تحليل المباراة :الأهلي يكسب ديربي الكأس بأسلوب "البلياردو والشطرنج"

تحليل المباراة :الأهلي يكسب  ديربي الكأس بأسلوب "البلياردو والشطرنج"

قمة الدم والنار.. اكتساح الاهلي للزمالك .... ابراهيم صلاح....محمد بركات ...حسام عاشور . كل ما ذكر هي كلمات تقفز لذهن المشاهد عندما تتكلم معه عن قمة الامس والتي انتهت بفوز الاهلي على الزمالك بثلاثية مقابل هدف في دور الـ16 ليواجه الاهلي بتروجيت في دور الـ8 الاحد المقبل

فوز الاهلي تاكيد لاغلب ما تناولناه من تحليل فني لاداء الاهلي في مباريات الموسم ودرس قوي من البدري لكل منتقديه عن عدم قدرته على ادارة المباريات الكبيرة

البلياردو .... والشطرنج

قد يبدو عنوان هذه الفقرة غريبا ولكن بداية المباراة والهدف المبكر الذي احرزه الزمالك وقدرة الاهلي على العودة وعدم اهتزازه تذكرنا بلاعبي البلياردو الموهوبين الذين يتركون لمنافسيهم الاقل موهبة "  ADVANCE" قبل بداية اللقاء من اجل مزيد من الاثارة.

اللعب على العامل النفسي هو مايوضح اكثر الفقرة السابقة فلاعبي الاهلي بعدما تركوا الفرصة للزمالك لاحراز الهدف  وان كان الهدف من تسلل واضح 100% لاحمد جعفر الا انهم وجههوا رساله خفية لمنافسيهم مفاداها نحن قادمون للفوز حتى ولو سجلتم في اقل من 50 ثانيه على بداية اللقاء .

الشطرنج .. اللعبة التي تدور رحاها على 64 مربع ويكون الهدف فيها حماية المللك والهروب من الوزير لكونه اقوي ادوات اللعبه مارسها البدري بحرفية شديدة عندما كلف عاشور بمراقبة الوزير" شيكابالا" وبه حمي مرمي " الملك " من اي خطورة

ومثلما تضع الوزير الذي تملكه امام الوزير الذي لدي منافسك ويكون وزير منافسك امام ملك منافسك فمعني هذا ان اي خطوة متهورة له ستكون بمثابة الاعدام للفريق  وانتهاء GAME وعلى طريقة  التكسير بازاحة لاعب من كل فريق لعب حسام عاشور على منافسه شيكابالا بطريقة   CHECK MATEاو كش ملك بالعربية

تحليل اللقاء

لعب الاهلي بطريقتين متداخلتين اولهما كانت في الدفاع 4/2/3/1 بوجود معوض والسيد وجمعه وعبدالفضيل – عاشور وشهاب-حسن وتريكة وبركات –فضل تتغيرالخطة هجوميا الي 4/1/4/1 بدخول شهاب الي خط المقدمة

في المقابل اعتمد حسام حسن على طريقة صريحة دفاعا وهجوما 4/2/3/1 بوجود جعفر وخلفه اديكو وشيكابالا وحسين ياسر وثنائي ارتكاز حسن مصطفي وابراهيم صلاح ورباعي الدفاع غانم وفتح الله والصفتي وعبدالشافي

1-     نقطة تحول اداء الاهلي او بمعني ادق زيادة قدرات الفريق الهجومية هي وجود احمد حسن في المنطقة الخلفية اليمني بواجبات دفاعية وهجومية وتميز الصقر الذي افتقدناه منذ بطولة انجولا في اداء الواجبات بسلاسه ويسر وتحركت الكرة اكثر وكان في حالة فنية مرتفعة

2-     ثاني نقاط تفوق الاهلي كانت في وجود ابوتريكه كصانع لعب ونزوله كثيرا لمنطقة وسط الملعب والتي يبرع فيها حتى ولو كان اداؤه امس لم يكن بالتالق المعتاد للماجيكو الا انها خطوة نحو عودة القديس لمستواه المعهود

