أخبار الأهلي اليوم: الأهلي متمسك بحمدي والموسم الجديد في خطر ورفض طلب الحضري

أخبار الأهلي اليوم: الأهلي متمسك بحمدي والموسم الجديد في خطر ورفض طلب الحضري

لمتابعة أخبار النادي الأهلي اليوم وأخبار الرياضة في مصر عامة يقدم الموقع لقرائه خدمة أخبار الأهلي اليوم وهي الخدمة التي سوف تشمل جميع أخبار النادي الأهلي في الصحف الكبرى من اجل تواصل القراء مع الأخبار المحدثة لناديهم.

مع الوضع في الاعتبار أن الموقع لا يضمن بصفة دائمة صحة هذه الأخبار ولكننا نقوم بنشر الأخبار كما جاءت في الصحف اليومية بصيغة النقل المباشر مع حفظ كامل حقوق الملكية الفكرية لهذه الصحف وكتابها بدون أي تغيير أو تعديل من قبل الموقع في صيغة الأخبار.

الجمهورية

الأهلي يتمسك بحمدي.. رغم اغراءات "بيراميدز"

الشناوي.. ليس للبيع

رفض النادي الأهلي بشكل رسمي عرضا مقدما من نادي الأهرام لشراء محمد الشناوي حارس الفريق مقابل 4 ملايين دولار وأغلق الباب تماما أمام رحيل أي من لاعبيه بناء علي رغبة الفرنسي باتريس كارتيرون المدير الفني للفريق.

جاء رفض الأهلي بقرار من المدير الفني مؤكدا علي حاجته لجميع لاعبي الفريق ولا نية مطلقا لبيع أي لاعب هذا الموسم أملا في الحصول علي لقب دوري أبطال أفريقيا وهو الطموح الأكبر للنادي الموسم الحالي والذي جاء التعاقد مع كالديرون معه من أجل تحقيقه.

يأتي ذلك في الوقت الذي واصل فيه الأهلي محاولاته لضم محمد حمدي ظهير أيسر المصري البورسعيدي الذي وقع علي رغبته في العودة للقلعة الحمراء مجددا. لكن إدارة ناديه رفضت عودته بحجة ضعف المقابل المادي.

الأهلي عرض علي المصري ضم اللاعب مقابل 15 مليون جنيه في الوقت الذي تلقي اللاعب عرضا يقترب من الضعف بلغ 25 مليونا من نادي الأهرام وهو الأمر الذي تسبب في أزمة بين اللاعب وناديه بسبب رغبته في اللعب للأهلي.

تسعي ادارة القلعة الحمراء لرفع سعر اللاعب من أجل ضمه في الوقت الذي علق المصري البورسعيدي كل الأمور المتعلقة بالصفقة والإبقاء علي اللاعب الذي يعتبر أحد العناصر الاساسية في الفريق الباحث عن أول القابه من كأس الاتحاد الأفريقي الكونفيدرالية.

من جهة أخري قرر الفرنسي كارتيرون الإبقاء علي رباعي الفريق الشباب وعدم رحيل أي منهم وهم أحمد ياسر ريان وكريم نيدفيد وأحمد حمدي وناصر ماهر حيث يتوقع لهما أن يكونا فرسي الرهان في وسط ملعب الأهلي الموسم الجديد.

من جهة أخري يكشف الجهاز الفني عن استراتيجيته للموسم الجديد من خلال المؤتمر الصحفي للفرنسي كارتيرون ظهر غدا الأحد والذي سيظهر فيه المدرب الفرنسي مع جهازه بالكامل للمرة الأولي في المؤتمر

الموسم الجديد.. في خطر

مجموعتان محليا.. او الانسحاب الافريقي

يعقد مجلس إدارة اتحاد الكرة برئاسة المهندس هاني أبوريدة جلسة خلال الأيام المقبلة مع عامر حسين رئيس لجنة المسابقات من أجل بحث إمكانية تغيير شكل الدوري الممتاز خلال الموسم الجديد وإقامته بنظام المجموعتين بدلا من المجموعة الواحدة في ظل أزمة المواعيد الحالية وضغط البطولات واستحالة إنهاء البطولة في شكلها الحالي منتصف شهر مايو المقبل وقبل انطلاق بطولة أمم إفريقيا في الكاميرون العام المقبل.

