بركات يضع الأهلي وسط الكبار في دور الثمانية على حساب زيسكو

بركات يضع الأهلي وسط الكبار في دور الثمانية على حساب زيسكو

قاد الزئبقي محمد بركات النادي الأهلي نحو الوصول الى دور الثمانية من بطولة دوري أبطال أفريقيا بعدما سجل هدف الفوز في شباك فريق زيسكو الزامبي في لقاء عصيب على استاد القاهرة.

انتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي بدون أهداف بعد شوط هزيل المستوى سيطر عليه الأهلي بلا خطورة مؤثرة على مرمى جاكوب باندا حارس مرمى زيسكو.

بدأ الأهلي اللقاء بتشكيل مكون من أحمد عادل عبد المنعم في حراسة المرمى وفي الدفاع شريف عبد الفضيل وأحمد السيد ووائل جمعة وفي الطرفين أحمد فتحي وأيمن أشرف وفي الوسط محمد شوقي وحسام عاشور وأمامهما معتز اينو ومحمد ناجي "جدو" وأسامة حسني.

الأهلي بدأ المباراة محاولاً اختراق دفاعات زيسكو المتكتلة ولكن بلا جدوى بسبب عدم توفيق معتز اينو في مركزه الجديد خلف المهاجمين وهو ما أثر بالسلب على مستوى الأهلي في اللقاء.

ويحاول الأهلي الاعتماد على وجود أحمد فتحي في الجانب الأيمن ولكن بلا خطورة حقيقية سوى بعض الكرات العرضية التي لم تجد من يتابعها لتسجيل هدف التقدم للأهلي.

ويظهر ايمن اشرف في الصورة عندما لعب كرة طولية من الخلف للأمام تجاه اسامة حسني الذي يتقدم بالكرة الا أن تسديدته تخرج بجوار القائم، ثم تسنح فرصة أخرى لحسني من كرة تسلمها على حدود منطقة الجزاء إلا أنه يسددها يسارية ضعيفة في يد جاكوب باندا.

ويجري مانويل جوزيه اول تغييرات اللقاء بنزول محمد بركات بدلاً من معتز اينو ليعيد جزء من الانضباط الى الجانب الهجومي في وسط الملعب بتحركاته المزعجة في قلب وسط الملعب.

وكاد بركات أن يسجل هدف التقدم من كرة عرضية أرسلها له أيمن أشرف إلا أن رأسية بركات لم تذهب متقنة لتضيع أخطر فرص الشوط الأول الذي ينتهي بالتعادل السلبي بدون اهداف.

مع بداية الشوط الثاني يحاول بركات اختراق الدفاع بعدما تبادل الكرة مع جدو ليسدد كرة بخارج قدمه ولكنها تخرج بجوار القائم ليجري جوزيه التغيير الثاني بالدفع بدومينيك دا سيلفا بدلاً من أيمن اشرف.

وتتوقف المباراة لفترة طويلة بعدما قامت الجماهير الأهلاوية بإشعال الشماريخ بكثافة شديدة في الملعب ليوقف الحكم اللقاء لبضعة دقائق قبل أن تعود للإستئناف من جديد.

ويواصل بركات تألقه بعدما تبادل الكرة مع دومينيك في الجانب الأيسر ليخترق منطقة الجزاء ويتعرض لعرقلة واضحة يتغاضى الحكم عن احتسابها لتخرج الى ضربة مرمى.

وأخيراً ينجح الأهلي في تسجيل هدفه عندما تبادل بركات الكرة مع وائل جمعة  لينفرد بالمرمى ويسدد كرة قوية تسكن شباك جاكوب باندا ليتقدم الأهلي بهدف دون مقابل.

ويجري جوزيه تغييره الثالث ليعود الى التمركز الدفاعي المنتظم بنزول سيد معوض بدلاً من أسامة حسني ليلعب كظهير أيسر ويعود أحمد السيد ليلعب في الدفاع بجوار عبد الفضيل وجمعة.

ويظهر دومينيك في الصورة بكرة تسلمها من الجانب الأيسر وراوغ بمهارة شديدة ليسدد كرة قوية يتصدى لها القائم الأيسر لمرمى جاكوب باندا لتضيع فرصة مضاعفة النتيجة.

ويمر الوقت ببطء وسط اشتعال الأعصاب بسبب النتيجة الضيقة الى أن يطلق الحكم صافرة نهاية اللقاء معلناً فوز الأهلي بهدف دون مقابل.

الفيديو من اعداد محمد عزت

لاعب ذو صلة

X