الحزن يخيم علي الجميع واحتفال الترجي بلا منغصات وزلزال الدقيقة الأخيرة!

الحزن يخيم علي الجميع واحتفال الترجي بلا منغصات وزلزال الدقيقة الأخيرة!

خيم الحزن الشديد علي وجوه لاعبي الأهلي عقب فشلهم في تحقيق الفوز علي الترجي التونسي وتوديع الفريق لبطولة دوري أبطال أفريقيا من دور الثمانية.

 

ووضحت معالم الحزن علي وجوه جميع اللاعبين والجهاز الفني واكتفي الجميع بالخروج إلي غرفة الملابس دون التحدث مع أي شخص حول المباراة.

 

وعلي الجانب الأخر احتفل فريق الترجي التونسي بالتأهل إلي نصف نهائي البطولة بعد احتلاله صدارة المجموعة الثانية ، وتبادل اللاعبون والجهاز الفني التهاني أمام غرفة الفريق بدون أدني مضايقات أو منغصات من الحاضرين.

 

وعكست هذه الواقعة تحضر الجماهير الحمراء وفريق الأهلي بعد أن أستحق الفريق التونسي التأهل بطلاً عن المجموعة الثانية بعد وصوله إلي النقطة العاشرة.

 

بينما شهدت الدقيقة 90 من زمن المباراة دوياً هائلاً داخل مدرجات ملعب القاهرة بعدما أهدر محمد فضل ودومينيك دا سيلفا فرصتين في هجمة واحدة بعدما سددها الأول رأسية خرجت مع علي خط مرمي الترجي قبل أن ترتد الكرة مرة أخري للمهاجم الموريتاني الذي سددها مجدداً لتمر بجوار القائم الأيمن للمرمي ، وهو الأمر الذي جعل انتفاضة حمراء تدوي في جنبات ملعب القاهرة حزناً علي إهدار الفرصة المحققة التي كانت كفيلة بتأهل الأهلي لنصف النهائي وسط اهتزاز مدرجات الملعب جراء تحرك الجماهير بقوة.

 

 وودع الأهلي بطولة دوري أبطال أفريقيا بعد إخفاقه في تحقيق الفوز علي ضيفه الترجي التونسي في المباراة التي انتهت بالتعادل بهدف لكل فريق في ختام دوري المجموعات للمجموعة الثانية من البطولة.

لاعب ذو صلة

X