كشف عامر حسين رئيس لجنة المسابقات عن أن اجتماعه مع أبوريدة ومجلس الجبلاية سيعرض خلاله تصورا بشأن تغيير شكل الدوري الممتاز في الموسم الجديد بشكل استثنائي علي أن يقام بنظام المجوعتين بدلا من المجموعة الواحدة. علي أن يعود في الموسم الذي يليه إلي شكله الطبيعي بمجموعة واحدة مؤكدا أن الظروف الحالية صعبة للغاية ويجب معها تغيير شكل المسابقة وان لن يوفي بالبطولات وستكون هناك أزمة ضخمة في إنهاء الدوري في موعده المطلوب.

عامر حسين قال أن الأندية المصرية ستشارك خلال الموسم الجاري في بطولات افريقيا دوري الأبطال والكونفيدرالية إلي جانب البطولة العربية. التي تقام بنظام الذهاب والعودة كما أن بطولتي إفريقيا ستقاما مرة أخري خلال شهر نوفمبر. وهناك توقفات كثيرة خلال سبتمبر وأكتوبر ونوفمبر بسبب مباريات المنتخب المصري في تصفيات التأهيل لبطولة كأس الأمم الإفريقية 2019 بالكاميرون مشددا علي أن شهر مارس المقبل لن يكون بالإمكان إقامة أي مباراة فيه في ظل مشاركة الأندية المصرية الثلاثة الأهلي والزمالك والإسماعيلي في بطولات إفريقيا إلي جانب مباراة الجولة الختامية لتصفيات التأهيل لأمم إفريقيا.

أشار عامر حسين إلي أنه مرتبط بضرورة إنهاء الدوري المصري منتصف شهر مايو المقبل علي أقصي تقدير حتي يترك مساحة للمنتخب المصري يستعد من خلالها للمشاركة في بطولة كأس أمم افريقيا بالكاميرون والتي تنطلق خلال شهر يونيو المقبل وهو أمر من المستحيل تنفيذه في ظل ضغط كبير في المواعيد والمباريات واستحالة الوصول إلي شكل للدوري الممتاز بهذه الطريقة وفي ظل وجود بطولة كأس مصر وغيرها من البطولات المحلية.

كشف رئيس لجنة المسابقات عن أنه سيطالب اتحاد الكرة بالضغط علي الأندية المشاركة في بطولات إفريقيا خلال الموسم الجديد الأهلي والزمالك والإسماعيلي من أجل الانسحاب من بطولات افريقيا لمدة موسم بسبب التضارب في المواعيد واستحالة المشاركة بهذه الصورة مطالبا إياها بالاكتفاء بالمشاركة في الدوري الممتاز إلي جانب البطولة العربية بشكلها الجديد مشددا علي أن الاعتذار عن بطولات إفريقيا هو القرار المناسب للأندية المصرية حتي تشارك بشكل طبيعي ويضطر إلي عدم تغيير شكل مسابقة الدوري.

أوضح أن الاتحاد الإفريقي قرر إنهاء بطولتي دوري الأبطال والكونفدرالية في النسخة الحالية بداية شهر نوفمبر علي أن تنطلق النسخة الجديدة مباشرة بعدها بأسبوعين وهو أمر من المستحيل التعامل معه مشيرا إلي أن الأهلي والمصري إذا وصل أحدهما إلي نهائي البطولتين سيكون لعب 70 مباراة خلال موسم واحد وهو عدد ضخم يستحيل علي أي فريق التعامل معه مهاجما الاتحاد الافريقي ومؤكدا أنه يخطط بشكل سييء للغاية بدليل أنه خاض مباراة واحدة في تصفيات أمم إفريقيا منذ أكثر من سنة قبل أن يقرر خوض باقي المباريات خلال 3 أشهر فقط دون مراعاة للدوريات المحلية ومواعيدها.

أكد رئيس اللجنة إلي أنه سيتم دراسة إلغاء بطولتي السوبر المصري والذي يجمع بين الأهلي والزمالك وكذلك السوبر المصري السعودي والذي يجمع بين الهلال والأهلي بسبب المشاكل الحالية في المواعيد والترتيبات وأنه سيعرض الأمر علي رئيس اتحاد الكرة المصري لاتخاذ القرار المناسب فيه بشكل رسمي خلال الفترة المقبلة موضحا أنه من المستحيل التعامل مع مباريات الموسم الحالي بهذا الشكل إلا بتغيير شكل المسابقة ليقام بنظام المجموعتين إلي جانب انسحاب الأندية المصرية من البطولات الافريقية لمدة موسم واحد وتعود بعده للمشاركة بشكل طبيعي في البطولة.

