سر تغيير الأهلي مكان الإحماء.. مشكلة جزائرية وصواريخ ترحيب وهتاف الترهيب

سر تغيير الأهلي مكان الإحماء.. مشكلة جزائرية وصواريخ ترحيب وهتاف الترهيب

جاءت مباراة الأهلي والمولودية الجزائري في الجولة الثالثة للمجموعة الثانية في دوري المجموعات لدوري الأبطال الأفريقي حافلة بالعديد من الأحداث الصاخبة بعد الحضور الجماهيري الغفير من الجماهير الحمراء.

 

وقبل انطلاق المباراة بدقائق قليلة وأثناء نزول الفريقين لإجراء تدريبات الإحماء أصر الفريق الجزائري علي أداء تدريبات الإطالة في نصف الملعب الواقع يسار المقصورة وهو المكان الذي أعتاد الفريق الأحمر إجراء تدريبات الإحماء فيه.

 

ورغم أنه يحق للفريق صاحب الأرض اختيار نصف الملعب الذي يجري فيه تدريبات الإحماء  إلا
أن مسئولي الأهلي وافقوا علي التدريب في نصف الملعب الواقع يمين المقصورة وترك النصف الآخر للفريق الجزائري! ، وذلك بعد مفاوضات وشد وجذب بين مسئولو الفريقين ومراقب اللقاء.

 

وفور نزول الفريقين إلي أرض الملعب لبدء اللقاء انطلقت صواريخ كثيفة من جماهير الأهلي وهي الصورايخ التي تُحدث دوياً هائلاً ، ويبدو أن الجماهير الحمراء أرادت الترحيب بالضيوف في أول لقاء لفريق جزائري بعد ثورة يناير العظيمة.

 

وعمدت الجماهير الحمراء الكبيرة إلي الهتاف بقوة كبيرة فور نزول لاعبي المولودية إلي أرض الملعب وذلك في محاولة لتشتيت تركيز اللاعبين وترهيبهم من جماهير الأهلي الغفيرة داخل إستاد القاهرة.

 

وفاز الأهلي علي ضيفه المولودية الجزائري بهدفين نظيفين في المباراة التي جمعت الفريقين علي ملعب القاهرة الدولي في الجولة الثالثة لدور الثمانية من دوري أبطال أفريقيا ليرتفع رصيد الفريق الأحمر إلي أربع نقاط ويتوقف رصيد بطل الجزائر عند نقطة واحدة يتذيل بها المجموعة الثانية.

لاعب ذو صلة

X