الصقر وتريكة ومعوض يشاركون في الحفلة بالتعادل في ختام أعظم دوري أهلاوي

الصقر وتريكة ومعوض يشاركون في الحفلة بالتعادل في ختام أعظم دوري أهلاوي

اختتم النادي الأهلي أروع دوري أهلاوي بالتعادل مع فريق مصر المقاصة بهدفين لكل فريق في مباراة كان بطلها الأول هو الجمهور الذي أقام حفلة غير مسبوقة في المدرجات على مدار 90 دقيقة.

انتهى الشوط الأول من المباراة بالتعادل السلبي بدون أهداف عقب شوط أول سلبي للغاية غلبت عليه الأجواء الودية فيما كانت المدرجات تشتعل بالأجواء الاحتفالية.

بدأ الأهلي المباراة بتشكيل مكون من محمود ابو السعود في حراسة المرمى وفي الدفاع محمد سمير وأحمد العش ورامي ربيعة وفي الطرفين أحمد نبيل مانجا وايمن أشرف وفي وسط الملعب محمد شوقي وشهاب الدين أحمد وأمامهما عبد الحميد شبانة وأمير سعيود وأسامة حسني.

فريق المقاصة بدأ المباراة بهجوم قوي عن طريق الجانب الأيسر ونجح في الوصول الى منطقة جزاء الأهلي ولكن رامي ربيعة نجح في انقاذ أول فرصة خطيرة في المباراة.

ويرد أمير سعيود بهجوم من الجانب الأيمن للأهلي وينجح في استغلال خطأ دفاع المقاصة لينفرد بمرمى مصطفى كمال ولكنه يفشل في تمرير الكرة لتضيع الفرصة من النادي الأهلي.

وتسود أجواء هادئة في الملعب بعدما ظهرت المباراة في هيئة اللقاء الودي وإن كانت المدرجات قد حفلت بأجواء تشجيعية رهيبة بإشعال الشماريخ والغناء والاحتفال بفوز الأهلي باللقب.

وتسنح فرص جديدة للمقاصة عن طريق عمر النجدي الذي انفرد تماماً بمرمى الأهلي ولكن محمود أبو السعود ينجح في التصدي للإنفراد لتضيع فرصة التقدم على مصر المقاصة.

وتستمر المحاولات المتبادلة على استحياء من جانب الفريقين وان كانت السيطرة واضحة بشكل أكبر للمقاصة الى أن ينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي بدون أهداف.

مع بداية الشوط الثاني دفع الساحر البرتغالي مانويل جوزيه المدير الفني للأهلي بالصقر أحمد حسن بدلاً من أمير سعيود ليظهر الصقر بمستوى رائع خلال النصف الثاني من المباراة.

فأحمد حسن نجح من أول لمسة له في أن يضع النادي الأهلي في المقدمة عندما استغل كرة ثابتة من على حدود منطقة الجزاء نفذها بتسديدة صاروخية تسكن شباك مصطفى كمال معلناً تقدم الأهلي بهدف دون مقابل.

ويمرر محمد شوقي كرة بينية ممتازة ينفرد على اثرها اسامة حسني بمرمى المقاصة ولكنه يتباطأ ليتدخل دفاع الضيوف وتضيع الفرصة السهلة ليفشل في مضاعفة النتيجة.

ويفاجيء المقاصة الجميع بهجوم مضاد وسريع ينجح من خلاله ايمن كمال في الانفراد بمرمى محمود ابو السعود حارس مرمى الأهلي ليسجل الهدف الأول للمقاصة ليتعادل الفريقان بهدف لكل فريق.

ويخطيء محمود أبو السعود في التصدي لتسديدة سهلة للغاية من فؤاد سلامة لتمر الكرة بسذاجة شديدة من بين يديه وقدميه لتسكن شباك الأهلي ويتقدم المقاصة على الأهلي بهدفين مقابل هدف.

ويدفع جوزيه بالثنائي محمد أبو تريكة وسيد معوض اللذان شكلا خطورة مع الصقر وبالفعل يمرر تريكة كرة على طبق من ذهب تجاه اسامة حسني لينفرد تماماً بمرمى مصطفى كمال ولكنه يفضل المراوغة واهدار أسهل فرص اللقاء بدلاً من التمرير لمعوض المتواجد في وجه المرمى بمفرده.

وينجح الأهلي في الدقائق الأخيرة في الوصول الى شباك المقاصة بعدما حصل أحمد حسن على ضربة جزاء صحيحة نفذها أبو تريكة ليسجل الهدف الثاني لينتهي اللقاء بالتعادل الايجابي بهدفين لكل فريق.

الفيديو من اعداد محمد عزت

لاعب ذو صلة

X