حمدي يدخل التاريخ بواقعة فريدة وسعيود يختار الباب الخلفي لعجائب الكرة

حمدي يدخل التاريخ بواقعة فريدة وسعيود يختار الباب الخلفي لعجائب الكرة

دخل السيد حمدي مهاجم الأهلي الجديد التاريخ بعد واقعة فريدة كان بطلها اللاعب المنتقل حديثاً من نادي بتروجيت البترولي.

 

وأصبح حمدي اللاعب الأول الذي يحرز هدفين لفريقين مختلفين في دور واحد من نفس البطولة في نفس العام.

 

وكان السيد حمدي قد أحرز الهدف الثالث لبتروجيت أمام طنطا في الدقيقة 58 من المباراة التي جمعت الفريقين في نفس الدور من البطولة في التاسع من ديسمبر الماضي ، وعاد المهاجم الدولي ليكرر فعلته مع الأهلي بعدما أحرز هدفاً للفريق الأحمر في نفس الدور أمام كيما أسوان ولكن في السادس من سبتمبر للعام الحالي!

 

بينما تسبب الجزائري أمير سعيود لاعب الأهلي في ذكر أسمه ضمن عجائب وطرائف الكرة بعدما انبري لركلة الجزاء التي أتيحت لفريقه في الشوط الثاني وسددها بطريقة غريبة للغاية بعدما فقد توازنه قبل تسديد الكرة بسبب رغبته في تثبيت أقدام الحارس ووضع الكرة بطريقة مظهرية.

 

وحصل سعيود علي البطاقة الصفراء لتوقفه خلال تسديد ركلة الجزاء وهو ما نص عليه القانون الجديد خلال  تسديده ركلة الجزاء التي حصل عليها وليد سليمان.

 

وانتهت مباراة كيما أسوان والأهلي بفوز الفريق الأحمر برباعية نظيفة ليتأهل الفريق الأحمر إلي دور الستة عشر من بطولة كأس مصر لكرة القدم.

لاعب ذو صلة

X