المصري اليوم

اتحاد الكرة يرفض طلب الحضرى الانضمام لجهاز المنتخب

تراجع مجلس إدارة اتحاد الكرة، برئاسة هانى أبوريدة، عن التفاوض مع البرتغالى كارلوس كيروش، المدير الفنى للمنتخب الإيرانى، خلال مونديال روسيا ٢٠١٨ بسبب كثرة مشاكله مع المنتخبات أو الفرق التى قادها خلال الفترة السابقة.

وعلمت «المصرى اليوم» أن مجلس الجبلاية وضع سياسة جديدة قبل التفاوض مع أى مدرب أجنبى لتولى تدريب المنتخب الوطنى حتى نهاية مونديال ٢٠٢٢ تتمثل فى مخاطبة الاتحادات، التى تعامل معها المدربون الأجانب للاستفسار عن سلوكياته وطريقة رحيله من تدريب المنتخبات وتعامله مع اللاعبين خلال فترة توليه المسؤولية، سواء كان فى منتخب أو ناد عربى أو أفريقى.

ووفقا لمصدر مطلع، فإن هانى أبوريدة، رئيس اتحاد الكرة، يتكفل بنفسه بالتفاوض مع المدربين الأجانب، رافضا أى تدخل من جانب أعضاء الجبلاية، خصوصا الثنائى حازم إمام ومجدى عبدالغنى، بسبب الخلافات التى نشبت معهما خلال الفترة الأخيرة بسبب تلميح الثعلب بتقديم استقالته، وهو ما رحب به عدد من أعضاء الاتحاد على أساس أن «إمام» رفض مواجهة الرأى العام عقب المونديال مع بقية المجلس، واستمر فى روسيا لقضاء إجازته، بينما تتمثل أزمة عبدالغنى فى الفوضى التى تسبب فيها خلال المؤتمر الصحفى لرئيس الاتحاد.

يأتى هذا فى الوقت الذى بدأ فيه أبوريدة الاستعانة بعدد من مسؤولى الاتحادات الأوروبية، التى يرتبط معهم بعلاقة طيبة لترشيح مدربين أجانب لديهم سير ذاتية قوية من أجل التفاوض معهم لتدريب المنتخب الوطنى أسوة بما حدث مع الأرجنتينى هيكتور كوبر المدير الفنى، عندما رشحه نائب رئيس الاتحاد الإسبانى لكرة القدم، الذى يرتبط بصداقة مع أبوريدة.

من جهة أخرى، رفض اتحاد الكرة طلب الحارس الدولى عصام الحضرى الانضمام للجهاز المعاون للفريق خلال الفترة المقبلة مع المدرب الأجنبى تكريما له على جهوده مع الكرة المصرية خلال السنوات الماضية حتى وصل لتحقيق رقم قياسى عالمى كأكبر لاعب فى التاريخ شارك بالمونديال.

وعلمت «المصرى اليوم» أن هناك سببين دفعا أبوريدة لرفض طلب الحضرى، أولهما عدم قيامه بمسؤولياته كقائد للفريق خلال بعثة المونديال فى روسيا، إلى جانب مشاكله مع حراس المرمى المتواجدين فى المنتخب، سواء محمد الشناوى أو شريف إكرامى حارسا الأهلى.

فيما رحب البرتغالى جوساولدو فيريرا، المدير الفنى للسد القطرى، بالتفاوض مع المنتخب الوطنى رغم تمديد عقده مع النادى القطرى خلال الفترة الماضية، واشترط فيريرا استقدام ثلاثة معاونين معه بينهم مساعد له ومخطط أحمال ومحلل أداء، لكن مسؤولى الجبلاية لم يستقروا على إمكانية التعاقد معه من عدمه فى ظل رغبة أبوريدة فى ضرورة عدم التعجل فى حسم التفاوض مع المدرب الأجنبى قبل التأكد من قدرته على انتشال المنتخب من أزمته الفنية، التى يعانى منها. واستعجل أبوريدة التقرير الإدارى لإيهاب لهيطة، مدير الفريق، حتى يتخذ قراره النهائى بمعاقبة اللاعبين الذين صدرت منهم تجاوزات فى روسيا.

X