي خسر فرصة ذبح بتروجيت خلال أول 20 دقيقة من الشوط الثاني.

ويفاجيء بتروجيت الأهلي بتسجيل الهدف الثاني عن طريق خطأ من شريف اكرامي من تسديدة وقعت من يده لتجد محمود سمنة الذي يسجل الهدف الثاني لفريق بتروجيت.

ويقرر جوزيه المغامرة بتغيير محمد شوقي والدفع بالسيد حمدي ليلعب حسام غالي  في مركز لاعب الارتكاز وينضم السيد حمدي الى عبد الله السعيد وابو تريكة وشديد وجدو في الجانب الهجومي.

ويظهر حمدي بمستوى جيد ويسدد أكثر من كرة ولكن كراته ذهبت بعيدة، ويلعب الأهلي على الكرات العرضية التي لم تجد من يتابعها لينتهي اللقاء بالتعادل الايجابي بهدفين لكل فريق.

الفيديو من اعداد محمد عزت

لاعب ذو صلة

X