3-     ما سبق كان من الناحية التكتيكية التي يبرع المحللين في ذكرها اما ما قدمه بركات امس لم يكن تكتيكا فهو اشبه بما يقدمه اللاعبين في PLAY STATION  فهو يمر من اي لاعب ولا ابالغ ان قلت انه كان يستطيع المرور من ال75 الف متفرج الذين شاهدوا للقاء اذا تواجدوا امامه ونفس الشىء بالنسبة لسيد معوض

4-     التقهقر الاول :  لم يكن خروج ابراهيم صلاح مصابا هو المشكلة بل كان نزول صبري رحيل هو المشكلة الكبري لانه كان من المفترض ان يتواجد احمد مجدي او عبدالرؤوف او عمر جابر او هاني سعيد بدلاء لصلاح الا ان حسام حسن صدر مشكلة لفريقه عندما حاول تغيير خطة فريق بالاعتماد على 4/3/3 بوجود حسن مصطفي في قلب الملعب على يمينه اديكو وصبري علي يساره اعتمادا على ان الاهلي يلعب على الاجناب فترك العمق فارغا  

5-     المباغتة الاولي : تقدم شهاب المستمر مع نزول ابوتريكه جعلا حسن مصطفي وحيدا امامهما فتملكا منطقة الوسط ومع دخول احمد حسن وبركات للعمق في احيان كثيرة ودخول مراقبيهما من الزمالك خلفهما ولكن بدون رقابة حقيقة جعل الزمالك في حيرة من تفوق الاهلي في العمق عن طريق " رباعي الوسط " ومن قلة حيله غانم سلطان امام معوض وبركات الذي كان اشبه بلاعب وتؤامه

6-     التقهقر الثاني :  حاول حسام حسن مرة اخري تعديل خطة فريقة عندما وجد الاهلي متفوقا تماما فاعطي تعليمات لحسين ياسر بالرجوع لخط الوسط بدلا من المقدمة لتصبح الخطة 4/4/2 صريحة بوجود حسين يسارا واديكو يمينا ورحيل ومصطفي في العمق

7-      المباغتة الثانية : تقهقر حسين ياسر اعطي الفرصة تماما لشريف عبدالفضيل في التقدم بلاخوف من سقوط حسين في المساحات خلفه ومع رقابة عاشور القوية  لشيكابالا ووجود جعفر الغير مزعج بين جمعة والسيد اختفت قدرات  الزمالك الهجومية تماما ليستطيع الاهلي لاول مرة هذا الموسم من مهاجمة الجانبين بالظهيرين بلا ادني خوف وهذا يعتبر قمة النجاح لاي فريق يلعب ب4 مدافعين في الخلف وتصبح خطة الاهلي على ارض الملعب 2/1/3/3/1 بوجود السيد وجمعه – امامهم عاشور-عبدالفضيل وشهاب ومعوض – الصقر والماجيكو وبركات- وفضل

 

8-     لنا ان نقارن بين النقطتين السابقتين في وجود فريق يلعب على ثلاثة خطوط طولية وهو الزمالك 4/4/2 امام فريق يلعب على خمسة خطوط طولية 2/1/3/3/1 ليتضح كم الارهاق الذي سيصيب لاعبي الزمالك في حال تناقل الكرة بين اكثر من خط طولي

9-     ظهيرا الجنب غانم وعبدالشافي يصبحا خارج الخدمة عند وجود الكرة في عمق الملعب في الخط المتمثل من شريف وشهاب ومعوض ومع دخول بركات والصقر اثناء هذه العملية تصبح اللعبة اشبة بالجحيم على لاعبي خط الوسط ليس فقط لقدرات اللاعبين الخاصة انما لوجود نقطة ارتكاز قوية اسمها شهاب تستطيع تمرير الكرة بشكل صحيح في وقت مناسب وسريع

10-  حتي ان حاولا ظهيرا الجنب " غانم وعبدالشافي " الدخول لعمق الملعب فان ظهراء الجنب " اللذان اصبحا اجنحة وسط " شريف ومعوض " ينطلقان خلفهما في " الربع الخالي" لنري لاول مرة في لقاءات القمة ما يسمي "بانفراد جانبي بالمرمي " وابرز دليل ما حدث من وجود معوض وتسديده لمرتين وهو داخل منطقة الجزاء الزملكاوية بعد وصوله للمرمي بسلاسه بل وكانت التسديده الثانية من داخل منطقة الستة ياردات   

