لقاء متفرد بأرقام جديدة وأزمة ملعب ووداد "فاشون" وسر صيحات دفاع المغرب

لقاء متفرد بأرقام جديدة وأزمة ملعب ووداد "فاشون" وسر صيحات دفاع المغرب

جاءت مباراة الأهلي المصري والوداد المغربي متفردة بأرقام جديدة في تاريخ لقاءات الفريقين خاصة أن هذه المباراة هي الأولي الرسمية بين الفريقين العريقين طوال تاريخهما الحافل.

 

ولم يلتقِ الأهلي والوداد في تاريخهما سوي في مباراة ودية ضمن بطولة الزيتون التي أقيمت بألمانيا قبل انطلاق الموسم الماضي وانتهت بفوز الفريق المصري بهدفين نظيفين أحرزهما مصطفى شبيطة ومحمد سمير من ركلتي جزاء.

 

وبالإضافة إلي أنها المباراة الرسمية الأولي بين الفريقين جاء قرار إقامة المباراة بدون جمهور ليعطي صبغة جديدة غير مألوفة في مباريات أندية الشمال الأفريقي أو دور المجموعات بدوري أبطال أفريقيا التي كثيراً ما تأتي صاخبة بالحضور الجماهيري.

 

بينما أشتكي الجهاز الفني للأهلي من أرضية ملعب الكلية الحربية الجافة وطالبوا برش الملعب بالمياه لتسهيل حركة اللاعبين والكرة خلال المباراة.

 

وظهر فريق الوداد المغربي بزي جديد علي ملاعب كرة القدم بعدما أرتدي لاعبوه طاقم باللون " الموف" الفاتح ،رغم أن زيه الأساسي الأحمر والاحتياطي الأبيض! ، إلا أن الزى الجديد لفت الأنظار بشدة.

 

بينما ظل مانويل جوزيه وأفراد الجهاز الفني يطالبون لاعبيهم بالضغط المستمر علي دفاعات الفريق المغربي بعدما لاحظوا ارتباك خط دفاع الضيوف وارتكابهم الأخطاء بمجرد الضغط عليه ، وسُمعت صيحات جوزيه ومساعديه وهم يطالبون خطي الوسط والهجوم بمواصلة الضغط علي خط الدفاع المغربي.

 

وأخفق الأهلي في تحقيق الفوز علي فريق الوداد المغربي بعدما تعادل الفريقين بثلاثة أهداف لكل فريق في المباراة التي أقيمت علي ملعب الكلية الحربية في المرحلة الأولي لدوري المجموعات بدوري أبطال أفريقيا.

لاعب ذو صلة

X