شيبوب: رئيس الترجى ارسل اعتذار ..حسنى: الجمهور حملنى اعتذار وهؤلاء قلة يجب عزلهم

شيبوب: رئيس الترجى ارسل اعتذار ..حسنى: الجمهور حملنى اعتذار وهؤلاء قلة يجب عزلهم

تقدم سليم شيبوب الرئيس الشرفى لنادى الترجى بإعتذار رسمى لما أرتكبته جماهير الترجى من أحداث مؤسفة خلال مباراة الاهلى والترجى معبرا عن حزنه لما حدث مؤكدا إن رئيس نادى الترجى ارسل خطاب اعتذار لرئيس النادى الاهلى .

وشدد شيبوب أن مثل هذه الاحداث لن تتكرر مرة أخرى فى مباراة العودة بملعب رادس أو فى الملاعب العربية مرة أخرى وأكد شيبوب كثيرا أن القلة التى أرتكبت هذه الأحداث لا تعبر عن الشعب التونسى الطيب أو الجماهير الكبيرة للترجى بل فئة قليلة سيسعى مسئولى الترجى لمنع وعزل هذه الجماهير من التواجد فى الملاعب العربية مرة اخرى .

كما تحدث خالد حسنى لاعب الترجى السابق والمحلل الشهير حاملا رسالة من انصار الترجى الحقيقين يعتذرون فيها عما بدر من قلة متعصبة وتقدموا بأعتذار للأمن و الشعب المصرى حيث تعاملوا بحفاوة كبيرة فى مصر بالاضافة إلى التعاون الامنى الكبير والحماية التى وفرها الامن .

وتابع خالد مؤكدا أن الامن تعامل بأحترام شديد مع الجماهير التونسية حيث تم حل كل المشاكل التى قابلتهم وتم توفير التذاكر لهم ومن حضر بدون شراء تذاكر سمح له الامن بالدخول بدون تذاكر وهو الامر الذى جعل انصار الترجى يشعرون بالاسى لما ارتكبه فئة قليلة وصفهم بالهوليجانز ومطالبا بوضعهم على لائحة سوداء لمنعهم من دخول المباريات .

وأكد خالد على محبة الشعب التونسى للشعب المصرى وعشقه لمصر والاستقبال الحافل الذى ضاعف هذا الحب وطالب حسنى بان يتغاضى الجميع عما حدث مؤكدا أن الاعتذار لا يكفى ولكنه لايريد لأقلية أن تؤثر فى العلاقات الوطيدة بين جماهير الاهلى والترجى وبين الشعبين التونسى والمصرى .

كما نشر المنتدى الاكبر لجماهير الترجى حزنهم لما حدث من قبل القلة التى تواجدت فى ستاد القاهرة وقاموا بشجب ما حدث من إعتداء على فرد الامن وضربه بطريقة وحشية  مؤكدين أن من قام بذلك مجموعة قليلة لا تعبر عن انصار الترجى مهما كانت الاسباب وتعامل الامن معهم وأن ما حدث هو وصمة عار بكل تأكيد في جبين جماهير الترجي.

حيث أجمع مشجعي الترجي على أن تعاون 10 أو 15 شخصاً لضرب فرد من الأمن ليس من الرجولة في شئ،  مؤكدين على حفاوة الاستقبال الذي حظيت به بعثة الترجي في القاهرة وهو ما أجمع عليه الجماهير والإعلام واللاعبون أنفسهم.

كما أبدى أنصار الترجي تعجبهم الشديد من الرسائل المنتشرة عبر موقع الفيس بووك من مدعي الرجولة وهي التي تحمل عبارات التهديد والوعيد لجماهير الأهلي في لقاء العودة بتونس، متسائلين "ما دخل جماهير الأهلي أو المصريين بصفة عامة بما حدث !؟"

الجدير بالذكر أن جماهير النادى الاهلى استقبلت جماهير الترجى افضل استقبال واستضافوا الجماهير التونسية فى منازلهم فى إطار من الحب والتعاون الذى يجمع الجماهير المصرية والجماهير التونسية منذ عقود طويلة وهو الامر المتبادل بين الجمهورين منذ عام 2006 وقد شهدت الزيارة الاخيرة لجماهير الترجى تجمع على العشاء بين الجمهورين قبل مباراة الاحد الماضى .

 العلاقات الوطيدة بين جمهور الاهلى وجمهور الترجى قبل المباراة

 

لاعب ذو صلة

X