جمعة "صخرة الهجوم" ينقذ الأهلي من التعادل بهدف قاتل في شباك الاسماعيلي

جمعة "صخرة الهجوم" ينقذ الأهلي من التعادل بهدف قاتل في شباك الاسماعيلي

خطف "صخرة الهجوم" وائل جمعة هدف قاتل في الثواني الأخيرة في شباك الاسماعيلي منح النادي الأهلي ثلاث نقاط هامة للغاية في مشواره في بطولة دوري ابطال أفريقيا.

 

انتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي بدون أهداف بعد شوط قوي المستوى تبادل فيه الفريقان السيطرة ولاحت الكثير من الفرص لكل منهما والتي تألق فيها حارسا المرمى.

 

بدأ الأهلي اللقاء بتشكيل مكون من شريف اكرامي في حراسة المرمى وفي الدفاع شريف عبد الفضيل ووائل جمعة وأحمد السيد وسيد معوض وفي وسط الملعب حسام عاشور وحسام غالي وأحمد فتحي وأحمد حسن وفي الهجوم محمد أبو تريكة ومحمد طلعت.

 

أول فرص اللقاء لاحت للأهلي عندما أرسل سيد معوض تمريرة ذكية لمحمد طلعت الذي يسدد وترتد لحسام عاشور ليسدد من جديد ولكن صبحي يتصدى للكرة قبل أن يرسل أحمد حسن عرضية أخرى يقابلها ابو تريكة ولكن كرته تعلو العارضة.

 

ويطلق أحمد سمير فرج تسديدة صاروخية يتصدى لها شريف اكرامي ببراعة ويرد غالي بتسديدة أخرى يقف لها صبحي بالمرصاد لتبقى المباراة سجال بين الفريقين قبل أن يتصدى اكرامي لأخطر فرص الاسماعيلي من رأسية ممتازة أنقذها اكرامي ببراعة.

 

وكاد عمرو السولية أن يصنع هدف أول لفريقه عندما لعب كرة عرضية داخل منطقة الجزاء مرت داخل منطقة الست ياردات دون أن تجد من يتابعها لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي بدون أهداف.

 

مع بداية الشوط الثاني دفع حسام البدري المدير الفني للنادي الأهلي بمحمد ناجي جدو بدلاً من شريف عبد الفضيل ليعود فتحي ليلعب كظهير أيمن ويلعب جدو خلف محمد طلعت.

 

وكاد طلعت أن يخطف الهدف الأول عندما انطلق من الجانب الأيمن ليسدد قذيفة أنقذها محمد صبحي ثم يعقبها جدو بتسديدة يسارية قوية يمسكها محمد صبحي مرة أخرى.

 

وينجح أخيراً محمد طلعت في التسجيل عندما تلقى كرة تمريرة طويلة من وائل جمعة لينفرد بالمرمى ويضع الكرة في شباك محمد صبحي معلناً تقدم الأهلي بهدف دون مقابل.

 

ويجري الأهلي تغييرين اضطراريين بعد اصابة الثنائي حسام عاشور وأحمد فتحي لينزل أحمد شكري وشهاب الدين أحمد ليعود أحمد حسن ليلعب كظهير أيمن وتأتي المفاجأة بتسجيل الاسماعيلي بهدف التعادل القاتل من ضربة ركنية حولها محسن أبو جريشة داخل الشباك.

 

وكاد بنجلون أن يسجل الهدف الثاني من تسديدة صاروخية خرجت بجوار القائم ويرد أبو تريكة بكرة تعرض فيها لعرقلة قبل أن يلمس الكرة بيده ولكن الحكم لم يحتسب ضربة جزاء واحتسب خطأ على أبو تريكة ومنحه البطاقة الصفراء.

 

وقبل نهاية اللقاء بثواني قليلة يلعب حسام غالي كرة طويلة تمر من أحمد حسن ليرتقي لها وائل جمعة ليسجل هدف الفوز الغالي لينتهي اللقاء بانتصار غالي للنادي الأهلي.

لاعب ذو صلة

X