تحليل المباراة : الاهلي يهزم سوء الحظ ويقدم افضل عروضه هذا الموسم

تحليل المباراة : الاهلي يهزم سوء الحظ ويقدم افضل عروضه هذا الموسم

اخيرا قدم الاهلي احد اقوي عروضه الفنية هذا الموسم ولاول مرة منذ بداية الدور الثاني اجد احداثا تستحق التحليل داخل المباراة بعدما ركزنا في تحليلات المباريات الاخيرة على تطور اداء اللاعبين دون النظر لاحداث المباراة ذاتها نظرا لتغلب الجانب التكتيكي علي الجانب الفني فضلا عن ظروف اخري اسهبنا في تناولها

فاز الاهلي على بتروجيت 2/1 وتقدم نحو درعه المفضل وحافظ على فارق النقاط الستة بجانب مباراة مؤجلة امام المنصورة ويبدو ان كلمة النهاية ستسدل في 16 ابريل القادم موعد مباراة الاهلي والزمالك في حالة فوز التوربيني الاحمر على غريمه الابيض

الشوط الاول

لعب الاهلي بتشكيل جديد واتبع خطتين متداخلتين لايقاف خطورة بتروجيت حيث اعتمد على طريقة لعب 4/2/3/1 هجوميا بوجود عماد متعب في الامام وخلفه بركات وابوتريكه وشكري واعتمد على ثنائي ارتكاز شبيطة وعاشور في وجود رباعي الدفاع فتحي وجمعه والسيد وايمن اشرف  تتحول الي 4/4/1/1 دفاعيا برجوع بركات وشكري لمساندة ثنائي الوسط المدافع في المقابل اعتمد مختار على خطته 3/4/2/1 بوجود كوفي بيكوي الشقيق الاصغر لاريك بيكوي في الامام وخلفه المزعجان وليد سليمان ومحمود عبدالحكيم مع ثنائي الوسط محمد شعبان ومحمد كوفي وظهيري الجنب اسامه محمد وعمرو حسن

تحول اداء الاهلي في التغطية العكسية في هذه المباراة فمع غياب سيد معوض التزم ايمن اشرف بالجانب الدفاعي مع قلبي الدفاع  وهو الدور الذي كان يقوم به احمد علي واعطي الحرية لاحمد فتحي في الانطلاق يمينا وهو الدور الذي كان يقوم به سيد معوض ولكن الحق يقال فمع اختلاف المراكز الا ان اداء الاهلي كان افضل فايمن اشرف كان افضل من نظيره احمد علي في تقديم المعونات الدفاعيه كما ان احمد فتحي كان مؤثرا بدرجه اكبر من معوض في اداء الواجبات الهجومية ويبدو ان مشكلة الجبهه اليمني ستنتهي الا ان غياب فتحي عن منطقة الوسط قد صدر لها مشكلة اكبر  فكان عاشور وشبيطة اسوء لاعبي الاهلي في الشوط الاول خاصة شبيطة فالاثنان كانا بطيئا التصرف في الكرة وكانت تمريراتهما غير دقيقه ونجح ضغط كوفي وشعبان في فرض سيطرتهما على منطقة الوسط خاصة في الربع ساعة الاول

تاه بركات في معظم احداث الشوط الاول نظرا لرجوعه كثيرا في منطقة الوسط لمعاونة ثنائي الوسط ولعدم وصول كرات تتيح له الانطلاق حتي عاد " الماجيكو تريكة " الي منطقة نفوذه في وسط الملعب كصانع لعب بدلا من مركز راس الحربة المتاخر والذي كان يقوم به فظهرت خطورة الاثنان بركات وتريكه من خلال بينيات الثاني وانطلاقات الاول كما ادي احمد شكري احد افضل مبارياته" ولكن صادفه سوء حظ غريب " ولكن ظلت الخطورة الحقيقه كامنة الا في اوقات قليله

في المقابل كانت المساحات خلف احمد فتحي تشكل " استراحة محارب " لبتروجيت واهدر كوفي فرصة من ضربة رأس كانت قريبه جدا من المرمي لغياب التغطية  كما ان الاداء السىء لاحمد السيد مع اصابته وسوء حالة عاشور –شبيطة فتحت قلب الاهلي حتى راينا كوفي بيكوي يتوغل بالكرة ويسدد وينقذ احمد عادل وتتهيأ لوليد سليمان والذي يقدم احد اجمل لمحات الموسم بمرواغته لايمن اشرف وتسديد الكرة تصطدم بالعارضة لتحرم بتروجيت من هدف محقق في اقرب فرصة للفريقين داخل هذا الشوط في المقابل اضاع شكري كرتين على الاقل كانتا كفيلتين باحراز تقدم مريح للاهلي مع نهاية الشوط الاول

