وجوه عابسة ومزاحمة على الكرة في بداية "تائهة" للأهلي في الدوري

وجوه عابسة ومزاحمة على الكرة في بداية "تائهة" للأهلي في الدوري

بداية تائهة للأهلي في الدوري، فلم يشعر الجمهور القليل المتابع من الملعب بأن الأهلي يلعب لهدف محدد، أو أن هناك أي فكر كروي يتم تنفيذه، وزاد الطين بلة غياب روابط الجماهير فاندمجت عشوائية اللاعبين بعدم تنظيم الجماهير وبعدهم عن التشجيع فلم يجد الأهلي من يوقظه من سباته الهجومي في المباراة.

ويبدو أن الحمل التدريبي كان ثقيلاً على اللاعبين فلم نجد ليونة أو "سلاسة" في الأداء بل بطء وثقل ووجوه عابسة من اللاعبين خاصة مع عدم وجود أي مساحات للتمرير او الإستلام فصور المباراة توضح مزاحمة أكثر من لاعب من الشرطة لأي لاعب من الأهلي يتسلم كرة في الملعب في اداء دفاعي بحت من طلعت يوسف يذكرنا بأسلوب إنبي مع بداية صعوده الى الممتاز مع طه بصري.

بعد مباراة هارتلاند والحدود والإسماعيلي وضحت مشكلة أساسية في الأهلي وهي ضعف التكتيك الهجومي والأفكار التهديفية عند مواجهة فريق يلعب بأداء دفاعي "ممل" وبكثافة كبيرة في منطقته خاصة مع غياب العرضيات لإنعدام رأس الحربة الذي يجيد التعامل بالرأس.وبخروج أنشط لاعبين في الأهلي وهم جدو وأحمد حسن زاد التفكك ليخرج الأهلي صامتاً بنقطة واحدة في بداية دفاعه عن لقبه المعتاد.

ونترككم مع صور المباراة بعدسة El-Ahly.com

 

لاعب ذو صلة

X