تحليل المباراة : هل اخطأ جوزيه في التشكيل والتبديل .. ام لعب الاهلي ولم يوفق ؟

تحليل المباراة : هل اخطأ جوزيه في التشكيل والتبديل  .. ام لعب الاهلي ولم يوفق ؟

خسر الاهلي عودة جوزيه في النسخة 2001 قبل ان يخسر نقطتي لقاء الامس امام المصري البورسعيدي واهدر فرصة اللحاق بالزمالك المتصدر ليبقي الوضع على ما هو عليه من الابتعاد عن القمة بستة نقاط ونتراجع مرة اخري للمركز الثالث خلف الاسماعيلي انتظارا للقاء الفريقين بعد ايام معدودة في مباراة ستحدد الكثير من ملامح بطل الدوري ( الحربي ) وان كنا في مصر اصبحنا لا نعرف نتيجة اية مباراة مهما كانت الاسماء ومهما كانت الظروف

تحليل المباراة

·         لعب جوزيه معتمدا على تشكيل احمد عادل -غالي والسيد وجمعة ثم فتحي وعاشوروشوقي ومعوض ثم تريكة وبركات وفي الامام اسامة حسني ليصبح شكل الفريق الخططي 3/4/2/1

·         قابله طارق الصاوي بالاعتماد على نفس الخطة على ارض الملعب بالاعتماد على عبدالحكيم ونجاح خلف سيسيه واعتمد على انطلاقات شديد وفوزي في الاجناب

·         كالمعتاد كر وفر وتمريرات مقطوعة في اول المباراة ولكن ساعذر اللاعبين في هذه المرة لان الاجواء ما قبل المباراة كانت توحي بان ما سيحدث داخل ارض الملعب لن يمت بصلة لكرة القدم ومع انني لا اعترف ولم اتعود ولم يتعود القراء على مثل هذا الكلام في التحليل الا ان ما حدث امس كان صعبا بحق خاصة واننا شاهدنا قبل يومين كلاسيكو مصري على ارض اسبانية ولم نري وقتها سوي لمحتين لميسي ولكن الاهلي لم يمتلك ميسي ولا يوجد الا ميسي واحد في العالم وحتي ميسي نفسه لا يصبح ميسي نفسه الا في برشلونة

·         الاعتماد على اسامة حسني كرأس حربة وحيد يكرر تجربة مباراة الجيش وعلي الرغم من انه لم يعطي مستوي متميز في المباراة السابقة الا ان تعاونه مع بركات في عدة كرات اتاح للاخير فرصة محققة لاحراز هدف كما ان تعاونه مع الزئبقي اتاح لتريكة الحاضر الغائب اخطر فرص الشوط الاول ولكنه لم يستطع السيطرة على الكرة

 

شاهد الفيديو الخاص باللعبة

 

·         تحركات فتحي كانت اقل وفي المقابل كانت تحركات معوض الافضل في ظل عدم وجود معاونات هجومية كثيرة من جانب مدافعي الوسط او من خلال الليبرو

·         كلاكيت مليون مرة .. لا بد من الاستفادة من الليبرو في تطوير الاداء الهجومي او على الاقل من جانب احد المساكين وهو لم يظهر امس والغريب ان قلبي الوسط وخاصة شوقي لم يقم بالزيادة التي حدثت في لقاء الجيش واكتفي ببعض التسديدات الغير مؤثرة

·         افضل ما قام به تريكة امس كانت ضربة حرة جانبية في اول اللقاء وسددها بشكل متميز ولكن كان ينقص الجملة اقتناص احد لاعبي الاهلي الكرة من خلال العارضة القريبة وتحويل اتجاهها وهو ما يعطي افضلية للاعبي الاهلي بحكم معرفتهم باي اتجاه سيحولها اللاعب ولكن نصف الجملة لم يكتمل

·         الرد كان سريعا من جانب المصري من خلال كرة عبدالسلام نجاح والتي حولها ( الهادىء- الواثق) احمد عادل الي ركنية وهو ما يوضح كيفية تنفيذ الجملة التكتيكية ببراعة فالركلات الجانبية مثلها مثل الركلات الحرة المواجهة للمرمي بمثابة انصاف لضربات الجزاء وكم كان فلافيو يحرز اهدافا من مثل هذه الضربات بربط مع فلافيو

·         الغريب ان هذه الجملة التكتيكية ذكرتني باحد فلاسفة التحليل والذي كان معترضا على وجود جيلبرتو كمحترف في الاهلي وكان دائما يذكر بان الاهلي في حاجة الي محترف بامكانيات اعلي وليس من المعقول ان يتعاقد الاهلي مع محترف لمجرد اجادته للكرات العرضية وتذكرت وقتها ديفيد بيكهام الذي كانت كل امكانياته في رفعاته وتذكرت عدد الاهداف التي احرزها الاهلي من هذه الطريقة في الموسم والنصف الماضي فوجدت انها لم تتعد اصابع اليدين