ارتفع الاداء المهاري وازدات شجاعة ايمن اشرف في هذه المباراة وقدم واحدة من اخطر العمليات الهجومية للاهلي في هذا الشوط من الناحية اليسري بتبادل الكرة مع احمد شكري اكثر من مرة وصولا الي منطقة الجزاء ومع صغر سنه الا انه كان ندا لعمرو حسن ومحمود عبدالحكيم في هذه الجبهه

تحرك عماد متعب كثيرا وبات متعب الذي نعرفه خاصة بوجود المثلث القديم والذي اضيف اليه ضلعا رابعا هو شكري وقدم متعب اجمل اداء له منذ ان رجع للاهلي وعلى الرغم من تبادل الرقاب عليه من قبل سمنة وكوندي واحيانا كريم ذكري الا انه كان الافضل في الاستحواذ على الكرة

الشوط الثاني

خرج احمد السيد المصاب ولعب محمد سمير بديلا له في بادية احداث الشوط الثاني ولم يكن هناك جديد في بدايات احداث هذا الشوط  بل على العكس تراجع اداء الاهلي في بدايته ونجح بتروجيت في الاستحواذ على الكرة ومن خلال عملية مكررة ارسلت كرة عرضية خلف المدافعين تقدم لها كريم ذكري وراوغ بسهوله احمد عادل الذي تقدم وكان خائفا من الاصطدام بذكري او من احداث ركلة جزاء فترك ذكري يمر منه بسهوله حتي جاء بيكوي من الخلف ليسدد الكرة من على خط المرمي داخل الشباك محرزا هدف بتروجيت الاول

انتفض لاعبو الاهلي ساعدهم في هذا  تراجع بتروجيت الغير مبرر ونزل الصقر بديلا لشبيطه ومع ان احمد حسن كعادته احتفظ بالكرة طويلا في اوقات من المباراة الا انه كان افضل من مباريات سابقة كما كان افضل من شبيطة وتحولت خطة الاهلي الي 4/1/4/1 بدخول الصقر مع تريكة وبركات وشكري وبقاء عاشور وحيدا كمدافع وسط والتزم ايمن اشرف تماما بالجانب الدفاعي ومال سمير لتغطية اليمين وراء احمد فتحي الذي انطلق كثيرا للامام ومن خلال احد انطلاقاته دخل للعمق بغرابة وراوغ اكثر من مرة وفي قلب زحمة غريبة ظهر له المنقذ " متعب " الذي جاء من الخلف ليسدد بباطن قدمه هدفا اعتاد احرازه في مباريات سابقة ليعود الاهلي الي احداث المباراة سريعا

في ظل اهدار فرص غريب لاحمد شكري وضربة جزاء صحيحة لبركات لم تحتسب سيطر الاهلي تماما على احداث الشوط الثاني ولم تفلح تغييرات مختار في اعادة بتروجيت للسيطرة هجوميا او دفاعيا  على احداث المباراة وخلق احمد فتحي حالة من الذعر لاي من لاعبي بتروجيت باخضاعهم " نفسيا" حيث سيطر على كل الكرات المشتركه وصال فيالجبهه اليمني ومن خلال تحول سريع للاهلي من الدفاع للهجوم تبادل المثلث المرعب الكرة لتصل الي تريكة والذي يسدد بوجه القدم ينقذها فوزي ويقاتل تريكه على الكرة ثانية وينقذها فوزي مجددا لتصل الي متعب ويسدد تفلت من تحت يد فوزي داخل الشباك محرزا الهدف الثاني لتنفجر اسارير البدري وكل الجماهير الاهلاوية

سيطر الاهلي تماما على احداث المباراة وتالق متعب بشكل لا نظير له وكاد ان يحرز الهدف الثالث ولكن انكر ذاته وارسل الكرة بكعبه الي " الماجيكو" الذي حاول ان يراوغ فوزي لاحراز هدفا عالميا الا ان تالق الاخير وعدم استعادة الماجيكو لكامل رشاقته اضاعت من الاهلي احراز هدفا ثالثا

خاطر بتروجيت في الربع ساعه الاخير باخراج مدافع واشراك مهاجم وتحويل طريقة اللعب الي 4/4/2 ولكن هذا لم يشكل خطورة على مرمي الاهلي وحافظ البدري على التغيير الثالث فقام بسحب تريكة واشرك شهاب وكا الاخير ان يحرز هدفا من اللمسة الاولي الا ان الكرة ضاعت الا ان الفوز لم يضيع من الاهلي الذي عاد من بعيد من جديد

ملحوظة

يجب ان نحيي جماهير الاهلي التي قامت بواجبها على افضل وجه وتميزت في التشجيع طوال المباراة وكانت دخلتها مميزة جدا وانتهت مشكلة الشماريخ التي كانت مصرة عليها وبات ادائها " الجماهير" فوق الممتاز ولكن لنا ملاحظة حتي تكتمل الصورة لا داعي لسباب احد حتي لو كان احد من منافسينا الذي يري الحق باطلا والعكس فجماهير الاهلي هي الافضل خلقا والاوفي خلا لانها جماهير الاهلي .     

    

لاعب ذو صلة

X