رأسية فرانسيس تخطف للأهلي ثلاث نقاط من الجونة في مباراة بلا ملامح

رأسية فرانسيس تخطف للأهلي ثلاث نقاط من الجونة في مباراة بلا ملامح

اكتفى النادي الأهلي بهدف وحيد لفرانسيس دو فوركي في شباك الجونة ليقتنص ثلاث نقاط صعبة بعد لقاء هزيل المستوى لم يشهد أي جمل أو لمحات فنية من أي من الفريقين .

 

انتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي بدون أهداف بعد شوط ضعيف المستوى للغاية ولم يقدم خلاله النادي الأهلي الأداء المتوقع من أجل السعي لتحقيق الفوز .

 

بدأ الأهلي اللقاء بتشكيل مكون من أحمد عادل عبد المنعم في حراسة المرمى وفي الدفاع وائل جمعة وشريف عبد الفضيل وفي الجانب الأيمن أحمد فتحي والأيسر عبد الله فاورق وفي الوسط حسام عاشور ومصطفى شبيطة وأمامهما الرباعي أحمد حسن وأحمد شكري وعماد متعب وفرانسيس دو فوركي .

 

بداية المباراة شهدت خروج حسام عاشور لتلقي العلاج في الدقيقة الرابعة ولكنه عاد سليماً للملعب وبعدها يطلق نور السيد لاعب الجونة أول تسديدة ولكنها ذهبت بعيدة .

 

وبعد مرور 20 دقيقة تلوح أول هجمة للأهلي من كرة عرضية لأحمد شكري يقابلها متعب برأسية تصطدم بالدفاع وتخرج ركنية .

 

وبعد نصف ساعة تتهادى كرة ضالة من ضربة ركنية أمام أحمد حسن الذي يسددها ليبعدها الدفاع وبعدها بدقيقة يلعب متعب كرة عرضية تسقط من يد عصام محمود أمام فرانسيس الذي تلعثم ليشتت الدفاع الفرصة .

 

وفي الدقيقة 41 يتبادل لاعبو الأهلي الكرة لأول مرة بشكل جمالي في وسط الملعب حتى تصل لفرانسيس الذي لعبها عرضية تجاه شكري ليسدد الأخير كرة ترتد من دفاع الجونة .

 

ويسقط أحمد شكري على الأرض لمحاولة الحصول على ركلة جزاء ولكن الحكم محمد عبد القادر مرسي يمنحه الانذار لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي بدون أهداف .

 

يبدأ النادي الأهلي بالتشكيل ذاته في الشوط الثاني قبل أن يمارس البدري هوايته بالتغيير في أول خمس دقائق عندما دفع بشهاب الدين محمد بدلاً من أحمد حسن .

 

وفي الدقيقة السابعة يلعب مصطفى شبيطة ضربة ركنية يتقدم لها عصام محمود بشكل خاطيء ليستغل فرانسيس الخطأ مسجلاً الهدف الأول للنادي الأهلي بضربة رأس .

 

وتستمر المباراة على نفس الوتيرة المملة مع محاولات فردية من أحمد شكري ولكنها عشوائية بلا خطورة حقيقية على مرمى عصام محمود حارس الجونة .

 

وفي الدقيقة 65 يسدد أحمد فتحي كرة قوية من كرة ثابتة يبعدها عصام محمود قبل أن يدفع البدري بأحمد بلال بدلاً من عماد متعب ليلعب بجوار فرانسيس دو فوركي .

 

ويحاول الجونة الاعتماد على التسديدات بعيدة المدى عن طريق حسين علي وعبد الحميد أحمد ولكن كراتهما ذهبت بعيدة لينقل لاعبو الجونة الهجوم للجانب الأيسر للأهلي .

 

ويدفع البدري بأحمد علي بدلاً من حسام عاشور المصاب ليلعب فتحي في الوسط وعلي في الجانب الأيمن وكاد الجونة أن يصل لشباك الأهلي من الكرات العرضية بعدما أخطأ أحمد عادل في تقدير كرة ولكن شريف عبد الفضيل ينقذ الموقف .

 

وقبل نهاية المباراة بدقيقة يغادر بلال الملعب للإصابة بدون نزول بديل نظراً لتغيير اللاعبين الثلاثة لتنتهي المباراة بفوز الأهلي بهدف دون مقابل .

لاعب ذو صلة

X