·         سبب اصراري على الخوض في هاتين الجملتين التكتيكيتين هو تجاهل المحللين لهما وخاصة من ناحية صعوبتها على حراس المرمي  فمع سرعة اتجاه كرة وتغيير طريقة التنفيذ في الاعتماد اكثر على القدم العكسية ولعبها بطريقة لاتينية ( كانها تسدد في المرمي مباشرة ) مع تعليمات من المديرين الفنيين بضرورة وجود ما يسمي بالستارة او (screen) من قبل المهاجمين لتشتيت تركيز حارس المرمي

·         وبطريقة مبسطة اكثر ...من منكم شاهد لعبة الكرة الطائرة عندما ترفع الكرة قصيرة على الشباك من قبل المعد تجاه اكثر من ضارب لخداع حائط الصد وقتها تصبح اي لمسة للكرة نقطة للفريق في حال تواجد حائط الصد في المكان المناسب والوقت المناسب لصدها ... وكل ما سبق يعني ان انقاذ كرة مثل هذه يجب الا يمر مرور الكرام ويجب اعطاء كل ذي حق حقه والاشادة بتنفيذ هذه الضربات سواء من خلال المهاجم او المدافع او ( حارس المرمي)

خطايا جوزيه

·         المدير الفني اعلم بالتشكيل وباللاعبين ولا يريد احد ان يخسر .. هذا هو الكلام المعتاد وقد نصدقه اذا ما انتهت مباراة الجيش الماضية مع الاهلي بالتعادل على الرغم من رباعي الهجوم في اخر المباراة ولكن....

·         في هذه المباراة ارتكب جوزيه عدة اخطاء نعم كان يجب تغيير تريكة ولكن ليس باحمد حسن لان الصقر يجيد اكثر في وسط الملعب المدافع بميزات هجومية ولا يمكنه تغيير نتيجة لقاء من خلال راس الحربة المتأخر وثانية اعيدها افضل مكان يجيده هو الوسط المدافع ولكم في كأسي امم افريقيا 2006 و2010 المثال فاختياره  كأحسن لاعب كان من خلال لعبه في هذا المركز ولن ازيد

·         النقطة السابقة من الناحية الفنية اما من الناحية البدنية فهذه اول مباراة يخوضها الصقر مع الفريق بعد غيبة طويلة فبالتأكيد لن يكون بدنيا لائق 100% ومع صعوبة المباراة  نجد ان اشراكه في غير مصلحة الفريق وفي غير مصلحته شخصيا

·         الخطأ الثاني كان تغيير اسامة حسني بفرانسيس لان الاول على الرغم من قلة احتكاكاته البدنية الا انه يبقي العنصر الوحيد الخطير داخل المنطقة نظرا لطبيعة فرانسيس في الخروج من المنطقة وهنا اصبح لزاما على بركات ان يدخل بمجهود ذاتي من خارج الي داخل المنطقة ثم يحرز هدف نظرا ايضا لعدم تواجد راس حربة متقدم او حتي متأخر

·         الخطيئة الكبري كانت في خروج بركات ونزول سعيود لان وجود بركات حتي ولو كان منهكا مهما جدا في ظل غياب باقي القوي الهجومية

·         الدقيقة 80 توضح عدم وجود شكل هجومي للاهلي استلام للكرة من جانب سعيود ثم تمريرة للامام منه الي الدفاع في ظل جنوح احمد حسن لليسار وعدم ظهور فرانسيس في الكادر هذا يعني ان الفريق كان يلعب للفوز بدون وعي او بدون وجود جمل متفق عليها

·         مع كل هذا اخترق معوض وارسل كرة رائعة لسعيود الذي استقبلها بشكل اروع وراوغ بشكل مبهر وقام بالتسديد الغير موفق في استخدامه قوة اكبر لانه قام بوضع الكرة بخارج قدمه في منطقة قريبة جدا من المرمي فاصبح هناك قوتان قوة القدم وقوة التوجيه ولو استخدم قوة اقل في اي منهما لاحتضنت الكرة الشباك

 

شاهد الفيديو الخاص باللعبة

 

 

·         الاجابة عن عنوان التحليل كانت في التساؤلين لان الاهلي لعب ولم يوفق وجوزيه اخطأ في التغييرات وقبل هذا اخطأ في عدم وجود اوراق هجومية  على دكة البدلاء وليس معني ان دومنيك مازال لا يتمتع بوعي تكتيكي كامل ان يتم استبعاده.. لانه مازال صغير السن غير انه مؤثر في كل المباريات التي شارك فيها واذا كنا صبرنا على فلافيو عاما فيجب ان نصبر على دومنيك 5 مباريات حتي لانفقد رأس حربة واعدا كما فقدنا محمد طلعت الذي يتمتع بنفس الامكانيات البدنية العالية ( والمهارية الاقل )

·         اخيرا من يريد ان يفوز ولم يوفق يجب ان نحاسبه من خلال شىء واحد اساسي ( تشكيل المباراة والتغييرات) فاذا اجاد في الاثنين ولم يوفق صفقنا له والعكس صحيح

 

للتواصل مع الكاتب على الفيس بووك

 

لاعب ذو صلة

X