11-  ربما كان دور ابوتريكه غير ملحوظ في هذه المباراة للبعض الا ان بعض اللمسات السحرية للماجيكو تكفي لاحداث الخطورة المطلوبة فالدفاع الزملكاوي كان حائرا اما بالتزام الصفتي وفتح الله بالبقاء مع فضل على اعتبار ان وجود مهاجم امام مدافع هي قمة الخطورة في كرة القدم او رقابة ابوتريكه بشكل فردي وناهيكم عن  اصابة فتح الله المؤثرة  اصبح المهاجمان في الاهلي يلعبان على الاقل من الناحية الطبية امام لاعب ونصف من الزمالك نظرا لاصابة فتح الله المؤثرة ليصبح الدخول لمنطقة عمليات الزمالك سلسا

12-  كل النقاط الاحدي عشرة السابقة يمكن تلخيصها في جملة واحدة لمن يحبون الاختصار " كرة القدم الامريكيه او لعبة  الرجبي " عندما تتواجد الكرة في العمق والجميع يتصارع عليها ثم يعطي الفريق الذي يمتلك الكرة لاحد اللاعبين الغير مراقبين لينطلق بالكرة ولا يراه لاعبي الفريق المنافس لظنهم ان الكرة مازالت في العمق وان راؤوه يعطيها للاعب اخر وهكذا  

الشوط الثاني

1-     بدنيا عندما تكون متفوق وتكون متقدما في النتيجة وتتواجد مساحات خالية تصبح كرة القدم هي امتع شىء لديك فانت متقدم وتملك المساحات ولديك من المخزون البدني ما يؤهلك لاخذ الكرة في المساحات الخالية لتنطلق " كل ما عليك ان تجري فقط" لتصبح الخطورة هي عنوان اي هجمة للاهلي

2-     تغيير اديكو كان السقطة الثانية لحسام حسن فمع احترامي لهذا التغيير كان يجب الابقاء على اديكو مع وجود تغيير بسيط في مركزه ليصبح راس حربة بدلا من جعفر الذي لم يفعل شيئا او على الاقل ان يصبح بجواره ويذهب شيكابالا كجناح ايمن بديلا لاديكو مع خروج صبري رحيل الذي لم يقدم شيئا وليس عيبا ان تخطىء في التغيير فتقوم بتصحيحه

3-     التغيير السابق اعطي للزمالك اتزان نوعا ما في خط الوسط بوجود هاني سعيد وان قضي نهائيا على اية ملامح خطورة زملكاوية يمكن ان تظهر في اوقات المباراة المتقدمة على المرمي الاهلاوي لانعزال شيكابالا عن جعفر وعن حسين ياسر

4-     ما زاد الطين بله هو خروج الصفتي ونزول علاء علي ورجوع هاني سعيد فهذا معناه افتقاد منطقة الوسط الزملكاوية للاتزان الذي كان غير موجودا فلم يكن هاني سعيد افضل من الصفتي " وان كان خروج الاخير للاصابة" ولم يقدم علاء علي الا القليل وعلى طريقة المعادلات الرياضية : من هذا التغييران نجد ان هاني سعيد نزل بدلا من الصفتي وعلاء على بدلا من اديكو وبقيت نقطة ضعف الزمالك في عمق الملعب

5-     في المقابل تعامل البدري بحرفية عالية في خروج اللاعبين الكبار من اجل اراحتهم ولكن كان الخطأ الوحيد للمدير الفني الكفء في نزول البديل فمع كامل احترامي لم يكن فتحي او فرانسيس الافضل في النزول وكنت افضل نزول عبدالله فاروق وشكري او بلال وحتى ان كان تغيير فتحي من اجل تجهيزه للقادم فلم يكن فرانسيس في حالة بدنية او فنية تسمح له بالمشاركة خاصة وهو غائب منذ ثلاثة اسابيع

6-     لولا وجود عبدالواحد لتلقي الزمالك هزيمة تاريخية ولمشجعي الزمالك ان يفخروا بهذا الحارس العملاق ولجماهير الاهلي ان تفرح بان فريقها قادرا على هز شباك هذا الحارس المتميز وهي تحية من منافس يعرف قيمة الاخلاق الرياضية ويقدر حجم المنافس

 

 

لاعب ذو صلة

X