الدوري يعود لبيته فلكياً بفوز ممتع للأهلي "الرائع" على الاسماعيلي

الدوري يعود لبيته فلكياً بفوز ممتع للأهلي "الرائع" على الاسماعيلي

عاد درع الدوري الى بيته فلكياً بعدما حقق النادي الأهلي فوزاً هاماً وأكثر من رائع على حساب النادي الاسماعيلي ليتسع الفارق بين الأهلي والزمالك الى خمسة نقاط كاملة قبل أربعة أسابيع من نهاية المسابقة.

انتهى الشوط الأول بتقدم النادي الأهلي بهدف دون مقابل أحرزه محمد بركات بعد شوط أول جيد المستوى ظهر خلاله الفريقين بمستوى جيد ولاحت فيه الكثير من الفرص للطرفين.

بدأ الأهلي اللقاء بتشكيل مكون من أحمد عادل عبد المنعم في حراسة المرمى وفي الدفاع شريف عبد الفضيل وأحمد السيد ووائل جمعة وفي الطرفين أحمد فتحي وسيد معوض وفي الوسط حسام عاشور وحسام غالي وأمامهما محمد بركات وجدو وعماد متعب.

الأهلي بدأ المباراة بقوة محاولاً استغلال الضربات الركنية التي سنحت له ولكن بلا جدوى، ثم تأتي أول فرصة خطيرة من بينية من جدو الى عماد متعب المنفرد ولكن تسديدته تجد محمد فتحي الذي يخرجها الى ركنية.

ويمرر بركات كرة جميلة الى أحمد فتحي الذي يسدد كرة قوية تخرج فوق العارضة، ثم تنتقل الخطورة الى الاسماعيلي من كرة لعبها عبد الله السعيد ليتابعها معتصم سالم ولكن كرته ترتد من القائم ثم يلعب سمير فرج كرة عرضية يقابلها عمرة السولية بتسديدة قوية تخرج فوق العارضة.

وينجح الأهلي في الوصول الى مرمى الاسماعيلي عن طريق كرة طويلة من حسام غالي تجاه بركات الذي ينفرد بمرمى محمد فتحي ويسدد كرة في الشباك ليتقدم الأهلي بهدف دون مقابل.

ويعترض الاسماعيلي على التسلل رغم أن الاعادة التليفزيونية أثبتت أن الهدف سليم ويخرج عمر جمال مطروداً من على دكة البدلاء، ثم يخطيء أحمد عادل في تمرير كرتين ولكن حسني عبد ربه يفشل في استغلال الفرص.

وتسنح أكثر من فرصة من انفرادات لجدو وبركات ومحاولات من متعب وفتحي ولكنها تضيع دون استغلال حقيقي لينتهي الشوط الأول بتقدم النادي الأهلي على الاسماعيلي بهدف لمحمد بركات.

مع بداية الشوط الثاني دفع الساحر البرتغالي مانويل جوزيه بالمهاجم الموريتاني دومينيك دا سيلفا بدلاً من عماد متعب ليلعب في الهجوم بجوار محمد ناجي جدو وخلفهما محمد بركات.

بداية المباراة شهدت مفاجأة من جانب الاسماعيلي بعدما نجح عمرو السولية في استغلال كرة عرضية كرة عرضية من جودوين ليقابلها بضربة رأس يفشل أحمد عادل في التعامل معها رغم سهولتها ليتعادل الاسماعيلي.

ويرتبك دفاع الأهلي نوعاً ما ويحاول الاسماعيلي استغلال هذا الارتباك بوجود تسديدات قوية من عبد الله السعيد وحسني عبد ربه وعمرو السولية ولكن بلا خطورة حقيقية على مرمى النادي الأهلي.

ويحاول الأهلي استعادة التوازن عن طريق بركات ودومينيك الذي أهدر فرصة من كرة عبارة عن "وصلة قلش" لتصل الى دومينيك الذي لم يستطع السيطرة على الكرة لتضيع الفرصة الخطيرة.

وينجح الأهلي في استعادة المقدمة من جديد بعدما تبادل جدو الكرة مع دومينيك دا سيلفا بشكل أكثر من رائع لينفرد جدو بالمرمى ويضع الكرة بيسراه في مرمى محمد فتحي ليتقدم الأهلي بهدفين مقابل هدف للاسماعيلي.

ويستغل الأهلي الهدف معنوياً بزيادة الثقة في وسط الملعب في ظل تألق حسام عاشور وحسام غالي وحاول الأهلي التسديد من بعيد ولكن محمد فتحي نجح في التعامل مع الكرة بشكل جيد.

ويجري جوزيه التغيير الثاني بالدفع بمعتز اينو بدلاً من جدو ليلعب في وسط الملعب بجوار عاشور وغالي ويتقدم بركات للأمام ليلعب بجوار دومينيك دا سيلفا في خط الهجوم.

ويسيطر الأهلي على مجريات الأمور تماماً بتبادل الكرة في وسط الملعب وشن هجمات على فترات عن طريق بركات ودومينيك مع وجود معاونة هجومية من اينو وغالي بالإضافة للمتألق سيد معوض في الجانب الأيسر.

ويجري جوزيه تغييراً ثالثاً بنزول رامي ربيعة في وسط الملعب بدلاً من حسام عاشور الى أن يطلق الحكم صافرة النهاية معلناً عن فوز الأهلي على الاسماعيلي بهدفين مقابل هدف.

الفيديو من اعداد محمد عزت

لاعب ذو صلة

X